شؤون عربية – جريدة الصباح الجديد http://newsabah.com يومية | سياسية | مستقلة Mon, 04 Nov 2019 16:18:22 +0000 ar hourly 1 124085406 اللبنانيون يواصلون الضغط على السلطات في تظاهرات حاشدة ويطالب بعضهم برحيل عون http://newsabah.com/newspaper/197694 Mon, 04 Nov 2019 16:18:13 +0000 http://newsabah.com/?p=197694 فيما القوى السياسية تتحرك ببطء

الصباح الجديد – متابعة :

اغلق متظاهرون لبنانيون امس الإثنين، مجدداً طرقاً رئيسية في البلاد غداة تظاهرات حاشدة في مختلف المناطق اللبنانية ضمن الأسبوع الثالث على التوالي لتحركهم ضد الطبقة السياسية التي يتهمونها بالفساد ويحملونها مسؤولية التدهور الاقتصادي في البلاد.
ويأخذ المتظاهرون على السلطات اليوم تأخرها في بدء استشارات نيابية ملزمة لتشكيل حكومة جديدة يريدونها من الاختصاصيين ومن خارج الطبقة السياسية الحاكمة بعد نحو أسبوع من استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري أمام غضب الشارع.
ومنذ ساعات الصباح الأولى، توجه عشرات الشبان والشابات إلى وسط بيروت وعمدوا إلى إغلاق جسر الرينغ الرئيسي بجلوسهم في منتصف الطريق، فيما أغلق آخرون الطريق الدولي بين بيروت وصيدا (جنوب) بالحجارة والرمال.
وتكرر الأمر في مناطق عدة في شمال وجنوب لبنان حيث عمد البعض إلى إغلاق الطرق بالسيارات او عبوات النفايات. وأبقت مدارس عدة ابوابها مغلقة الإثنين، بعد أسبوعين من انقطاع الطلاب عن الدراسة نتيجة حالة «العصيان المدني» في الشارع ضد السلطات.
وفي جسر الرينغ، جلست متظاهرة في منتصف الطريق حاملة تلفونها في يدها غير أبهة بشيء، ووضع متظاهر آخر كرسياً وكأنه يجلس في مقهى، وتربع آخرون على الأرض في مجموعة واحدة حاملين العلم اللبناني.
ولم يسمح المتظاهرون سوى بمرور سيارات الاسعاف، غير آبهين بانتشار القوى الأمنية حولهم.
ومنذ بدء الحراك الشعبي في لبنان قبل أكثر من أسبوعين، اعتمد المتظاهرون استراتيجية قطع الطرق للضغط على السلطات، لما تسببه من أزمة سيرة خانقة ومن شلل عام يمنع الموظفين من الوصول لعملهم.
وفي صيدا، رفع متظاهر لافتة كتب عليها «إذا انت مع الثورة، زمّر» في دعوة لإطلاق أبواق السيارات.
وقال المتظاهر ستيفن (34 عاماً) الذي شارك بقطع أحد الطرق في بيروت والعاطل عن العمل منذ عامين، «نقطع الطرق كورقة ضغط في يدنا للتسريع في تشكيل الحكومة».
وانتقد ستيفن بطء القوى السياسية في التحرك، قائلاً «كأننا نعيش نحن على غيمة وهم على أخرى، لم يبدأوا استشارات نيابية حتى الآن وكأن لا أحد يسمعنا»، مضيفاً «لا نثق بهم، ولو كنا نثق بهم لما كنا في الشارع».

  • «دم جديد» –

وتُعد التظاهرات ضد الطبقة السياسية، التي بدأت في 17 تشرين الأول/اكتوبر غير مسبوقة في لبنان كونها عمت كافة المناطق اللبنانية من دون أن تستثن منطقة أو طائفة أو زعيماً.
ويطالب المتظاهرون بأن يتم تشكيل حكومة اختصاصيين من خارج الطبقة السياسية الراهنة، ثم إجراء انتخابات نيابية مبكرة وإقرار قوانين لاستعادة الأموال المنهوبة ومكافحة الفساد.
وقال المتظاهر يوسف فاضل في بيروت «اؤكد أننا نطالب بحكومة تكنوقراط.. نحن بحاجة إلى دم جديد».
وأتى التحرك الإثنين، غداة تظاهر عشرات الآلاف في يوم أطلق عليه المتظاهرون «أحد الضغط» في مناطق لبنانية عدة من بيروت إلى طرابلس شمالاً وصيدا وصور جنوباً.
وهتف الآلاف في ساحة الشهداء بشعار «ارحل» متوجهين الى الرئيس اللبناني ميشال عون، فيما حملت مجموعة كبيرة علماً ضخماً للبنان وراحت تلوّح به على وقع الاغاني والهتافات، وسط دعوات لعصيان مدني وإضراب عام وقطع طرق.
وردد المحتجون «ثورة، ثورة» و»اشهد يا لبنان بكرا عصيان» و»الشعب يريد اسقاط النظام».
وفي طرابلس شمالاً علق المتظاهرون لافتة كتب عليها «مستمرون لإسقاط رئيس الجمهورية ومجلس النواب».
وأتت تظاهرات الأحد بعد ساعات على تظاهرة دعا إليها «التيار الوطني الحر» الذي يتزعمه رئيس الجمهورية ميشال عون، أمام القصر الرئاسي في بعبدا شرق بيروت، ولاقت انتقادات واسعة من المتظاهرين ضد السلطات.
وخلال لقائه المنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان يان كوبيتش، قال عون الإثنين «لا بد من الحوار مع المتظاهرين من أجل التوصل الى تفاهم على القضايا المطروحة». وأضاف أن «من أولى مهام الحكومة الجديدة متابعة عملية مكافحة الفساد»، مشيراً إلى أن «التحقيق سوف يشمل جميع المسؤولين في الادارات من مختلف المستويات». وتحت ضغط الشارع، أعلن رئيس الوزراء سعد الحريري في 29 تشرين الأول/اكتوبر استقالة حكومته التي دخلت في مرحلة تصريف الأعمال ريثما تُشكل حكومة جديدة.
ولا يزال المشهد السياسي ضبابياً إذ أنه منذ الاستقالة، لم يبدأ رئيس الجمهورية الاستشارات النيابية الملزمة لتكليف رئيس جديد للحكومة.
وقدم الحريري استقالته مع استمرار التظاهرات رغم ورقة إصلاحات اقتصادية أعلنها في الأسبوع الأول من التحرك الشعبي وبرغم معارضة عون وحليفه الرئيسي حزب الله الذي حذر من فراغ في السلطة.
وقال عدي (30 عاماً) الذي شارك في قطع الطريق الدولي بيروت – صيدا، «لم يبدؤوا استشارات حتى الأن، وكأننا نمزح ونلعب، هناك طريقة خطأ بالتعاطي» مع المتظاهرين، مضيفاً «نقطع الطرق فقط حين نشعر أن الجو في الشارع يتجه صوب الضغط من جديد كون الجماعة (في السلطة) غير جادين». ويشدد المتظاهرون في لبنان على أن «ثورتهم» لا تهدف فقط إلى إسقاط الحكومة وأنهم مستمرون فيها حتى تحقيق كل مطالبهم بتغيير الطبقة السياسية وإنقاذ الوضع الاقتصادي.
ويشهد لبنان تدهوراً في الوضع الاقتصادي، تجلى في نسبة نمو شبه معدومة العام الماضي، وتراكم الديون إلى 86 مليار دولار، أي ما يعادل 150 في المئة من إجمالي الناتج المحلي، وهو من أعلى المعدلات في العالم.
وللمرة الأولى منذ أكثر من عقدين، تراجعت قيمة الليرة اللبنانية خلال الصيف أمام الدولار، وإن كان سعر الصرف الرسمي لا يزال ثابتاً على 1507، إلا أنه تخطى اليوم في السوق الموازية 1700 ليرة للدولار.

]]>
197694
تظاهرات لدعم الرئيس اللبناني ميشال عون قرب بيروت على الرغم من عدم تنفيذ وعوده http://newsabah.com/newspaper/197617 Sun, 03 Nov 2019 16:55:38 +0000 http://newsabah.com/?p=197617 قبل ساعات من تظاهرات مناهضة للسلطة الحاكمة

متابعة ــ الصباح الجديد :

احتشد الآلاف من مناصري التيار الوطني الحرّ حزب الرئيس اللبناني ميشال عون، على طريق القصر الجمهوري، امس الأحد للتعبير عن دعمهم له قبل ساعات من تظاهرات مناهضة للسلطة الحاكمة انطلقت في الخامسة مساء من يوم امس باسم « احد الوحدة « وسط بيروت.
وشهد لبنان منذ 17 تشرين الأول حركة احتجاج غير مسبوقة تطالب برحيل الطبقة السياسية منذ أكثر من أسبوعين عمّت كافة مناطقه.
وعلى الرغم من ان التظاهرات انطلقت باسم « الوحدة « الا ان بين اللبنانيين من يسعى الى تجزئة المكونات اللبنانية دينيا وطائفيا وقوميا، ففي منطقة بعبدا شرق العاصمة، تجمّع آلاف الأشخاص صباحاً على الطريق المؤدي إلى القصر الرئاسي تحت شعار «يا أهل الوفاء» رافعين الأعلام اللبنانية وأعلاما برتقالية ترمز إلى حزب الرئيس، بحسب مصوّر في وكالة فرانس برس.
وأفاد المصوّر أن الحشود امتدّت على مسافة تقارب الكيلومترين حيث ارتدى البعض اللون البرتقالي فيما حمل آخرون صور الرئيس البالغ 84 عاماً وأخرى لزعيم التيار الوطني الحرّ جبران باسيل، وهو صهر عون ووزير الخارجية.
ورُفعت لافتة كُتب عليها «نحن هنا جنرال لا نتركك ما دمنا على قيد الحياة»، في إشارة إلى الرئيس عون الملقب بالجنرال منذ أن عُيّن قائداً للجيش عام 1984.
وقالت ديانا (40 عاما) التي تشارك في التظاهرة «نحن اليوم هنا لنثبت للجميع أننا نثق بالجنرال عون وهو فوق كل الشبهات، هو رجل إصلاحي وصادق ويداه غير ملوثتين لا بفساد ولا بسرقة». واضافت «نحن هنا لنقول له أننا معك ولو مهما حصل سنبقى معك».
وتابعت «الفساد موجود في الدولة منذ ثلاثين عاماً والرئيس ليس مسؤولاً عنه إنما يحاول محاربته».
وانتقد المشاركون المتظاهرين المناهضين للسلطة الذين يطالبون باستقالة عون، لكنهم أكدوا أنهم يشاركون المحتجّين مطالبهم المتعلقة بالإصلاحات ومكافحة الفساد. ورأوا أن عون هو الوحيد الذي يمكن أن يحقق هذه المطالب.
وحضر حنا نادر (40 عاماً) من عكار في أقصى الشمال اللبناني. وقال «هناك شعارات ضد الرئيس، وهذا أمر خاطئ، أنتم تظلمونه لأنه شريف». وتُنظم التظاهرات المناهضة للسلطة بعد ظهر الأحد تحت شعار «أحد الوحدة». ومساء السبت، احتشد آلاف المتظاهرين في طرابلس كبرى مدن شمال لبنان، بعد أن قدموا من مناطق لبنانية عدة للمشاركة في تظاهرات المدينة التي لم يتراجع زخمها منذ اليوم الأول للحراك.
ومنذ انطلاق الاحتجاجات، لم تستثنِ هتافات وشعارات المتظاهرين زعيماً أو مسؤولاً، لا سيما باسيل. ويتعرض فريق الرئيس لانتقادات واسعة بالمحسوبية والصفقات المشبوهة على حساب الخزينة وعدم تنفيذ أي من الوعود لتأمين حاجات الناس الأساسية.
ويحمل خصوم باسيل عليه تفرّده بالقرار داخل مجلس الوزراء، مستفيداً من حصة وزارية وازنة لتياره ومن تحالفه مع حزب الله.
وأعلن رئيس الحكومة سعد الحريري الثلاثاء الماضي استقالة حكومته تحت ضغط الشارع. ويطالب المحتجّون بتشكيل حكومة جديدة تكون مؤلفة من التكنوقراط والمستقلين كما أنهم يطالبون بحلّ البرلمان وإجراء انتخابات نيابية مبكرة.

]]>
197617
اضراب في مؤسسات الأونروا في الأردن للمطالبة بزيادة رواتب العاملين http://newsabah.com/newspaper/197609 Sun, 03 Nov 2019 16:50:52 +0000 http://newsabah.com/?p=197609 الصباح الجديد ـ وكالات :
بدأ نحو سبعة آلاف موظف وعامل في مؤسسات وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) في الأردن، إضرابا مفتوحا عن العمل امس الاحد للمطالبة بزيادة رواتبهم.
وشل الاضراب كافة مرافق الوكالة التعليمية والصحية والخدماتية وغيرها من المؤسسات في الأردن التي يديرها نحو سبعة آلاف موظف وعامل.
وتقوم الوكالة بإدارة 169 مدرسة في الاردن تستقبل نحو 120 ألف طالب وطالبة من أبناء اللاجئين الفلسطينيين و25 مركزا صحيا و14 مركزا نسويا ومؤسسات ودوائر اخرى. وقال اتحاد العاملين المحليين في الأونروا بالأردن الذي يضم مجالس العاملين في القطاعات الثلاث المعلمين والعمال والخدمات، في بيان إنه «تقرر البدء في الاضراب المفتوح اعتبارا من صباح الاحد بإغلاق جميع مؤسسات الاونروا في الأردن بحيث يبقى الموظفون والطلبة في بيوتهم».
واوضح البيان إن «الاضراب يشمل جميع الموظفين في القطاعات الثلاثة ، بما فيهم صندوق التمويل الصغير والحراس في كافة المواقع والسائقين وطلبة المدارس والجامعة والكليات ومركز التدريب المهني والمكتب الإقليمي».
وحمل البيان إدارة الوكالة «المسؤولية الكاملة عن تعليق الدراسة والخدمات الصحية والاجتماعية والاغاثية المقدمة للاجئين بسبب سياستها في التعنت»، داعيا إلى «تغليب لغة الحوار وتحقيق مطالب العاملين وتحسين خدمات اللاجئين قبل فوات الأوان». وقال المتحدث باسم الاونروا سامي مشعشع لوكالة فرانس برس إن إتحاد العاملين في الاردن طالبوا بالبداية بزيادة مقدارها 200 دينار أردني (حوالى 280 دولار) ثم خفضوها الى 100 دينار أردني (حوالى 140 دولار) بالمقابل عرضت الوكالة زيادة مقدارها 70 دينار أردني (حوالى مائة دولار)».
واوضح مشعشع إن «الحكومة الاردنية وادارة الأونروا بذلتا جهودا كبيرة للتعامل مع مطالب العاملين وعلى الرغم من العرض الجيد الذي تقدمت به الوكالة التي تعاني من ضائقة مالية، قرر الاتحاد للأسف رفض العرض وقررت المضي قدما بالاضراب».
وتابع «نحن نأسف للاضراب وقلقون من تداعياته على الخدمات المقدمة للاجئين ونأمل بالعودة الى طاولة الحوار».
وكانت الأونروا واجهت أكبر تحد مالي لها في عام 2018 في أعقاب قرار الولايات المتحدة قطع مبلغ 300 مليون دولار من تمويلها للوكالة.وتأسّست الأونروا في 1949، وهي تقدّم مساعدات لأكثر من ثلاثة ملايين فلسطيني من أصل خمسة ملايين مسجلين لاجئين في الأراضي الفلسطينية والأردن ولبنان وسوريا.

]]>
197609
سلسلة غارات إسرائيلية على غزة ردّاً على إطلاق صواريخ استهدفت أراضيها ومقتل فلسطيني http://newsabah.com/newspaper/197490 Sat, 02 Nov 2019 17:22:29 +0000 http://newsabah.com/?p=197490 جرح أكثر من تسعين فلسطينيا في مسيرات العودة

الصباح الجديد ـ وكالات :

شنّت إسرائيل امس السبت سلسلة غارات استهدفت عشرات المواقع التابعة لحماس ومجموعات متحالفة معها حسب مصدر أمني فلسطيني، ما أسفر عن مقتل فلسطيني واحد على الأقل.
وجاء إطلاق الصواريخ والغارات بعد يوم جديد من الصدامات في إطار تظاهرات «مسيرات العودة» قرب حدود قطاع غزة مع إسرائيل، أسفرت عن جرح أكثر من تسعين فلسطينيا، حسب وزارة الصحة التابعة لحماس في القطاع.
وكان الجيش الإسرائيلي أعلن في بيانات إنّه تمّ إطلاق ما لا يقلّ عن عشرة صواريخ من غزّة على جنوب إسرائيل، موضحا أن نظام «القبّة الحديد» اعترض ثمانية منها.
ومع ذلك، قالت الشرطة الإسرائيليّة في بيان إنّ صواريخ سقطت في سديروت المتاخمة لقطاع غزة، أصاب أحدها منزلاً متسببا بأضرار ولم يؤد إلى سقوط جرحى.
وهي الليلة الثانية على التوالي التي تُطلق فيها صواريخ من القطاع على الأراضي الإسرائيليّة، بعد تهدئة استمرت نحو ستة أسابيع.
وردا على إطلاق هذه الصواريخ، قصف الطيران الحربي الاسرائيلي «أهدافا إرهابيّة عدّة لحماس في أنحاء قطاع غزّة» الذي تسيطر عليه الحركة ويعيش فيه نحو مليوني فلسطيني تحت الحصار الاسرائيلي.
وسمع دويّ الانفجارات الناجمة عن القصف من شمال القطاع إلى جنوبه، كما ذكر فريق وكالة فرانس برس في المكان.
وقال الجيش الاسرائيلي إن الضربات أصابت أهدافاً عديدة بينها موقع بحري ومجمّع عسكري يضم «أجهزة محاكاة مضادة للصواريخ» و»بنى تحت الأرض» ومصنع أسلحة ومستودع.
وأعلنت وزارة الصحّة التابعة لحماس في غزة مقتل فلسطيني السبت بغارة جوّية إسرائيليّة على غزّة. وقالت الوزارة في بيان إنّ «المواطن احمد محمد الشحري (27 عاما) استشهد متأثّراً بجروح أصيب بها جراء الاستهداف الإسرائيلي الجوّي غرب خان يونس».
وقبل ذلك، قالت الوزارة في بيان إن «ثلاثة مواطنين أصيبوا بجروح بين خطيرة ومتوسّطة (الخطورة)، ونُقلوا إلى مستشفى ناصر بخان يونس» جنوب القطاع. وذكر شهود عيان أن هؤلاء أصيبوا في غارة جوّية استهدفت موقعَ تدريبٍ عسكريّاً لحماس في غرب خان يونس.
من جهته، ذكر مصدر أمني في غزة أن «قوّات الاحتلال شنّت عشرات الغارات الجوّية على مواقع للمقاومة الفلسطينيّة وأراض زراعيّة». وأضاف أن عمليات القصف هذه «أسفرت عن إصابة عدد من المواطنين بجروح مختلفة وأضرار مادّية جسيمة في هذه المواقع وعدد من المباني المدنيّة القريبة منها».
وقال مصدر في الفصائل الفلسطينية إنّ «المضادّات الأرضيّة التابعة للمقاومة قامت بالتصدّي لطائرات الاحتلال وأطلقت صليات من نيرانها تجاهها».
وتجمع فلسطينيون صباح السبت أمام حفرة يبلغ عمقها بضعة أمتار في أرض رملية في جنوب قطاع غزة، بينما كان آخرون يسيرون على ركام من الاسمنت والمعدن لمعاينة حجم الخسائر، كما قال مسؤولون في المكان.

انتهاء تهدئة
حمل الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم اسرائيل «تبعات وتداعيات» هذا القصف، موضحا أن «حجم الاعتداءات التي طالت العديد من مواقع المقاومة يعكس نواياه المسبقة بالتدمير والتخريب».
ورأى إن «قصف واستهداف الاحتلال الإسرائيلي مواقع المقاومة وأهلنا في غزة هو ،تصعيد خطير بحق المدنيين الأبرياء». وأضاف أن «قتل الأبرياء وتفجير الأوضاع مع المقاومة الباسلة لن يرتد إلا في وجه الاحتلال»، مؤكدا أن «دماء شعبنا غالية ولن يسمح أحد للعدو باستباحتها والتجرؤ عليها، أو أن تكون غزة ساحة لتصدير أزماته الداخلية». تتناقض هذه الضربات مع الهدوء النسبي الذي كان يسود في الأسابيع الأخيرة على الحدود بين غزة وإسرائيل بعد تبادل لإطلاق الصواريخ والضربات الجوية في آب أثارت مخاوف من تصعيد بين حماس والدولة العبرية اللتين تواجهتا في ثلاث حروب في القطاع منذ 2008.
وكانت اسرائيل حينذاك قد تأخرت في السماح بدخول مساعدة تقدمها قطر شهريا إلى غزة في إطار اتفاق تهدئة تم التفاوض عليه مع الأمم المتحدة ومصر وهذه الدولة الخليجية الغنية التي تقيم علاقات مميزة مع حماس وتواصل في الوقت نفسه إجراء اتصالات مع اسرائيل.
ويرى محللون أن إطلاق الصواريخ من غزة هدف إلى الضغط على اسرائيل التي كانت تسعى إلى تجنب تصعيد مع اقتراب الانتخابات التشريعية، من أجل تسريع دخول هذه المساعدة إلى القطاع.
وتوقف تبادل القصف في نهاية المطاف قبيل الانتخابات الاسرائيلية التي لم تفض إلى فوز حاسم لرئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتانياهو أو خصمه بيني غانتس قائد الجيش خلال الحرب الأخيرة في غزة في 2014.
ومع ذلك، بقيت غزة في الأسابيع الأخيرة مسرحا كل يوم جمعة لتظاهرات تدين الحصار الاسرائيلي وتطالب بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى الأراضي التي طردوا أو فروا منها عند إنشاء اسرائيل في 1948.
وتتركز «مسيرات العودة» هذه في الجانب الواقع في غزة من الحدود التي يراقبها الجيش الاسرائيلي. وجرح أكثر من تسعين فلسطينيا الجمعة بينهم خمسون بالرصاص في هذه الاحتجاجات، حسب وزارة الصحة في القطاع.

]]>
197490
أكثر من مئة ألف يشاركون في احتجاجات بالجزائر http://newsabah.com/newspaper/197488 Sat, 02 Nov 2019 17:20:44 +0000 http://newsabah.com/?p=197488 الصباح الجديد ـ وكالات :
شارك أكثر من مئة ألف جزائري امس الاول الجمعة في مسيرة للمطالبة بإزاحة النخبة الحاكمة وإنهاء تدخل الجيش في الحياة السياسية. ويمثل العدد نحو مثلي عدد المشاركين في المظاهرات التي نُظمت أسبوعيا في الآونة الأخيرة. وجاءت الزيادة في عدد المتظاهرين بعد أن دعت المعارضة على مواقع التواصل الاجتماعي إلى مظاهرة كبيرة في ذكرى انتفاضة عام 1954 ضد الاحتلال الفرنسي، والتي كانت بداية كفاح وطني من أجل الاستقلال لا يزال من شاركوا فيه يهيمنون على مقاليد السياسة في البلاد.
ويأتي احتجاج امس الاول الجمعة بينما تستعد المعارضة، التي ليس لها قيادة إلى الآن، لاختبار قوة مع السلطات بعد أن رفضت قرار إجراء انتخابات الرئاسة في ديسمبر كانون الأول. ويرى الجيش أن انتخابات الرئاسة هي الطريقة المثلى لإنهاء المأزق السياسي في البلاد. واندلعت الاحتجاجات الحاشدة في شباط بعد أن أعلن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة أنه سيخوض انتخابات الرئاسة التي كان مقررا إجراؤها في يوليو تموز. واستمرت الاحتجاجات أسبوعيا حتى بعد تنحي بوتفليقة في ل نيسان. ومنذ فصل الربيع انخفض عدد المشاركين في المظاهرات الأسبوعية على الرغم من أن عشرات الآلاف من المتظاهرين واصلوا المشاركة فيها يوم الجمعة من كل أسبوع خلال الصيف والخريف للمطالبة برحيل الحرس القديم عن السلطة. وألقت السلطات القبض على بعض أقرب حلفاء بوتفليقة وأشخاص آخرين كانوا يتمتعون بنفوذ واسع وصدرت أحكام بالسجن على بعضهم بتهم الفساد لكن المحتجين يطالبون برحيل كل من كانت له صلة بنظام الرئيس المستقيل. وفي ظل هذه التطورات صار الجيش بقيادة رئيس الأركان أحمد قايد صالح أقوى لاعب في الحياة السياسية الجزائرية وضغط على الرئيس المؤقت علنا للدعوة لإجراء انتخابات الرئاسة في ديسمبر كانون الأول.
وطالب المحتجون يوم الجمعة رئيس الأركان بترك منصبه وهتفوا أيضا رافضين إجراء الانتخابات هذا العام.
كما طالبوا برحيل الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح ورئيس الوزراء نور الدين بدوي. وقدم نحو 20 شخصا أوراق ترشحهم لانتخابات الرئاسة .

]]>
197488
بدء التفاوض حول الدستور في سوريا وترجيحات بوقفه من الأسد لأي سبب http://newsabah.com/newspaper/197343 Wed, 30 Oct 2019 16:35:19 +0000 http://newsabah.com/?p=197343 في خطوة تأمل الأمم المتحدة أن تمهّد لتسوية سياسية للنزاع

متابعة ـ الصباح الجديد :

للمرة الأولى منذ اندلاع الحرب، جلس ممثلو الحكومة السورية ومعارضوها امس الأربعاء على طاولة التفاوض حول الدستور، في خطوة تأمل الأمم المتحدة أن تمهّد لتسوية سياسية للنزاع، وبدت دمشق تفاوض من موقع قوة، من دون بوارد تقديم أي تنازلات، بحسب محللين.
وتشارك الحكومة في المفاوضات التي تحظى بإجماع كبير من القوى الدولية، بدفع رئيسي من حليفتها موسكو التي ترغب بتطبيع علاقات دمشق مع المجتمع الدولي، واضفاء «شرعية» على اتفاقاتها مع تركيا بشأن سوريا.
وافتتحت الأمم المتحدة امس الأربعاء عمل اللجنة الدستورية المؤلفة من 150 عضواً، يمثلون الحكومة والمعارضة والمجتمع المدني بالتساوي، بغياب ممثلين عن الإدارة الذاتية الكردية، على أن تباشر لجنة الصياغة المنبثقة عن الوفود الثلاثة إثر ذلك عقد أولى جلساتها.
وقال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش امس الاول الثلاثاء إن بدء اللجنة لعملها هو «الخطوة الأولى على الطريق السياسي للخروج من مأساة النزاع»، الذي يمزّق سوريا منذ أكثر من ثماني سنوات، رغم أن قدرتها على تحقيق أي تغيير تبدو صعبة.
ويقول الباحث في مؤسسة «سنتشري فاونديشن» أرون لوند لوكالة فرانس برس إن الرئيس بشار الأسد سيشارك «من موقع القوة، وليس لديه ما يخسره».
ويوضح «إذا وجد أن عملية التفاوض أمست غير سارة لسبب معين، فلن يكون ذلك بالأمر المهم، إذ سيجد سبباً تقنياً لوقفها».
وتنطلق اجتماعات اللجنة الدستورية عقب أحداث ميدانية غيّرت خارطة التحالفات في شمال شرق سوريا، حيث انتشرت القوات الحكومية التي تسيطر أساساً على نحو ستين في المئة من مساحة البلد، في مناطق سيطرة القوات الكردية خلال الشهر الحالي. وتمّ ذلك إثر هجوم تركي توقف لاحقاً بموجب اتفاقين منفصلين أبرمتهما أنقرة مع واشنطن وروسيا.
وفشلت كافة جولات التفاوض التي قادتها الأمم المتحدة خلال السنوات الماضية، في تحقيق أي تقدم، جراء التباين في وجهات النظر بين دمشق والمعارضة. ولا تعني موافقتهما على التفاوض اليوم زوال هذه التباينات.
«تعديلات»
بحسب ميثاق تشكيلها، يعود للجنة أن «تراجع دستور 2012 ، وأن تقوم بتعديل الدستور الحالي أو صياغة دستور جديد».
وتطالب المعارضة التي تبدو عاجزة عن فرض أي شرط، بوضع دستور جديد للبلاد، بينما تعتبر دمشق أنه «بتعديل» مادة واحدة من الدستور الحالي «يصبح لدينا دستور جديد»، وفق ما قال وزير الخارجية وليد المعلم قبل أسابيع.
ويتوقع الباحث في مجموعة الأزمات الدولية سام هيلر أن تقتصر المحادثات على «إدخال بعض التعديلات على الدستور الحالي» مستبعداً أن «تتم إعادة صياغة دستور بالكامل».
ويوضح أن دمشق «استجابت للرغبة الروسية بتمرير اللجنة الدستورية من دون تقديم أي تنازلات كبيرة».
وتبدو المعارضة اليوم أضعف من أي وقت مضى، مع تراجع وتيرة الدعم الغربي لها، وبعدما بات وجودها على الأرض يقتصر على فصائل مقاتلة تدعمها أنقرة في شمال وشمال غرب البلاد، وهي مناطق تخضع لاتفاقات أميركية روسية.
ولم تحدد الأمم المتحدة إطاراً زمنياً لعمل اللجنة التي تتخذ قراراتها بالتوافق، وإلا بأغلبية 75 في المئة من الأصوات، لئلا يفرض أي طرف «املاءاته» على الآخر، وفق بيدرسون.
ويهدد هذان الشرطان اللذان فرضتهما دمشق على الأمم المتحدة، وفق محللين، بإدخال المفاوضات في حلقة مفرغة.
وأثارت تسمية أعضاء اللجنة الموسّعة خلافات بين دمشق والأمم المتحدة على مدى أشهر، قبل الاتفاق عليها الشهر الماضي.
ويشرح لوند أن قائمة المجتمع المدني التي كان يُفترض أن تشكلها الأمم المتحدة من محايدين، تم الاتفاق عليها بعد تضمينها أسماء محسوبة على النظام والمعارضة. ويرى أن تأمين النسبة المطلوبة من الأصوات قد يعتمد على ضغوط ستمارسها تركيا أو روسيا على قائمة المعارضة.

«تطبيع» العلاقات
بحسب لوند «لن تنتهي أي مفاوضات بين أعضاء اللجنة الدستورية بإجبار الأسد على القيام بما لا ينوي أساساً فعله».
ولا تمانع دمشق، وفق ما يشرح رئيس تحرير صحيفة الوطن السورية، المقربة من السلطات، وضاح عبد ربه لوكالة فرانس برس «مناقشة من يرغب حول الدستور ، ما دامت العملية سورية سورية بملكية سورية ودون أي تدخل أجنبي، وينتج عنها مقررات تحتاج إلى استفتاء الشعب السوري».
ويضيف «نحن اليوم أمام امتحان للدول الغربية التي أيدت هذه العملية وتدعمها، وسنرى إن كانت فعلاً تريد للشعب السوري أن يقرر مصيره أو ستبقى مستمرة في حصارها الاقتصادي ودعم وتمويل الإرهاب».
وانبثقت فكرة تشكيل هذ اللجنة عن اجتماع عقدته الأطراف الضامنة لاتفاق استانا في سوتشي، روسيا وايران وتركيا. وطالب وزراء خارجيتها أمس من جنيف بالدعم الدولي لضمان نجاح اللجنة في مهمتها كونها «الخيار الوحيد المتاح» حالياً.
وفي ظل عقوبات اقتصادية غربية تخضع لها سوريا منذ اندلاع النزاع، يقول لوند إنه «إذا اتضح أن بإمكانه (الاسد) أن يستخدم هذه المنصة، لفتح فرص جديدة وتطبيع العلاقات مع المجتمع الدولي، فسيفعل ذلك».
وتطالب روسيا المجتمع الدولي بتمويل إعادة الإعمار، الأمر الذي تربطه الدول المانحة بتسوية النزاع سياسياً.
وأعرب رئيس هيئة التفاوض السورية المعارضة نصر الحريري قبل أسابيع عن خشيته من استخدام النظام وحلفائه اللجنة كـ»ورقة» للحصول على «أموال لإعادة الإعمار».
ويقول لوند «ما يمكن أن تقوم به اللجنة الدستورية في أحسن الأحوال هو أن تضفي الشرعية الدولية لأي اتفاق قذر تتم صناعته خلف الكواليس».
ويضيف «روسيا وتركيا ستكونان اللاعبان الأساسيان في العملية، لكنهما يعملان في ظل وضع هامد إلى حد ما وأمامهما الكثير من المصالح المتناقضة لحلها».

]]>
197343
بيدرسون يعتبر انطلاق عمل اللجنة الدستورية «بارقة أمل» للشعب السوري http://newsabah.com/newspaper/197207 Tue, 29 Oct 2019 18:52:05 +0000 http://newsabah.com/?p=197207 يمهّد لتسوية النزاع الذي يمزّق البلاد منذ أكثر من ثماني سنوات

متابعة ـ الصباح الجديد :

تفتتح الأمم المتحدة اليوم الأربعاء عمل اللجنة الدستورية المؤلفة من 150 عضواً، يمثلون الحكومة السورية والمعارضة والمجتمع المدني بالتساوي، على أن تعقد اللجنة المصغرة (أو لجنة الصياغة) أولى جلساتها الجمعة في مقر الأمم المتحدة في جنيف، تمهيداً لبدء العمل بإصلاح دستوري.
وكان اعتبر مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون امس الاول الإثنين أن بدء اللجنة الدستورية عملها سيشكل «بارقة أمل» للشعب السوري، ويمكنه أن يمهّد لتسوية سياسية للنزاع الذي يمزّق البلاد منذ أكثر من ثماني سنوات.
وقال بيدرسون خلال مؤتمر صحافي في جنيف «أؤمن أن اطلاق اللجنة الدستورية يجب أن يكون بارقة أمل للشعب السوري الذي طالت معاناته»، موضحاً أن تشكيلها «يشكل أول اتفاق سياسي بين الحكومة السورية والمعارضة».
واستبق بيدرسون بدء الاجتماعات بلقاء عقده ليل امس الثلاثاء مع وزراء خارجية روسيا وإيران الداعمتين للحكومة السورية وتركيا الداعمة للمعارضة. وترعى الدول الثلاث محادثات آستانا التي استضافتها كازاخستان منذ العام 2017، وانبثق عنها تشكيل اللجنة الدستورية باقتراح روسي.
وأثارت تسمية أعضاء اللجنة الموسّعة خلافات بين دمشق والأمم المتحدة على مدى أشهر، قبل أن تعلن الأمم المتحدة التوصل الى اتفاق بشأنها الشهر الماضي.
وتنبثق عن المجموعة الموسّعة لجنة صياغة مصغّرة تضم 45 عضواً، يمثلون الأطراف الثلاثة بالتساوي. ويعود للجنة، وفق ميثاق تشكيلها، أن «تراجع دستور 2012 ، وأن تقوم بتعديل الدستور الحالي أو صياغة دستور جديد».
ولم تحدد الأمم المتحدة إطاراً زمنياً لانجاز عملها، إلا أن بيدرسون قال إن الأطراف ملتزمة العمل «على وجه السرعة وبشكل مستمر لتحقيق تقدم ونتائج ملموسة».
وتتخذ اللجنة قراراتها، وفق ما شرح بيدرسون، بـ»التوافق» «وإلا بأغلبية 75 في المئة من الأصوات»، ما من شأنه أن يضمن «ألا تتمكن كتلة واحدة من فرض اقتراحاتها».
ويخشى محللون أن تؤدي نسبة الأصوات المطلوبة هذه الى شلّ قدرة اللجنة على اتخاذ أي اجراءات أو قرارات.
وأقرّ بيدرسون بأن «اللجنة الدستورية وحدها لا يمكنها أن تحل ولن تحل النزاع السوري» لكنها «خطوة في الاتجاه الصحيح» ويمكنها أن «تفتح الباب نحو تسوية سياسية أشمل» للنزاع.
وعقد بيدرسون امس الاول الإثنين اجتماعاً مع مبعوثي الاتحاد الأوروبي، على أن يلتقي الجمعة ممثلين عن المجموعة المصغرة التي تضم دولاً عدة أبرزها الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وبريطانيا والسعودية.
وشدد على أنه «سيكون مهماً ومفيداً لو انطلق عمل اللجنة الدستورية مع اتخاذ خطوات ملموسة وتدابير لبناء الثقة بين السوريين أنفسهم وبين سوريا والمجتمع الدولي».
وفشلت كل جولات التفاوض السابقة التي قادتها الأمم المتحدة في تحقيق أي تقدم على طريق تسوية النزاع بسبب تباين وجهات النظر بين وفدي النظام والمعارضة.
ويأتي انطلاق عمل اللجنة الدستورية على وقع أحداث ميدانية متسارعة في شمال شرق سوريا، حيث نشرت القوات الحكومية وحداتها في مناطق سيطرة القوات الكردية، إثر هجوم شنته تركيا مع فصائل سورية موالية لها مكنها من السيطرة على شريط حدودي بطول 120 كيلومتراً.
ودعا بيدرسون إلى اعلان وقف شامل لاطلاق النار في سوريا. وقال «نؤمن أن القتال الجاري هو دليل آخر على أهمية الشروع في عملية سياسية جدية يمكنها أن تساهم في حل المشاكل على كافة الأراضي السورية».
وتشهد سوريا نزاعاً دامياً منذ العام 2011 تسبب بمقتل أكثر من 370 ألف شخص وأحدث دماراً هائلاً وتسبّب بنزوح وتشريد أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها.

]]>
197207
قوات سوريا الديمقراطية توافق على الانسحاب 30 كيلومتر عن الحدود التركية http://newsabah.com/newspaper/197083 Mon, 28 Oct 2019 17:25:08 +0000 http://newsabah.com/?p=197083 دمشق رحبت بالأمر…

الصباح الجديد _ وكالات :

قالت قوات سوريا الديمقرطية التي يقودها الأكراد إنها وافقت على الانسحاب لمسافة تزيد على 30 كيلومترا عن الحدود التركية وهو إعلان رحبت به دمشق قائلة إن على تركيا الآن إنهاء ”عدوانها“ في شمال شرق سوريا.
وبدأت تركيا هجومها عبر الحدود في التاسع من تشرين الأول مستهدفة وحدات حماية الشعب الكردية في شمال شرق سوريا بعد أن سحب الرئيس دونالد ترامب القوات الأمريكية من المنطقة.
وكان الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين اتفقا يوم 22 أكتوبر تشرين الأول الجاري على أن تؤمن قوات حرس الحدود السورية والشرطة العسكرية الروسية تطهير منطقة الحدود بمسافة تصل إلى 30 كيلومترا داخل سوريا من وحدات حماية الشعب سوريا خلال ستة أيام تنتهي يوم الثلاثاء.
ووحدات حماية الشعب هي المكون الرئيسي في قوات سوريا الديمقراطية وتعتبرها أنقرة جماعة إرهابية بسبب صلاتها بالمتمردين الأكراد في جنوب شرق تركيا. لكن قوات سوريا الديمقراطية كانت حليفا رئيسيا للولايات المتحدة في القتال ضد تنظيم الدولة الإسلامية.
وقالت قوات سوريا الديمقراطية في بيان إنها ”تعيد انتشارها إلى مواقع جديدة بعيدة عن الحدود التركية السورية… فيما تقوم قوات حرس الحدود التابعة للحكومة المركزية بالانتشار على طول الحدود السيادية السورية مع الدولة التركية“.
وأضافت في بيان بموقعها على الإنترنت ”وافقنا على تطبيق مبادرتها (روسيا) بوقف العدوان التركي على شمال شرق سوريا والتي جاءت استنادا إلى اتفاقية سوتشي“.
وحث البيان روسيا على المساعدة في ضمان ”فتح حوار بناء“ بين الإدارة الذاتية التي يقودها الأكراد في شمال شرق سوريا وحكومة الرئيس بشار الأسد في دمشق.
وموسكو هي أوثق حليف للأسد وقامت قواتها بدور حاسم في مساعدته على تحويل دفة الحرب الأهلية السورية الدائرة منذ ثماني سنوات واستعادة أجزاء كبيرة من الأراضي السورية.
ويسمح اتفاق سوتشي لقوات الأسد بالعودة إلى أجزاء من الحدود الشمالية مع تركيا للمرة الأولى منذ سنوات.
وقالت وكالة الأنباء العربية السورية الرسمية (سانا) نقلا عن مصدر في وزارة الخارجية والمغتربين إن سوريا ترحب بانسحاب قوات سوريا الديمقراطية بما ”يسحب الذريعة الأساسية للعدوان التركي الغاشم على أراضيها“.
وأضافت الوكالة أن الحكومة ستساعد على اندماج المواطنين مرة أخرى في المجتمع السوري ”بما يفسح المجال للجميع للعودة إلى الوحدة الوطنية السورية“.
ووفقا لاتفاق أردوغان وبوتين الذي تم إبرامه في منتجع سوتشي الروسي على البحر الأسود ستبدأ القوات الروسية والتركية اعتبارا من يوم الثلاثاء دوريات في جزء من الحدود السورية التركية بعمق عشرة كيلومترات في الأراضي السورية.
وقال أردوغان يوم السبت إن تركيا لن تتردد في التدخل من جديد لإبعاد وحدات حمايةالشعب عن منطقة الحدود في حالة عدم وفاء روسيا بتعهداتها بموجب اتفاق سوتشي.
وذكرت وكالة الأنباء العربية السورية يوم الأحد إن اشتباكات وقعت بين القوات السورية والقوات التركية بالقرب من مدينة رأس العين في شمال سوريا على الحدود التركية.
ولم تؤكد تركيا على الفور وقوع الاشتباكات.
وقالت وزارة الدفاع التركية إن جنديا تركيا لقي حتفه وأصيب خمسة آخرون يوم الأحد في هجوم بالصواريخ وقذائف المورتر شنته وحدات حماية الشعب في منطقة رأس العين.
وأضافت أن الجيش كان يجري عمليات استطلاع ورد بالمثل على الهجوم.

]]>
197083
لبنان… 3 جرحى خلال فتح الجيش طريق صيدا – الأولي http://newsabah.com/newspaper/197074 Mon, 28 Oct 2019 17:21:41 +0000 http://newsabah.com/?p=197074 الصباح الجديد _ وكالات :
وقعت 3 إصابات بين المحتجين يوم امس الاثنين، خلال قيام الجيش اللبناني بإعادة فتح طريق صيدا ــ الأولي.
وأفادت «الوكالة الوطنية للاعلام» بأن عناصر الصليب الأحمر نقلت إصابتين من آل دياب إلى مستشفى دلاعة في صيدا فيما نقلت الجمعية الطبية الإسلامية إصابة إلى المستشفى على إثر الإشكال بين المحتجين وعناصر الجيش في محاولة لإعادة فتح طريق صيدا ــ الأولي، حيث حصل تدافع وكر وفر قبل أن يتمكن الجيش من إعادة فتحها.
وغطت سحب الدخان سماء المدينة حيث قطع المحتجون طرقات صيدا الداخلية بالإطارات المشتعلة والعوائق ومنها: طريق رياض الصلح ساحة النجمة، طريق سينيق، الطريق البحرية بالقرب من خان الإفرنج، دوار العربي السراي، ساحة الشهداء.
وكانت صحيفة «الجمهورية» اللبنانية قد كشفت، في وقت سابق، عن أنه من المقرر البدء، اليوم الاثنين فجرا، بتنفيذ خطة عسكرية ـ أمنية لفتح الشوارع الرئيسة في البلاد، لكن تم تأجيل هذه الخطة لمدة 24 ساعة بسبب تعقيدات برزت في اللحظة الأخيرة.
وكان قد انعقد، صباح السبت الماضي، اجتماع أمني في مقر قيادة الجيش، ضَم، إلى قائده العماد جوزف عون، جميع قادة الأجهزة الأمنية والعسكرية، وناقش المجتمعون الأوضاع الراهنة في البلاد في ضوء استمرار التظاهرات وقطع الطرق، ولاسيما منها الطرق الدولية. وأكدت مصادر المجتمعين لـ»الجمهورية» أن القيادات العسكرية والأمنية تقاسمت المهمات والمناطق، سعيا إلى ترتيب الأجواء التي تسمح باستعادة الحركة الطبيعية من دون حصول أي صدام مع المتظاهرين. ولذلك، فقد توزعت المهمات على هذه الأسس، توصّلاً إلى أفضل الإجراءات التي تسهل حرية تنقل المواطنين على الطرق الحيوية، وحفظ أمن المتظاهرين وسلامتهم.
يشهد لبنان في الأسابيع الأخيرة احتجاجات وتظاهرات مستمرة في مختلف المناطق اللبنانية من خلال قطع الطرقات وإغلاق المـــرافق العامـــة، احتجاجا على سياسات الحكومة الأخيرة ورفضا لورقة الإصلاح التي أعلنها رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري.

]]>
197074
انتحار أبو بكر البغدادي بسترة ناسفة جراء غارة أميركية هاجمته بمعلومات من مخابرات البلاد http://newsabah.com/newspaper/196950 Sun, 27 Oct 2019 17:19:50 +0000 http://newsabah.com/?p=196950 فحص الحمض النووي يؤكد نهايته

على الرغم من مغادرته البلاد، بقي البغدادي يقض مضاجع الناس سيما الذين عاشوا وقائع الاحتلال والتعذيب حتى يوم أمس الاحد الذي أعلنت فيه الادارة الامريكية في واشنطن، ان قوات أميركية اغارت على موقع أبو بكر البغدادي بعد تلقيها معلومات قيمة من جهاز المخابرات العراق بشأن تحركاته وموقعه

الصباح الجديد – متابعة :

قتل البغدادي، ذلك الذي وقف في احد أيام تموز من سنة 2014 على منبر الجامع النوري في الوصل، ليعلن تسلمه من الله جل في علاه امانة ثقيلة بتكليفه ان يكون خليفة للإسلام والمسلمين.
ومنذ ذلك الإعلان، بدأ أبو بكر البغدادي حملة هائلة ضد الإسلام بقتل المسلمين، سيما في البلاد، باتباع إدارة التوحش لترويع المواطنين، وخاصة في الموصل، التي انطلقت منها عناصره صوب صلاح الدين والانبار وديالى لاحتلالها وتهجير اهاليها والتنكيل بمن يتبقى فيها منهم، الأمر الذي كبد حكومة البلاد آنذاك مليارات الدولارات وثلاث سنين لتحريرها من قبضات عناصره، وطرده وطردهم منها.
وعلى الرغم من مغادرته البلاد، بقي البغدادي يقض مضاجع الناس سيما الذين عاشوا وقائع الاحتلال والتعذيب حتى يوم امس الاحد الذي أعلنت فيه الادارة الامريكية في واشنطن، ان قوات أميركية اغارت على موقع أبو بكر البغدادي بعد تلقيها معلومات قيمة من جهاز المخابرات العراق بشأن تحركاته وموقعه، وان القوات التي نفذت الغارة على زعيم داعش ابو بكر البغدادي وقتلته في سوريا، انطلقت من شمال العراق.
وقال مسؤول عسكري امريكي، رفيع المستوى، بحسب الاعلام الرسمي في البلاد، ان ‹القوات الامريكية التي قتلت البغدادي في سوريا، انطلقت من محافظة اربيل باقليم كردستان.
واضاف المسؤول: « تم التأكد من هوية ابو بكر البغدادي بعد مطابقة الحمض النووي مع الجثة» ، مشيرا الى انه ‹تم التعرف على الجثة رغم تفجيرها بحزام ناسف، عبر تقنية مطابقة الشكل الحقيقي مع الجثث».
وكان مصدر أميركي مطلع على ما جرى قال لـCNN إن البغدادي على ما يبدو فجر نفسه بسترة ناسفة خلال العملية مع اقتراب عناصر القوة الأمريكية منه، لافتا إلى أن تأكيد مقتله رهن تحليل عينات حمضه النووي.
بالمقابل أعلنت قيادة العمليات المشتركة في العراق، أنها لعبت دورا هاما في عملية القضاء على أبو بكر البغدادي، زعيم تنظيم «داعش» الإرهابي.
وكشف مسؤول في المخابرات العراقية، أن استخبارات بلاده حصلت على معلومات قيمة من شخصين ألقت القبض عليهما، وأن هذه المعلومات قادت لموقع سري بالصحراء العراقية فيه وثائق عن موقع البغدادي وتحركاته.
وقال اللواء تحسين الخفاجي المتحدث باسم العمليات المشتركة العراقية، في تصريح لـCNN: «العمليات العراقية المشتركة لعبت دورا هاما في تقديم معلومات مهمة للجانب الأمريكي في عملية قتل البغدادي».

الحمض النووي يؤكد مقتل أبو بكر البغدادي

وكشفت فضائية إكسترا نيوز عن أنه تم التأكد من مقتل أبو بكر البغدادى بعد فحص الحمض النووى الخاص به.
وأكدت وسائل إعلام أميركية عدة أن زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي استُهدف وقُتل على الأرجح في عملية عسكرية أميركية في سوريا، وذلك قبل ساعات من إعلان «مهمّ جدا» إدلي به الرئيس دونالد ترامب امس الأحد.
وكانت رويترز افادت في وقت سابق من امس الاحد نقلا عن مصادرها ان غارة جوية امريكية في ادلب السورية اسفرت عن مقتل زعيم داعش ابو بكر البغدادي، فجر امس الاحد، بالاضافة الى مقتل 8 من مرافقيه ومعاونه وزوجتيه.
وكان البيت الأبيض أعلن امس الاول السبت أنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب سيدلي بإعلان «مهمّ جدا» صباح الأحد.
وقال متحدث باسم الرئاسة الأميركية هوغان جيدلي في بيان مقتضب إن «رئيس الولايات المتحدة سيدلي بإعلان مهم جدا صباح (الأحد) من البيت الأبيض».
وقبيل ذلك، كتب دونالد ترامب في تغريدة على تويتر «حدث للتوّ أمر هائل»، من دون أن يضيف أي تفاصيل.
ومن جهته، تحدث المرصد السوري لحقوق الإنسان عن استهداف مروحيات «لساعة ونصف الساعة» لجهاديين قريبين من تنظيم الدولة الإسلامية في إدلب، ما أسفر عن سقوط تسعة قتلى، من دون أن يوضح هوية المروحيات.
وتكلل هذا الهجوم بالنجاح فعلا،وكانت أهم عملية عسكرية تستهدف قياديا جهاديا كبيرا منذ قتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في عملية قامت بها القوات الخاصة الأميركية في أبوت أباد بباكستان. وتأتي هذه التطورات بينما يشهد شمال سوريا نشاطا عسكريا مكثفا.
فقد سرعت القوات السورية والروسية انتشارها على الحدود السورية التركية بينما يرسل الأميركيون تعزيزات إلى منطقة نفطية شرقا تسيطر عليها القوات الكردية.

اول ظهور علني له في 2014

لم تصدر أي إشارة عن البغدادي منذ تسجيل صوتي تم بثه في آب 2018 بعد بدء الهجوم العراقي لاستعادة مدينة الموصل من تنظيم الدولة الإسلامية. وقد دعا فيه أنصاره الى «عدم التخلي عن جهاد عدوهم» على الرغم من الهزائم الكثيرة التي مني بها الجهاديون.
وقبل ذلك صدر تسجيل صوتي آخر للبغدادي في أيلول 2017، قبل أقل من شهر على طرد التنظيم المتطرف من مدينة الرقة، معقله الأبرز في سوريا سابقاً، على وقع هجوم لقوات سوريا الديموقراطية.
وفي الموصل، كان الظهور الأول للبغدادي في جامع النوري في تموز 2014، بعد إعلانه «الخلافة» وتقديمه كـ»أمير المؤمنين».
والبغدادي واسمه الأصلي عواد البدري مولود في 1971 لأسرة فقيرة في مدينة سامراء شمال بغداد. وقد كان مولعا بكرة القدم، ويحلم بأن يصبح محاميا، لكن نتائجه الدراسية لم تسمح له بدخول كلية الحقوق.
أبدى أيضا طموحا للالتحاق بالسلك العسكري، لكن ضعف بصره حال دون ذلك، لتقوده الأمور في نهاية المطاف إلى الدراسات الدينية في بغداد قبل ان يصبح إماما في العاصمة العراقية في عهد الرئيس السابق صدام حسين.
وخلال الغزو الأميركي للعراق في 2003، شكل البغدادي مجموعة صغيرة من الجهاديين قبل أن يتم توقيفه واعتقاله في سجن بوكا.
وفي غياب أدلة تدينه، أفرج عنه والتحق بمجموعة من المقاتلين السنة تحت راية تنظيم القاعدة، وتولى قيادتها لسنوات. وقد استفاد من الفوضى بسبب النزاع في سوريا وتمركز مع مقاتليه فيها في 2013 قبل هجومه الكاسح في العراق.

إيرانيان: السوريون أبلغونا بمقتل البغدادي

أعلن مسؤولان إيرانيان لـ»رويترز» أن مصادر سورية أبلغت طهران بمقتل زعيم تنظيم «داعش» أبو بكر البغدادي في سوريا.
ونقلت «رويترز» عن أحد المسؤولين الإيرانيين قوله امس الأحد، إنه «تم إبلاغ إيران بمقتل البغدادي من قبل مسؤولين سوريين اطلعوا على المعلومات الميدانية»، فيما أكد المسؤول الثاني هذه المعلومات.
وأفادت تقارير إعلامية أمريكية بمقتل البغدادي بعملية خاصة نفذتها القوات الأمريكية في محافظة إدلب السورية.

من هو أبو بكر البغدادي؟

يوصف زعيم تنظيم الدولة الإسلامية بأنه أكثر رجل مطلوب على مستوى العالم.
في تشرين الأول 2011، صنفته الولايات المتحدة رسميا على أنه «إرهابي»، وعرضت مكافأة قيمتها 10 ملايين دولار لمن يقدم معلومات تساعد في القبض عليه أو قتله.يُعرف البغدادي بقسوته ودقته في التخطيط الميداني.
ولد بالقرب من مدينة سامراء، شمال العاصمة العراقية بغداد، في عام 1971، واسمه الحقيقي إبراهيم عوض البدري.
وتفيد تقارير بأنه كان خطيبا في أحد المساجد بالمدينة خلال الغزو الأمريكي للعراق في عام 2003.
ويعتقد البعض أنه كان متطرفا منذ حكم الرئيس السابق صدام حسين.
ويرى آخرون أنه اعتنق أفكارا متطرفة خلال وجوده لمدة أربع سنوات في معتقل بوكا الأمريكي، جنوبي العراق، رفقة قياديين من تنظيم القاعدة.
وبرز في عام 2010 كزعيم لتنظيم القاعدة في العراق، وهي جماعة انصهرت في تنظيم الدولة الإسلامية. وعلا شأنه خلال محاولة الاندماج مع جبهة النصرة في سوريا.
وبث تنظيم الدولة الإسلامية هذا العام تسجيلا مصورا لرجل يقول إنه أبو بكر البغدادي. ولم يظهر قبلها إلا في عام 2014، عندما أعلن إقامة «الخلافة» في أجزاء من العراق وسوريا.

فجر نفسه بسترة ناسفة

وأفادت وسائل إعلام أميركية نقلا عن مسؤول كبير في وزارة الدفاع (البنتاغون)، أن الجيش نفذ عملية استهدفت زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي يوم اول امس السبت في المكان الذي يختبئ داخله في سوريا.
وأوضحت مجلة نيوزويك الأميركية أن العملية جرت في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، ونفذتها قوات عمليات خاصة بعد أن تلقت معلومات استخباراتية حددت موقعه.
ونقلت المجلة عن المسؤول الأميركي أنه اطلع على نتائج العملية، مشيرا إلى قتال قصير وقع عندما دخلت القوات الأميركية للمجمع الذي اختبأ داخله أبو بكر البغدادي.
كما أشارت شبكة «سي إن إن» الأميركية نقلا عن مسؤول ب‍البنتاغون إلى أن زعيم داعش فجر ،على ما يبدو، سترة ناسفة خلال العملية مع اقتراب عناصر القوة الأميركية.
وقال المسؤول إن البغدادي قتل نفسه بتفجير سترة ناسفة، بينما كان أفراد أسرته حاضرين، فيما لم يصب أي طفل في الغارة الأميركية، لكن قُتلت زوجتان له ربما من جراء انفجار السترة الناسفة.

العراق تلقى تأكيدا من داخل سوريا بمقتل البغدادي

ونقلت وكالة «رويترز» للأنباء امس الاحد عن مصدرين عراقيين قولهما إن العراق تلقى تأكيدا لنبأ مقتل زعيم تنظيم داعش ابو بكر البغدادي من داخل سوريا.
ونقلت «رويترز» عن أحد المصدرين قوله «أكدت مصادرنا من داخل سوريا للفريق الاستخباراتي العراقي المكلف بمطاردة البغدادي أنه قتل مع حارسه الشخصي في إدلب بعد اكتشاف مخبئه عند محاولته نقل عائلته من إدلب باتجاه الحدود التركية».
وفي السياق، سلط الجنرال المتقاعد بسلاح الجو الأميركي سيدريك لايتون الضوء على تقارير استخباراتية سابقة عن أن زعيم تنظيم «داعش» أبو بكر البغدادي كان ينام متزنّرا بحزام ناسف.
وقال لايتون: «هناك تقارير استخباراتية أكدت للعامة قبل سنوات أن البغدادي كان ينام مرتديا حزاما انتحاريا.. وهذا ليس مفاجأة» ، وتابع: «يبدو أن هذه التقارير كانت صحيحة للحيلولة من دون القبض عليه».
وتأتي تصريحات لايتون بعد تصريح أدلى به مصدر في وزارة الدفاع الأميركية «البنتاغون» لـCNN وأكد أن البغدادي فجر حزاما ناسفا بنفسه خلال العملية التي شنتها قوة أميركية في شمال غرب سوريا اول امس الاول السبت.
وفي وقت سابق، قالت وسائل إعلام أميركية إن البغدادي لقي مصرعه بغارة أميركية صادق على تنفيذها الرئيس دونالد ترامب ، فيما صرح مسؤول بارز في البنتاغون بأن زعيم تنظيم «داعش» كان هدفا لعملية عسكرية سرية في محافظة إدلب السورية.
وكشف الخبير الاستراتيجي في شؤون الجماعات المسلحة هشام الهاشمي امس الاحد دور المخابرات العراقية في قتل زعيم داعش الإرهابي ابو بكر البغدادي.
وقال الهاشمي في حديث تابعته الصباح الجديد، إن «‏في اغلب الأحوال قتل البغدادي‬ يؤسس الى فترة سكون وكسل في العمليات الارهابية كما حدث بعد مقتل ابو عمر البغدادي احتاجت القاعدة الى 4 شهور حتى تنشط بعملياتها من جديد».
واضاف أن «هذا الخمول والكسل قد يمتد حتى ينتهي الخلاف على من يخلف البغدادي، وأظن ان الخلافة خرجت من العراق فهي بين تونسي أو جزائري».
واكد أن «المخابرات العراقية اسهمت بتقديم معلومات مهمة جداً عن مكان البغدادي في سوريا عبر خلية خاصة امريكية – بريطانية – عراقية ، مبيناً أن «العراقيين ساعدوا في كشف معلومة محاولة البغدادي بنقل عائلته تجاه تركيا».

مقتل الراوي خلال العملية الاميركية

وكأي عملية عسكرية تتحمل احداثا جانبية، قتل المعاون الامني الخاص لزعيم تنظيم «داعش» غزوان الراوي خلال العملية الاميركية ضد ابو بكر البغدادي.
ونقلت وكالة الانباء الرسمية عن المصدر قوله انه «تم قتل الإرهابي المدعو غزوان الراوي المسؤول الأمني الخاص بزعيم تنظيم داعش الإرهابي في العملية الاميركية التي قتلت ابو بكر البغدادي»، حسبما كشف مصدر استخباري امس الاحد.
واضاف ان «الاستخبارات قدمت معلومات دقيقة ومهمة الى قوات التحالف ساهمت بشكل كبير في الوصول الى الإرهابي البغدادي وقتله».
خليفة أبو بكر البغدادي ضابط سابق بالجيش العراقي.. تعرف عليه
قال طارق ابو السعد، القيادي الإخواني المنشق «ابو السعد» في تصريحات خاصة لـ»الوطن» أنه من المبكر الحكم على مستقبل تنظيم داعش، الان وخصوصا انه منذ أسابيع قليلة عين البغدادي خليفة له وهو الإرهابي الداعشي عبدالله قرداش فهو من سيتولى خلافة تنظيم داعش الإرهابي بعد الأمير المقتول
وتابع: التركماني عبدالله قرداش، كان ضابطا سابقا في حيش صدام حسين وعرف بالقسوة والشدة والخبرات العسكرية
وأضاف: المثير في الأمر أن أبو بكر البغدادي زعيم الإرهاب الذي يبحث عنه العالم، اختبأ في إدلب وهي تحت حماية جبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة وكلنا نعلم الخلاف القائم بين داعش والقاعدة، وهذا الأمر يوحي ان البغدادي كان محبوسا أسيرا لدى الجبهة .
يذكر أن مصادر في سوريا والعراق وإيران، قالت امس الأحد، إنه يُعتقد أن زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي قُتل في عملية عسكرية أمريكية في سوريا، مع استعداد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، للإدلاء بـ»بيان مهم» في البيت الأبيض.
وكان مسؤول أميركي، اشترط عدم ذكر اسمه، قال لـ»رويترز»، في وقت سابق، إن البغدادي استُهدف في عملية خلال الليل، لكنه لم يتمكن من تحديد ما إذا كانت العملية ناجحة.
وقال قائد أحد الفصائل المسلحة في محافظة إدلب شمال غرب سوريا، إنه يُعتقد أن البغدادي قُتل في غارة بعد منتصف الليل، شاركت فيها طائرات هليكوبتر وأخرى حربية، في قرية باريشا،
قرب الحدود التركية، كما وقع اشتباك على الأرض خلالها. وأوضح مصدران أمنيان عراقيـان، ومسؤولان إيرانيان، أنهم تلقوا تأكيدا من داخل سوريا، بشأن مقتل البغـدادي.

]]>
196950