الأخبار العاجلة

المقام العراقي تراث وأصالة

سمير خليل
تحت شعار (بغداد عاصمة الإعلام العربي) اقامت دائرة الفنون الموسيقية في وزارة الثقافة والسياحة والآثار امسية لفرقة المقام العراقي بعنوان “المقام العراقي تراث واصالة” على قاعة الشهيد عثمان العبيدي “الرباط سابقا.
تضمنت الامسية موسيقى واغان عراقية تراثية جاءت على التوالي: قطعة موسيقية سماعي (شد عربان) للمؤلف جميل بك، ثم مقام راشدي مع اغنية “مصيوب چبدي” للقارئ حسين سعد، والاغنية من كلمات الشاعر جبوري النجار، والحان الراحل عبد الهادي البياتي، ومقام رست واغنية “بلبل الك سهران” للقارئ محمد سجاد، من كلمات والحان الاستاذ الرائد محمد القبانجي.
وقدم خلال الأمسية أيضا اغنية “سلملنا ياريح الهاب” مع أبيات شعر وابوذية للمطرب مجدي حسين، من كلمات الشاعر جودت التميمي، والحان الراحل رضا علي، تلاها مقام شرقي دوكا مع اغنية انظر الي للقارئ نمير ناظم والاغنية من التراث الموصلي القديم، واخيرا مقام قطر مع اغنية “اليوم اله يومين” للقارئ جبار ستار والأغنية كلمات الشاعر احمد القيسي، والحان الراحل حمزة السعداوي.
اشرف على الفعالية المدرب والفنان موفق البياتي مدير الفرقة الذي تحدث لـ(الصباح الجديد) قائلا “الفرقة تابعة لبيت المقام العراقي، احد اقسام دائرة الفنون الموسيقية والذي تأسس عام 1988. لدينا منهاج فصلي، وكذلك مشاركات لاحياء المناسبات الوطنية والدينية. الفرقة تضم (14) مطربا وعازفا. هدفنا الحفاظ على التراث العراقي. وفي وقت تنسحب آذان الناس نحو الاغنية السريعة، لدينا اصوات غنائية رائعة ومن افضل الاصوات الرصينة مثل نمير ناظم، ومحمد سجاد، وحسين سعد، وللاسف غادرنا آخرون الى التقاعد بعد بلوغهم السن القانونية “.
وعن دعم وزارة الثقافة والسياحة والآثار وكذلك دائرة الفنون الموسيقية للفرقة قال: ” الوزارة وبرغم العوز المادي تدعمنا كثيرا وحسب إمكاناتها، وكذلك تتابع اعمالنا باستمرار اما الدائرة فهي تدعمنا وترعانا بنحو جيد من حيث توفير الارضية المطلوبة لنجاح وتطوير عملنا “.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة