العمليات المشتركة تعلن تحرير 6 أحياء أخرى في الساحل الأيسر للموصل

بغداد- أسامة نجاح:
أعلنت قيادة العمليات المشتركة يوم أمس السبت ،عن الانتهاء من تحرير 6 أحياء أخرى في الساحل الأيسر لمدينة الموصل، حيث بلغ عدد الأحياء المحررة 46 حياً، مشيرة إلى إن ، الأيام القليلة المقبلة سيحرر الساحل الأيسر بنحو كامل ، فيما أكدت قيادة جهاز مكافحة الإرهاب إلى طرد زمر داعش الإرهابية وتطهير أكثر من 40 حياً من أحياء الساحل الأيسر للمدينة .
وقال الناطق باسم قيادة العمليات المشتركة العميد الركن يحيى رسول إن” القيادات العسكرية أعدت خطة محكمة للتوغل في الساحل الأيمن بعد فصل الساحلين الأيسر والأيمن بنحو تام .
وأضاف رسول في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن” القوات الأمنية استطاعت تحرير ما يقارب 46 حياً في الساحل الأيسر من الموصل ولم تبقَ سوى أيام قليلة لتحرير الساحل بنحو كامل من عصابات داعش الإرهابية .
وبين إن” عمليات التحرير تجري بدقة وحذر وذلك لتواجد المدنيين في اغلب المناطق التي يتحصن بها داعش الإرهابي ، مشيراً الى ان” الساحل الأيسر يوجد فيه ما يقارب 500 ألف نسمة إضافة إلى الساحل الأيمن الذي يحتوي على 750 ألف نسمة .
وأوضح الناطق باسم قيادة العمليات إن” القوات الأمنية أعدت خطة محكمة ستفاجئ داعش الإرهابي في الساحل الأيمن بعد ان تم قطع جميع الجسور بالساحل الأيسر وبذلك فقد جميع إمداداته ومحاصرته بنحو كامل ، مؤكداً إن أبطال الجهد الهندسي سيعيدون بناء الجسور بأسرع وقت ممكن بعد الانتهاء من عملية تحرير الموصل .
من جانبه أعلن القائد في جهاز مكافحة الإرهاب اللواء الركن معن السعدي ، عن طرد إرهابيي تنظيم داعش في أكثر من 40 حياً من أحياء الساحل الأيسر لمدينة الموصل .
وقال السعدي لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “الأحياء القليلة المتبقية في شرقي الموصل سيحسم أمرها في غضون أيام وذلك في إطار عملية عسكرية جديدة واسعة ستطلقها القوات العراقية ضد التنظيم خلال الأيام القليلة المقبلة “.
وتوقع السعدي أن “تكون مقاومة داعش في الأحياء المتبقية من شرقي الموصل ضعيفة بعد فقدانه مراكز القيادة والسيطرة وتمكن القوات العراقية من استعادة السيطرة على مناطق عدة كان يسيطر عليها”.
إلى ذلك أعلنت قيادة الشرطة الاتحادية ، أمس السبت ،عن توجهها الى الجانب الأيسر لمدينة الموصل ، فيما كشفت عن قتل 5 إرهابيين.
وذكر بيان للشرطة تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه ، ان “قطعاتها توجهت الى الجانب الأيسر لمدينة الموصل استعداداً لخوض معارك مرتقبة”.
فيما اكدت،”مقتل 5 ارهابيين اثر قصف على مواقعهم في تلال البوسيف واعتقال 3 آخرين”.
وأعلنت قيادة عمليات قادمون يا نينوى، أمس السبت ، قتل 174 عنصرًا من تنظيم “داعش” حاولوا الهجوم على القوات الأمنية في المحافظة.
وقال قائد العمليات الفريق الركن عبد الأمير يار الله في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘، نسخة منه، إن “قطعات الشرطة الاتحادية تستمر بعمليات التفتيش وتطهير المباني والطرق من العبوات الناسفة وحاول الإرهابيون التعرض على قرى العريج والعذبة وتمكنت القطعات من قتل 22 إرهابياً وتفجير عجلتين مفخختين وشفل مفخخ”.
وأضاف يار الله، أن “قطعاتنا تمكنت من التوغل داخل حي الانتصار وجديدة المفتي والسلام ويونس السبعاوي وفلسطين ومستمرة بتطهير الطرق والمباني للمناطق فيما حاول الإرهابيون التعرض على القطعات في حي الانتصار والسلام بالعجلات المفخخة والأشخاص وتمكنت القطعات من تفجير ثلاث عجلات مفخخة وقتل 27 إرهابيًا”.
وأشار البيان، إلى أن “قوات مكافحة الإرهاب تمكنت من تحرير حي الفلاح 1 و2 ورفع العلم العراقي فوق مبانيها وتمكنت من تحرير 40 حياً، فيما حاول الإرهابيون التعرض على قطعاتنا في أحياء التأميم والنور والبكر بالعجلات المفخخة والأشخاص وتمكنت قواتنا من تفجير خمس عجلات مفخخة وقتل 100 إرهابي”.
وبين، أن “فرقة المشاة 16 مستمرة بعمليات التطهير للمناطق المحررة وحاول الإرهابيون التعرض على قطعاتنا في منطقة بعويزة بالعجلات المفخخة والأشخاص وتمكنت قواتنا من تفجير عجلتين مفخختين وقتل 25 إرهابيا”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة