ملاحق – جريدة الصباح الجديد http://newsabah.com يومية | سياسية | مستقلة Wed, 16 Jan 2019 19:57:55 +0000 ar hourly 1 124085406 «بنات التاء» تدريسيات يُطلقن قناة تعلمية مجانية عبر «التلغرام» http://newsabah.com/newspaper/174884 http://newsabah.com/newspaper/174884#respond Wed, 16 Jan 2019 18:55:48 +0000 http://newsabah.com/?p=174884 متابعة الصباح الجديد:

أطلقت مجموعة من المعلمات العراقيات قناة عبر تطبيق التلغرام باسم «ضوء النجاح «.
وتذكر رفل عبد الله الممثلة عن التدريسيات اللاتي إلتقين عبر مواقع التواصل الاجتماعي من محافظات عراقية مختلفة، وأطلقن على أنفسهن اسم «بنات التاء» : أن « فكرة القناة جاءت من تواصل مجموعة من المعلمات من محافظات مختلفة عبر فيس بوك، وقد وجدنا في كل واحدة الرغبة بمساعدة الطلبة وخاصة الاطفال منهم للارتقاء بمستوى تعليمهم، وايصال المناهج لهم بطريقة سهلة ومُبسطة، ومن دون أن يُكلف الأمر ذويهم أي خسائر مادية.»
وأضافت « هذا الهدف دفعنا للتواصل مع بعضنا البعض، وإطلاق مجموعة أسميناها بـ «بنات التاء» إحتراماً لعمل المرأة ولرغبتها لتغيير كل شيء نحو الافضل، وقررنا أن نُنشئ قناة عبر تطبيق التلغرام، ونعمل على تصوير فديوات، او تقديم صور تعليمية نقوم نحن بتصميمها وانجازها لتعليم الطلبة، وبرغم إن غالبيتنا تنحدر من عائلات محافظة خاصة إن الغالبية ينتمين لمحافظات جنوبية ما يمنعنا أحياناً من حرية ممارسة هذا العمل إلا ان اهدافنا هي التي قادتنا نحو ذلك.»
وتذكر عبد الله» إننا لم نلتقِ حتى هذا اليوم، فلقاءاتنا ما تزال عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعبر القناة التي أطلقناها وغاياتنا هي بث العلم لا غير.»
سارة المعلاوي إحدى التدريسيات في فريق بنات التاء تذكر «إن فكرة تدريس الاطفال عبر التلغرام جاءت نتيجة رغبة الاطفال اليوم باستعمال الهواتف النقالة واجهزة الايباد، لهذا حاولنا استغلال هذه الرغبة وتوجيهها بنحو صحيح بأن نُطلق قناة معرفية وتعليمية لكن بأسلوب ترفيهي، استعملنا الفيديوهات والصور التي نقوم نحن بتصميمها وننزلها عبر القناة».
وأكدت: « إن أهالي الاطفال تعاونوا معنا بنحو كبير، فنحن سهلنا عليهم الكثير من المهام ومن دون أن يُكلفهم هذا شيئاً، رغبتنا ليست الحصول على مردود مادي بقدر ما هي غاية مُلحة لتغيير الواقع المعرفي للطفل، وتصويب طاقاته بنحو صحيح، فبدل أن يتعامل الطفل مع التكنولوجيا بنحو خاطئ سنعمل نحن على جعل تعامله مع هذه الاجهزة بفائدة واستغلاله في تطوير قدراته العلمية والمعرفية واداء واجباته المدرسية.»
وتذكر المعلاوي» إن قناتنا اليوم تتضمن أكثر من 600 متابع بالرغم إن انطلاقها لم يتجاوز الاسبوعين، ونحن مستمرين بتقديم خدماتنا، خاصة إننا نُقدم فقرات تدريسية لكل المناهج، وكل الفئات العمرية والدراسية من الابتدائية وحتى الاعدادية كما نقوم بتقديم محاضرات لكل المواد، ونستقبل كل الاسئلة من قبل الطلبة وذويهم ونعمل على حلّها ومساعدتهم في فهمها وحلها.» مشيرةً «بدل أن يلجأ الطالب اليوم وخاصة من ذوي الدخل المحدود إلى وسائل التدريس الخصوصي التي اصبحت باهظة الثمن نحن وفرنا لهم طرقاً تدريسية مجانية وسهلة.»

]]>
http://newsabah.com/newspaper/174884/feed 0 174884
البرامج المباشرة تبعد الإعلاميين عن «التصنع» http://newsabah.com/newspaper/174879 http://newsabah.com/newspaper/174879#respond Wed, 16 Jan 2019 18:53:01 +0000 http://newsabah.com/?p=174879 وسن الشمري لـ «الصباح الجديد»:
بغداد ـ فلاح الناصر:
وسن الشمري، تعمل في راديو العراقية، تقدم برنامجها المباشر في الساعة الرابعة عصر كل خميس بعنوان (شعر بنات)، خريجة كلية الفنون الجميلة، قسم الرسم، التحقت بشبكة الإعلام العراقي بعد تفوقها في احدى الدورات التدريبية التي تقيمها شبكة الإعلام العراقي، حصلت على ترتيب متميز، فكتبت تقريراً تلفزيونياً بعنوان (العنف ضد المرأة)، قدمت أول برامجها (الباب العالي)، ثم (فضاءات ثقافية) الذي قدمها إلى الاضواء، قبل انتقالها إلى الإذاعة.
وسن تحدثت عن مسيرتها الإعلامية، أذ قالت: العمل في الفضائيات وضعني امام تحدٍ متواصل لإثبات الجدارة، فقد تنقلت وقدمت عدة برامج عن طريق الإذاعة، (طلبات الأغاني) و(بعد الرابعة)، وحالياً أقدم برنامج (شعر بنات)، في إذاعة راديو العراقية، والإذاعة وضعتني مباشرة مع الجمهور، حيث قدمت البرنامج مباشرة، ولا توجد حلقات تسجيل فيه، ما ضاعف عملي في التواصل مع جميع فئات المجتمع، فالعمل المباشر يبعد الإعلامي عن التصنع.
وتابعت: لم احقق طموحي حتى الآن، فما زلت في بداية الطريق، برغم مضي 10 سنوات على انضمامي إلى اسرة تلفزيون العراقية، لكني اعد نفسي مبتدئة في الميدان، ومن النقاط التي عززت تواصلي، فقد نلت تشجيعاً من أسرتي، وزادت الثقة بوجود المنافسة بين الإعلاميات اللواتي يملكن الاصرار على تأكيد الحضور الافضل.
واوضحت: ان من اهم النقاط التي تسهم في نجاح الإعلامية هي الثقافة والابتعاد عن الغرور والالقاء السليم، وان تعمل لأجل المصلحة العامة بكل حيادية وموضوعية، إلى جانب كسب الخبرات والعمل على تطوير الإداء في شتى التخصصات بالحقل الإعلامي.

]]>
http://newsabah.com/newspaper/174879/feed 0 174879
كيف تعوضين نقص الكولاجين المسؤول عن شباب بشرتك؟ http://newsabah.com/newspaper/174868 http://newsabah.com/newspaper/174868#respond Wed, 16 Jan 2019 18:49:44 +0000 http://newsabah.com/?p=174868 متابعة الصباح الجديد:
من الطبيعي أن تفقد بشرتنا متانتها مع مرور الأيام مما يجعلها أقل ليونة وأكثر عرضة لظهور التجاعيد.
ولتأخير هذه المظاهر التي تسرع في شيخوخة البشرة ينصح الخبراء باللجوء إلى المستحضرات والحقن الغنية بالكولاجين.
تتكون البشرة بنسبة 90% من الكولاجين، فهذا البروتين المتواجد بنحو طبيعي في الجلد يسمح للأنسجة بالتجدد والحفاظ على الليونة، ولكن إنتاجه يبدأ بالانخفاض منذ سن الـ25 مما يجعل البشرة تفقد شبابها بنحو تدريجي.

التعويض عن النقص في الكولاجين
التعويض عن النقص في الكولاجين ممكن أن يتم من خلال طريقتين: استعمال مستحضرات عناية غنيّة بالكولاجين أو الاستعانة بالحقن في هذا المجال.

• كريمات الكولاجين:
تشكّل مستحضرات العناية الغنية بالكولاجين حلاً فعّالاً يعيد للبشرة نضارتها، كونها تسهم في ترطيبها وتنعيمها مما يساعد على إخفاء أول مظاهر الشيخوخة التي تظهر عليها، وتأتي هذه الكريمات لتعبئة التجاعيد من خلال مفعولها المملّس للبشرة.
للاستفادة من فعالية هذه الكريمات، ينصح الخبراء بتطبيقها يومياً على البشرة مع التركيز على المناطق الأكثر عرضة لظهور التجاعيد مثل محيط العينين والشفاه، على أن يتمّ تطبيق هذه الكريمات صباحاً ومساءً خاصة أن البشرة تتجدد خلال الليل وهي تحتاج لفوائد الكولاجين في هذا المجال.

عناصر غذائية معززة لإنتاج الكولاجين:
يتواجد الكولاجين بشكل طبيعي في البشرة، والعضلات، والعظام، والأظافر، والشعر، وهو يتمتع بمفعول حامٍ ومجدّد مما يسمح بجعل جميع هذه الأنسجة أكثر ليونة ومتانة، ولذلك من الضروري أن نحرص على تعويض النقص في إنتاج الكولاجين الذي يظهر مع مرور الأيام ويتسبب في جفاف الأنسجة وفقدانها لليونتها.
إن التعويض عن النقص في الكولاجين يساعد على إعادة الحيوية إلى الأنسجة والكتل العضلية كما يخفف من حدة الألم الذي قد يصيب المفاصل، ويعتمد هذا التعويض على العناية التجميلية وعلى نظام غذائي متوازن ينشط إنتاج الكولاجين في الجسم.
ولتحفيز الأنسجة على إنتاج المزيد من الكولاجين، يُنصح بتبني نظام غذائي متوازن يعتمد على إدراج الفيتامينات والمعادن والحوامض الدهنية الأساسية من خلال استهلاك: المكسّرات (الجوز، واللوز) والبقوليات (الفول، والفاصوليا، والحمص، والبازيلاء)، أما الفيتامين «C» فيتم الحصول عليه عبر استهلاك الحمضيات والفيتامين «E» عبر تناول زيت الزيتون، والأفوكادو، وسمك التونة.

]]>
http://newsabah.com/newspaper/174868/feed 0 174868
وسائل التواصل الاجتماعي تعرض المراهقات للاكتئاب http://newsabah.com/newspaper/174871 http://newsabah.com/newspaper/174871#respond Wed, 16 Jan 2019 18:48:20 +0000 http://newsabah.com/?p=174871 متابعة الصباح الجديد:
كشفت دراسة حديثة، بأن أعراض الاكتئاب المرتبطة باستعمال وسائل التواصل الاجتماعي تظهر على المراهقات أكثر مما تظهر لدى المراهقين، بمقدار المثلين، مبينة بأن ذلك مرده بشكل أساسي إلى المضايقات على الإنترنت واضطرابات النوم وكذلك الانطباع السلبي عن شكل الجسد وتراجع تقدير الذات.
وقال باحثون، إن الدراسة حللت بيانات نحو 11 ألفًا من الشباب في بريطانيا، ووجدت أن الفتيات في سن الرابعة عشرة كن أكثر استعمالاً لوسائل التواصل الاجتماعي، اذ يستعملها نحو 40% منهن لأكثر من ثلاث ساعات يوميًا مقارنة مع 20 بالمئة من المراهقين.
وأظهرت الدراسة أيضًا، أن 12% ممن يستعملون وسائل التواصل الاجتماعي بقلة و38% ممن يستعملونها بكثافة (أكثر من خمس ساعات يوميًا) ظهرت عليهم علامات تدل على الإصابة باكتئاب أكثر حدة.
وعن الأسباب التي تربط استعمال وسائل التواصل الاجتماعي بالاكتئاب، أشار الباحثون أن 40% من الفتيات و25% من الفتيان تعرضوا للمضايقات أو التنمر على الإنترنت.
وظهرت أعراض اضطراب النوم بين 40% من الفتيات مقابل 28% من الفتيان، حيث يرتبط القلق وقلة النوم بالإصابة بالاكتئاب.
توصل الباحثون إلى أن الفتيات يتأثرن بدرجة أكبر عندما يتعلق الأمر باستعمال وسائل التواصل والقلق من شكل الجسد وتقدير الذات، لكن تأثر الفتيان بهذا الأمر كان أقل.

]]>
http://newsabah.com/newspaper/174871/feed 0 174871
توثيق عملية «بيع واغتصاب» شابة ايزيدية في بغداد http://newsabah.com/newspaper/174844 http://newsabah.com/newspaper/174844#respond Wed, 16 Jan 2019 18:45:51 +0000 http://newsabah.com/?p=174844 متابعة الصباح الجديد :
أعلن المرصد العراقي لضحايا الاتجار بالبشر، امس الأربعاء، عن توثيق عملية «بيع واغتصاب»، تعرضت لها شابة ايزيدية وقعت ضحية جريمة الاتجار بالبشر في بغداد، بعد استدراجها من إقليم كردستان.
وقال المرصد في تقرير تلقت « الصباح الجديد « نسخة منه، إن «قصة الشابة الايزيدية بدأت بعدما نزحت إلى محافظة دهوك في إقليم كردستان بعدما سقط قضاء سنجار بيد تنظيم “داعش” وعملت حال وصولها لدى إحدى المنظمات الإغاثية لمساعدة النساء الايزيديات في الجبل.
ونقل التقرير عن الشابة الايزيدية قولها، إنها “شاركت في عام 2015 بإحدى التظاهرات التي نظمت في محافظة أربيل للمطالبة بالعمل على إطلاق سراح الايزيديات المختطفات لدى داعش، إلا أن السلطات الأمنية في الإقليم عمدت إلى اعتقال المشاركين في التظاهرة والتي كانت (ف .ا .ق) واحدة منهم”، مبينة أنه “بعد فترة وجيزة من الاعتقال والتعذيب، تم إطلاق سراحنا”.
وأضافت، أنه “بعد الافراج عني، لجأت إلى منظمة إنسانية تعمل في أربيل وتمتلك فرعاً في بغداد تدعى (….)”، لافتة إلى أن «المنظمة قامت بإرسالها إلى العاصمة في مطلع عام 2017 برفقة سائق ايزيدي “ص.ح.س” من أجل إجراء مقابلة مع سفارة أجنبية للحصول على لجوء لإحدى الدول، “لكنني شعرت في أثناء الرحلة أن السائق يمتلك نوايا مريبة تجاهي».
وتابعت أنه «بعد وصولي إلى بغداد , قام السائق بمرافقتي إلى شقة سكنية داخل عمارة وسط العاصمة، ادعى أنها فرع المنظمة المذكورة، لكنني فوجئت بوجود شخص ايزيدي آخر داخل المبنى يدعى (ح.ب.ك)، قام بتسليم السائق (ص.ح.س) مبلغا ماليا كبيراً «.
وبين التقرير أنه “في شهر تشرين الثاني 2017، قدمت قوة أمنية إلى المبنى بناء على اتصال من أحد السكان، بعدما سمع صراخها وطلبها النجدة والتي بدورها قامت بتحريرها واخذ افادتها واعتقال الجناة الذين عملوا على تزوير عقد ادعوا من خلاله أن الضحية متزوجة من (ح.ب.ك)”، مشيراً إلى أنه “تم إطلاق سراحهم مقابل مبالغ مالية كبيرة، ليفروا بعد ذلك إلى جهة مجهولة مما جعل القضية معلقة حتى الآن».

]]>
http://newsabah.com/newspaper/174844/feed 0 174844
حتى الموتى لا خلاص لهم من الباحثين ! http://newsabah.com/newspaper/174817 http://newsabah.com/newspaper/174817#respond Wed, 16 Jan 2019 08:10:16 +0000 http://newsabah.com/?p=174817 متابعة الصباح الجديد:
يعمل باحثون أميركيون على تقنية جديدة تحول جثث الموتى إلى تربة غنية بدلًا عن حرقها أو دفنها، لما لهذين الإجراءين من أثر سلبي على البيئة.
وتقوم هذه الطريقة على تسريع تحليل الرفات البشرية لجعلها مواد مغذية للتربة، ومن ثم تقديمها لأهل المتوفى.
وسيناقش مجلس الشيوخ في الولايات المتحدة هذا المشروع الرائد هذا الشهر.
وتؤثر الطريقة التي يتعاطى فيها البشر مع الموتى سواء بالدفن أو الحرق على البيئة لفترة طويلة للغاية، وهذا الأمر يصبح مع النمو السكاني من المواضيع الضاغطة.
ووفقاً لموقع سبوتنك قال عضو مجلس الشيوخ عن ولاية واشنطن جيمي بيدرسن «إن الأشخاص الذين كتبوا لي من جميع أنحاء الولاية ينزعجون من إمكانية أن يصبحوا شجرة أو أن يكون لهم بديل آخر لأنفسهم»، مشيراً إلى أن طريقة الدفن هذه ستكون مفيدة للأشخاص الذين لا يستطيعون تحمل تكاليف الجنازات الاعتيادية أو لا يعدون الحرق وسيلة مناسبة.
وأكد الباحث الرئيسي في المشروع لين كاربنتر بوغز أن هذه الطريقة آمنة، ولكنها ليست مناسبة للجميع، لأن بعض الجراثيم يمكن أن تؤدي إلى مرض
ويقول باحثون إن البشر يواصلون ترك بصمتهم على الطبيعة حتى بعد مماتهم، فسواء تمت مواراة الموتى الثرى أو حرق جثثهم، هم يتركون وراءهم الحديد
والزنك والكبريت والكالسيوم أو الفوسفور في تربة قد تستقبل في وقت لاحق محاصيل زراعية أو غابة أو منتزهاً.
هذه المغذيات تحمل اهمية كبيرة للتربة لكنها تكون مركزة حول المقابر والمواقع التي تستقبل الرماد.
وفي المقابل، يمكن للجثث أن تحوي أيضا مواد ضارة بينها الزئبق المستعمل في مستحضرات العناية بالأسنان على سبيل المثال، وهذه الآثار تبقى لمدة طويلة تصل إلى مئات وحتى آلاف السنوات.كذلك فإن أثر هذه المواد سيزيد مع النمو السكاني العالمي.

]]>
http://newsabah.com/newspaper/174817/feed 0 174817
كويكب «يوم القيامة» يتجه للأرض وقد يغير شكل الحياة http://newsabah.com/newspaper/174814 http://newsabah.com/newspaper/174814#respond Wed, 16 Jan 2019 08:04:27 +0000 http://newsabah.com/?p=174814 متابعة الصباح الجديد:
حذرت وكالة الفضاء الأميركية «ناسا» من أن كويكب زنته 87 مليون طن قد يصطدم بالأرض، ويتسبب بتغيير الحياة كما نعرفها.
وأوضحت ناسا أن الكويكب «بينو» الذي وصفته بـ»كويكب يوم القيامة» إذا اصطدم بالأرض، فإنه سينجم عن الاصطدام طاقة تعادل 80 ألف مرة الطاقة الناجمة عن تفجير القنبلة النووية التي ألقيت على مدينة هيروشيما اليابانية في آب عام 1945.
وأشارت وكالة ناسا إلى أن طول الكويكب يصل إلى 500 قدم، مما يعني أنه أطول من مبنى «إمباير ستيت»، كما أن وزنه يفوق وزن سفينة تايتانيك بنحو 1664 مرة.
وقال العلماء في ناسا إن اصطدام هذا الكويكب بالأرض سينجم عنه مقتل ملايين البشر، ناهيك عن التأثيرات المباشرة على ملايين آخرين.
غير أن العلماء في ناسا قالوا إنه لا داعي الآن للبدء بالاستعدادات لمواجهة هذا الحدث أو في القريب العاجل، ذلك أن هذا الأمر لن يتم قبل القرن المقبل.
وبحسب العلماء فإن هناك فرصة نسبتها واحد من 2700 لاصطدام الكويكب بكوكب الأرض بين العامين 2175 و2199.
الجدير بالذكر أن ناسا أرسلت المسبار «أوزيريس ريكس» ليتخذ مدارا حول الكويكب حيث سيقوم بمهمة استطلاعية، قبل الهبوط على سطحه في العام 2020.
ومن المقرر أن يأخذ المسبار عينات من الكويكب، ثم يعود إلى الأرض على أمل اكتشاف أصل الوجود البشري.
ويعتقد العلماء أن الكويكب سيساعد على إثبات نظرية مفادها أنه قبل مليارات السنوات اصطدمت الكويكبات بالأرض، ونقلت إليها المواد الكيماوية الضرورية لنشأة الحياة.

]]>
http://newsabah.com/newspaper/174814/feed 0 174814
عندما تمطر السماء عناكب ! http://newsabah.com/newspaper/174811 http://newsabah.com/newspaper/174811#respond Wed, 16 Jan 2019 08:02:37 +0000 http://newsabah.com/?p=174811 متابعة الصباح الجديد:

في مشهد مخيف ومثير، فوجئ سكان ولاية برازيلية بمئات العناكب التي بدت وكأنها تتساقط أو «تطفو» في السماء، مما أثار هلع السكان. فإنه لم يمنع ولدا برازيليا في منطقة إسبيريتو سانتو دو دورادو من تصوير المشهد الذي شاهده في سماء المنطقة. وكان صبي يدعى خواو بيدرو مارتينيلي فوسينكا، يزور مزرعة جده جنوبي ولاية ميناس جيرايس، عندما شاهد هذا المشهد المذهل وقرر التقاط فيديو لتوثيقه، لكنه لم يعرف تماماً ما إذا كانت مئات العناكب هذه تحلق وتطفو أم أن السماء «تمطر عناكب».
السكان المحليون قالوا إن السماء على ما يبدو كانت تمطر العناكب، التي سقط أحدها وتبين أنه من فصيلة العنكبوت الغازل المداري، بحسب ما ذكرت صحيفة «صن» البريطانية.
غير أن العناكب لم تسقط جميعها على الأرض، ولم تقترب منها كثيراً، بل كانت تطفو في السماء، ليس هذا فحسب، بل كانت تتحرك بسرعة في اتجاهات متعددة.
وتدخل الخبراء لتفسير ما حدث، إذ ظاهرياً فإن العناكب لم تسقط، كما أنه ليس لديها أجنحة تطير بواسطتها، ناهيك عن أنه لا يوجد أي شيء في السماء على مايبدو يحول دون سقوطها، لذا بدت وكأنها تقاوم الجاذبية.
تفسير الخبراء المختصين في هذا النوع من العناكب والعالمين بظروف المنطقة جاء منطقياً، عندما قالوا إن «هذا الأمر طبيعي في هذا المكان وفي ظل أجواء حارة ورطبة».
ووفقاً للخبراء فإن هذا النوع من العناكب يبني شباكه سريعاً ثم يتقاسمها مع أبناء جنسه، وترتفع الشباك في السماء بفعل الرطوبة والحرارة، وتستغل العناكب هذه الحالة في اصطياد الفرائس.
وقالت عالمة الأحياء في المعهد النباتي (البوتاني) كريستينا آن ريمس، إن هذه العناكب غير مؤذية، ولا تتسبب بحوادث، مشيرة إلى أن سمها ليس خطيراً بالنسبة للبشر.
وقالت جدة الولد جيركينا مارتينيلي في تصريح لصحيفة محلية: «كان هناك العديد من شباك العنكبوت في سماء المنطقة، وليس شبكة واحدة كما يبدو في الفيديو».
وأضافت: «لقد شهدنا مثل هذه الحالة من قبل، خصوصاً وقت الغسق في الأيام الحارة».
وفسر عالم أحياء آخر الظاهرة قائلًا: إن العناكب تتبع تكتيكاً لزيادة مساحة الحصول على الطعام الذي يتألف أساساً من الحشرات.
وأضاف أن خيوط شباك العنكبوت الحريرية تعمل مثل المظلات، التي يطلق عليها أحياناً اسم «ركوب المنطاد»، مع أنه ليس هناك مناطيد حقاً.

]]>
http://newsabah.com/newspaper/174811/feed 0 174811
مذكرات الرئيس جلال طالباني http://newsabah.com/newspaper/174761 http://newsabah.com/newspaper/174761#respond Tue, 15 Jan 2019 19:28:04 +0000 http://newsabah.com/?p=174761 رحلة ستين عاماً من التكية الى قصر السلام
( لقاء العمر)
الحلقة 49
تضع “الصباح الجديد” بين يدي القارئ الكريم ما يمكن أن يوصف بمذكرات للرئيس الراحل جلال طالباني، وتتميز المذكرات وهي عبارة عن بوحٍ متصل للأستاذ صلاح رشيد، بأنها صورة مفصلة بل تشريح سياسي لمرحلة حاسمة في تاريخ العراق تشمل السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات وحتى يومنا هذا.
وعلى عكس ما عُرِف عن مام جلال من دبلوماسية ونزوع نحو التسويات التي عرف بها خلال ثماني سنوات من جلوسه على مقعد رئاسة الجمهورية العراقية، فأنه على العكس من كل ذلك يدلي بآراء في غالبيتها إشكالية، ونحن لا نتحدث عن المعلومات وسرد المعطيات التاريخية لعلاقته بصدام حسين وفرقه المختلفة للتفاوض مع الاكراد، بل أنه يتجاوز الى العلاقة مع إيران وسوريا والولايات المتحدة وبقية الأطراف التي كان لها تماس مع الملف العراقي في مراحله المختلفة، لكننا نتحدث عن الآراء المتعلقة بالشخصيات التي رافقته خلال مرحلة بناء الاتحاد الوطني الكردستاني وتشكيله للبؤرة السياسية في اعقاب عام (1975م) وهزيمة الثورة الكردية أثر اتفاق الجزائر بين الشاه وصدام.
وتشكل المذكرات إنارة معمقة للطريقة التي اتبعها مام جلال في معالجته للتحديات والحلول التي خرج بها لتجاوزها، ولكنها لا تخلو أيضًا من اضاءة البعد الشخصي لمام جلال مما يساعد في نهاية المطاف الباحثين السياسيين والمواطنين على حد سواء العرب والاكراد على الاطلاع على أسرار لم يجرِ التطرق اليها في الماضي.
وغني عن القول أننا في “الصباح الجديد” نعدّ هذه المذكرات شهادة تاريخية من شأنها أن تستكمل المشهد السياسي العراقي الراهن، وهي تنطوي على مفاجآت وطرائف لا يمكن لأحد من خارج الدائرة الضيقة لمام جلال أن يطلع عليها.
“الصباح الجديد” سوف تنشر القسط الأساسي من هذه المذكرات، وهي لا تتحمل مسؤولية أي آراء قد تنطوي على بعض القسوة هنا وهناك، وستحاول تخفيفها بقدر الإمكان، ونأمل أن يتجاوب الساسة الكرام في كردستان وفي الفضاء العراقي من خلال هذه العملية ويسهموا بدورهم في إضاءة بقية المشهد.
إعداد: صلاح رشيد
ترجمة: شيرزاد شيخاني
المفاوضات والدور الخارجي

*كانت هناك انتقادات من تنظيمات الخارج حول عدم إبلاغهم بمضي الإتحاد للتفاوض مع الحكومة؟
– أريد أن أوضح هنا نقطة مهمة، وخاصة أن العديد من رفاقنا يرددون دائما هذا القول ويعاتبوننا على عدم إستشارتهم، وفي الحقيقة فقد أبلغناهم مسبقا بأن إيران قطعت علينا كل الطرق وبأننا مضطرون الى التفاوض، وطلبنا منهم أن يبلغوا هذا الموقف للجانبين السوري والليبي، فماعدا عمر دبابة الذي أبلغ الليبيين بذلك، لم يبلغ الدكتور فؤاد معصوم والآخرين معه الحكومة السورية ولا حتى أصدقاؤنا في المعارضة العراقية بذلك، رغم أننا أبلغنا الحزب الشيوعي بخطواتنا أولا بأول. فعلى سبيل المثال، جاء وفد الحكومة إلينا في (كورةشير) وحين عدت من هناك ذهبت مباشرة الى عزيز محمد وأبلغته بتفاصيل اللقاء فقال “هذا عمل ممتاز” وأعجبه كلامي وموقفي مع الوفد. وفي المرة اللاحقة جاءنا كريم أحمد على رأس وفد من الحزب الشيوعي فتحدثنا معه أيضا بكل ماجرى بيننا ووفد الحكومة، وهذا دليل على أننا كنا نبلغ الحزب الشيوعي بتفاضيل لقاءتنا، وكانوا جادين فعلا بالعمل لتوحيد موقفنا مع البارتي تجاه المفاوضات.

ذهاب أول وفد الى بغداد

* متى أرسلتم وفدكم الى بغداد و من كان أعضائه؟
– في شهر آذار طلبوا أن نرسل ممثلنا الى بغداد، ورشحنا فريدون عبدالقادر الذي ذهب بأواخر شهر تشرين الأول من عام 1983 وبررنا إرساله على أساس أنه مريض ويحتاج الى العلاج هناك، وهذا أمر لم يعرفه إلا أنا و نوشيروان و إثنان أو ثلاثة من أعضاء المكتب السياسي. قلنا بأنه مريض و سيذهب برفقة جماعة من الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني ليجري عملية جراحية ببغداد، وفعلا تلقى فريدون العلاج اللازم هناك، وإلتقى على هامش زيارته ببرزان التكريتي شقيق صدام وكذلك بطارق عزيز، وكان برزان رئيس المخابرات حينذاك وهو الذي يتولى ملف المفاوضات ويرسل الوفود والمبعوثين إلينا، حتى أنه عاتبني مرة عند الدكتور قاسملو وقال له “أنا وأخي صدام نحكم اليوم العراق ونتصور بأن مام جلال هو أحد من العائلة وأن مقامه عندنا هنا لا أن يلوذ بالجبال ويرفع السلاح بوجهنا” فأجبته “لقد حاولنا دوما أن نحل مشاكلنا بسلام ولكن أنتم من ترفضون ذلك” وكان برزان يؤدي المهمة بكل جدية، وأقولها للتاريخ أنه كان حريصا على حل المسألة لكي يجعله مكسبا يفتخر به، فكما إعتبر شقيقه صدام بأنه مهندس بيان آذار وتفاخر بذلك، أراد برزان أن يقتدي بشقيقه ويجعل المفاوضات ونجاحها مكسبا له، فقد كانت إحدى صفات برزان أنه كان يقلد صداما بكل تصرفاته.
لقد إستقبلوا فريدون بكل ترحاب وتقدير، وأبلغوه بأن كل المطالب التي تقدم بها هي مطالب مشروعة وهم راضون بها، ولكنهم قالوا بأن هناك في الحقيقة مسألة نود أن نبلغكم بها وهي، أن صدام أصبح اليوم هو القائد الضرورة للعراق”.وكانت الأوساط السياسية والإعلامية في العراق قد ضخمت من حجم صدام أكثر من اللازم حين إعتبروه (القائد الضرورة، القائد الأوحد، القائد التاريخي) وأطلقوا عليه العديد من الصفات وألقاب التعظيم الأخرى وأبلغنا برزان بأن صدام لديه كل الصلاحيات أثناء الحرب، وهو الوحيد الذي بإستطاعته أن يتباحث مع مام جلال كسكرتيرعام الإتحاد الوطني، فإذا أردتم أن ننجز الأمر فليأت مام جلال ونعده بأن نلبي كل طلباته ونستقبله بتقدير وإحترام” وأبلغوا فريدون أيضا بأن الحكومة مستعدة لتعويضنا عن كل المساعدات التي ستقطع عنا جراء دخولنا معهم بالمفاوضا، أي أنهم سيساعدوننا ماديا.وفي الحقيقة طلب منهم فريدون أموالا زهيدة وإلا كنا نستطيع أن نأخذ منهم مقدمة سنة واحدة حتى لا نتعرض الى أية مشاكل مالية في حال قطعت المساعدات عنا. وحين رجع فريدون كنت في (دولة رقة) وتزامنت عودته مع الإنتصار الكبير الذي حققناه في معركة (بيتواتة) وكانت المرة الأولى التي نحرر فيها ناحية ونسيطر على منطقة شاسعة ونغنم كميات كبيرة من الأسلحة والعتاد.

* وهل و افقت التنظيمات وقوات البيشمركة بذهابكم الى المفاوضات؟
– حين طلبوا مني الذهاب الى بغداد بمرافقة الدكتور قاسملو، إجتمعنا بالمكتب السياسي وأقر ذهابي الى هناك، وفي الحقيقة كنت أكثر حذرا من رفاقي بالذهاب، فلم أكن متلهفا كثيرا لبغداد وقلت “يجب أن نستأنس بآراء كوادرنا على شرط أن يقوم نوشيروان وأزاد هورامي بإستشارته مو ذهب آزاد بجولة وحضر كونفرانسات العصبة وأبلغنا بأنه شارك بجميع إجتماعات العصبة فلم ير أحدا يعارض المفاوضات”. وسألت جماعة الخط العام فقالوا أيضا بأنهم لايمانعون ذلك، كما أرسلت بطلب قادة البيشمركة وجمعتهم بمسجد (باليسان) وسألتهم عن رأيهم فوافقوا جميعا ماعدا شخص واحد يدعى بولا المهندس وهو مرشد سياسي بصفوف البيشمركة وهو عنصر جيد من أهل كركوك قال “أنا مع مبدأ التفاوض ولكن ينبغي أن لا نوقف القتال حتى لا يضعف موقفنا بالتفاوض” وبعد كل ذلك تبين بأن لا أحد من بين الكوادر وقوات البيشمركة يعترض على التفاوض، وقبلها بعدة أشهر كنا قد سألنا رفاقنا بالداخل وفوضنا الشاعر شيركو بيكه س وبعض أصدقاءنا الآخرين في السليمانية ومدن أخرى لكي يستشيروا المثقفين من الشعراء والأدباء وأساتذة الجامعات والشخصيات المعروفة حول مسألة المفاوضات فجاء الرد بترحيبهم جميعا. عندها أبلغنا الدكتور قاسملو بأننا جاهزون للإنطلاق نحو المفاوضات. وقبيل سفري عقدنا إجتماعا للجنة القيادية وصوت الجميع ماعداي على الذهاب الى بغداد، وحين حان وقت السفر جاء الدكتور قاسملو يرافقه مقدم بالإستخبارات وهبطت طائرة مروحية بقرية (زيخان) فركبناها جميعا وإتجهنا الى مقصدنا.

* من كان معك بالوفد، ومن استقبلكم، ومتى كان أول لقاء؟
– تألف الوفد مني و الملازم عمر و فريدون و الدكتور خضر معصوم و الملا بختيار و رفاق آخرين، وحين وصلنا الى هناك إستقبلونا بكل ترحاب وتقدير، وتألف الوفد العراقي من، هشام صباح الفخري مدير المخابرات العامة لأن برزان قد أزيح قبل فترة وجيزة من قبل صدام، وبدأت المحادثات أولا ببحث الوضع العام وكانت آراؤنا متقاربة، ولكن كلما دخلنا بالتفاصيل كانت الآراء تختلف وتفترق.

* وما كانت أهم مطالبكم؟
– دعني أقول لك حقيقة وسجلها بصوتي هنا قبل سفرنا الى بغداد إجتمعت بنوشيروان مصطفى وكان رأيه “أن هذه المفاوضات لاتعدو سوى فترة إستراحة بالنسبة لنا، فالحكومة ليست جادة بحل مسألتنا، ولذلك من المهم أن نحاول قدر الإمكان أن نحصل منهم على بعض الأموال والأسلحة، ثم نستطيع أن نعد مشروعا مفصلا حول الحكم الذاتي ونسلمه للحكومة ولنر ماذا تقول، والى حين يتحقق ذلك نكون قد أخذنا آراء الآخرين”، ولذلك قررنا أن تكون مفاوضاتنا سرية وغير معلنة، لكن ممثلي الحكومة رأوا بأن يصورونا تلفزيونيا وقالوا بان هذه الصور للأرشيف فقط وليس للنشر، ثم ظهر بأنهم أذاعوا الخبر مصورا بالتلفزيون الأردني، يبدو أنهم كانوا بحاجة الى ذلك للدعاية لأنفسهم.

المفاوضات والقتال

* ثم كيف سارت الأمور، وما كانت أهم العقبات أمام تلك الجولة من المفاوضات؟
– في البداية سارت الأمور على مايرام، وتعاركنا في إحدى المرات مع طارق عزيز الذي تفوه بكلام غير لائق فغضبت منه ولملمت أوراقي وقلت له “سوف لن أجلس معك بعد اليوم” والموضوع كان يتعلق بجامعة السليمانية التي نقلوها الى أربيل وسموها بجامعة صلاح الدين، قال عزيز “دعوا هذه الجامعة تبقى في أربيل”. ولذلك إقترحنا عليهم أن تؤسس جامعة في السليمانية بإسم (جامعة كردستان) فوافقوا على ذلك ماعدا طارق الذي قال “ليست لدينا إمكانيات مادية ونحن في حالة حرب، فلنؤجل هذا الموضوع الى ما بعد إنتهاء الحرب حين تتوفر الامكانيات المالية” وقال رئيس أركان الجيش “حسنا، الأمر ليس صعبا فليذهب كاك جلال الى صديقه معمر القذافي ويأتي بالمال اللازم لتأسيس تلك الجامعة” فقلت “لا حرج في ذلك، بعدما نصل الى إتفاق أستطيع أن أحقق ذلك”. قال طارق عزيز”بعد الإتفاق أي شخص يتصل بالقذافي سنعاقبه أشد العقاب”! وتفوه بكلام غير لائق لايصلح للنشر فغضبت منه كثيرا وأدرت مقعدي وقلت له “أنا لن أتفاوض معك بعد الآن”! فقال “ولم”؟ قلت “هل نحن أسرى حرب عندك أم نحن وفد جئنا للتفاوض؟ نحن نرفض هذه الإملاءات، فنحن حزبان نتفاوض ونرفض أن تتحدث معنا بهذه اللهجة”. فقال “لا تزعل أخي كنت أمازحك”! فقلت له “لا ليست هذه ممازحة، كيف تجيز لنفسك أن تستخدم مثل هذه العبارات معنا”؟ قال “أعذرني أخي لم أقصد إغضابك”، قلت “وأنا أرفض إعتذارك” قال “حسنا أسحب كلامي” قلت له “لن أقبل بهذا أيضا”، فقال “ماذا تريد إذن، أقول أسحب كلامي لا تقبل، أعتذر لاتقبل، أقول سنشطب هذا الكلام من المحضر لا تقبل، فماذا تريد أكثر من ذلك، صدقني لم أقصد إغضابك، ثم تعال قل لي ها أنتم تصفون حزبنا لآلاف المرات بالبعث الفاشي ونحن لانزعل منكم فلماذا كل هذه العصبية”؟ قلت “لا وجه للمقارنة، فنحن جالسون الآن بإجتماع رسمي، لو قلت لي ذلك في إجتماع خاص لقبلت منك”. وفي هذه الأثناء كتب لي الدكتور قاسملو ورقة صغيرة دفعها أمامي كتب فيها “لا تعقد الأمر أرى بأن إعتذاره يكفي فإقبله منه” إستشرت رفاقي و وافق الملا بختيار و الملازم عمر على كلام قاسملو فقلت “حسنا، أنا أقبل إعتذاره” وهكذا تلبدت الأجواء قليلا، لكننا عاودنا الإجتماع.
بعد عدة إجتماعات رتب لنا لقاء مع صدام وحضره أيضا الدكتور قاسملو، رحب بنا صدام بجرارة وقال “أنا سعيد لما توصلتم إليه، فقد قرأت جميع بروتوكولات الإجتماع، وأعتبر كل ماقيل كلاما جديا، حتى أنني سررت بالمشادة التي حصلت بين كاكة جلال وطارق عزيز، وهذا ليس تشجيعا مني، بل أراه دليلا على جدية كاكة جلال ورفاقه، وإلا كان بالإمكان معالجة الموضوع بطريقة دبلوماسية”.وإستطرد “منذ وصلتم هنا أوصيت رفاقي بأن لايخوضوا معكم في نقاشات جانبية يسألونكم لم فعلتم هذا بنا، وتسألونهم ولماذا أنتم فعلتم بنا كذا، وقلت لهم، لا تقولوا لم جاء كاكة جلال اليوم ولم يأت البارحة، فهناك حقيقة مؤكدة وهي أن العراقيين الأصلاء تظهر معادنهم الأصيلة عند الملمات، وموقفكم هذا دليل على معدنكم الأصيل كعراقيين”.
وقال أيضا “هذا الموقف الايجابي الذي بدر من الإتحاد الوطني” وسماني بالإسم هو موقف وطني وأصيل، وإلتفت الى عزت الدوري وطارق عزيز وقال “يجب أن تدرج هذه الحقيقة والمواقف الوطنية في البرامج التربوية ليدرسها الطلاب ويعلموا بأن العراقيون موحدون ويساندون بعضهم بعضا في المحن والأيام العصيبة” ثم إلتفت الي وقال “نحن مدينون لكم بشيئين، الأول دين على عاتق حزب البعث، لأنكم جئتمونا ومددتم أيديكم إلينا في وقت عصيب وأوضاع حزبنا ليست على مايرام. والثاني دين على العراق، لأن البلد في خطر داهم وجئتم لتعاونونا برده “. ثم بدأ يمدحني وقال “لقد أثبت شجاعتك بمجيئك إلينا، فالناس لابد أن تسأل الآن كيف تجرأ جلال ليأتي الى بغداد، ورغم أنك تعرفنا جيدا وتعرف أخلاقنا، ولكن مجيئك أشبهه بذهابي الى الملا مصطفى عام 1970، فقد تساءل الناس أيضا كيف يتجرأ صدام أن يذهب وهناك فلان وعلان والإسرائيليون يملأون المكان” وختم كلامه بالقول “وعد مني أن أعطيكم شيئا يرفع رأسك ليس أمام شعبك الكردي فقط، بل أمام كل كرد تركيا وإيران وسوريا”.

كردستانية كركوك

* وكيف كان صدام ينظر الى الخلاف حول كركوك؟
– قال في كلامه “لامانع لدي حول مطالبكم، فكل المسائل المطروحة قابلة للقبول، ماعدا مسألة كركوك، ولا أقول بأن كركوك مدينة عربية خالصة ولا أقول أيضا بأنها ليست كردية، ولكي لاتتحول كركوك الى محل للخلاف والتفرق دعوا هذه المسألة الى مابعد، أنا اؤمن بالتعايش الأخوي بين الكرد والعرب، ولذلك أريد أن تبقى حاليا ضمن حدود الحكومة المركزية”. وشكرته على ملاحظاته وقلت “أملنا كبير فيك، فأنت مهندس بيان آذار ولديك السلطة والصلاحيات الواسعة ونتوقع منك أن تصدر قرارات شجاعة” وقلت أيضا “أريد أن أؤكد لك شيئا حول مسألة كركوك، فنحن نعتبرها جزءا من كردستان، ولكننا رغم ذلك نقبل بمقترحك، فلتبق مدينة عراقية ومدينة للتآخي بين الكرد والعرب”.

* وهل سارت الأجواء بهذا الشكل الإيجابي بعد اللقاء، وهل حصلتم على المساعدة المادية؟
– بعد الخوض بتلك المسائل الجدية مازحنا بعضنا بعضا، وقلت لهم “فيما يتعلق بموضوع المساعدات المالية لقد عينتم ثلاثة أفراد مسؤولين عنها ولكن جميعهم من المصلاويين، وهذا دليل على أنكم لاتريدون مساعدتنا”، فضحكوا ووعدونا خيرا وخاصة تجهيزنا بالأسلحة و العتاد و الأموال، ولكنهم لم يلتزموا بشيء يذكر، وعدت أنا عن طريق أربيل وشقلاوة.
في هذه الأثناء كانت التظاهرات تعم معظم مناطق كردستان تأييدا لخطوة الإتحاد الوطني رافقها إطلاق بعض الشعارات المتطرفة فعلى سبيل المثال كانت إحدى هذه الشعارات تقول “بقوة وسواعد مامة ريشة سنشوي صداما على شيشة” ويقصد شويه كشيش الكباب، وإذا قارنا بين الشعارات التي أطلقت أثناء إذاعة بيان الحادي عشر من آذار نجد فرقا كبيرا بينها، ففي تلك الفترة رفع شعار يقول “من حلا نفسه كالسكر، هو أحمد حسن بكر”.وطبعا هناك فرق كبير بين حلاوة السكر والشي فوق النار! كما رفع بعض الرفاق بالعصبة شعارا يقول “نحن أحفاد ماركس، لانخاف من المشانق” وأخرى تعتبر الإتحاد الوطني طليعة الثورة وقائدها وكذلك الهتاف بحياة البيشمركة و وصفهم بقاهري أعداء كردستان. إلخ.

* ألم يرعب التفاوض أنصار وأعوان النظام، كيف استقبلوا هذا الأمر؟
– الشعارات التي رفعت أخافت فعلا أنصار البعث وأزلامه، كنت في (زيخان) حينذاك والتي تقع بين جبل (سبيلك) و ناحية (كلالة) وهناك واد يصل المنطقة بناحية (بيتوين) وقرية (سروجاو)، ولذلك كان الناس يأتوننا من أربيل ورواندوز والموصل والسليمانية عبر الطريق المعبد، وكان عددهم يقدر بعشرات الآلاف، وكان علي أن إلتقيهم يوميا ثلاث أو أربع مرات لأتحدث إليهم، وفي أيام الجمع خاصة يأتينا حوالي 8-10 آلاف شخص يتجمعون حولنا.

* برأيك ما هي الأخطاء التي ارتكبتموها أثناء تلك الجولة من المفاوضات؟
– نعم إرتكبنا بعض الأخطاء.مثلا طلب بعض الجحوش الإلتحاق بنا، وبدلا من قبولهم لحث الآخرين على ترك صفوف العدو والإنضمام إلينا، لكنهم قتلوا، وكان ذلك تصرفا همجيا وفعلا مشينا جدا وحال دون إنضمام بقية الجحوش إلينا كما أننا سمعنا من بعض مسؤولي الحكومة وهم يقولون “بأن الإخوان سوف يرجعون الى الصف الوطني” وهذا القول أغضب رفاقنا كثيرا، ولذلك قررنا تجميد مفاوضات يوم 25 من الشهر وأن لانذهب الى بغداد إحتجاجا على ترديد تلك الأقوال.

* وهل كان هذا الكلام وحده دفعكم لتجميد المفاوضات، أم كانت هناك أسباب أخرى؟
– نعم كان الأمر متعلقا بهذه الأقوال التي يرددونها هنا وهناك، وعبرنا عن إحتجاجنا وقلنا لهم “ما هذا وكيف يليق أن تتفوهوا بمثل هذا الكلام”؟ ردوا علينا قائلين “هذا كلام يردده الناس ولا يعبر عن رأي الحكومة، فأنتم تعرفون موقفنا وإلتقيتم بمسؤولي الحكومة بأنفسكم”.
في هذه الأثناء عاد جثمان الأستاذ توفيق وهبي بيك الى كردستان وذهبت الى (بيرة مكرون) لإستقباله وإحتشد جمهور غفير من الناس هناك، فألقيت خطابا قلت فيه “أن الهوية الوطنية هي عندنا، تصدر من جبال وكهوف كردستان وتختم بختم البيشمركة، فمن يريد أن يتعلم الوطنية فليأت إلينا ونحن سنعلمه الوطنية”. وكان هذا ردا على الكلام الذي أطلقته الحكومة علينا.

]]>
http://newsabah.com/newspaper/174761/feed 0 174761
دائرة الخداع http://newsabah.com/newspaper/174753 http://newsabah.com/newspaper/174753#respond Tue, 15 Jan 2019 19:26:31 +0000 http://newsabah.com/?p=174753 مايكل يونغ

ثمة احتمال كبيرٌ جدّاً بأن تؤدّي الثورة العربية المضادّة الراهنة إلى اندلاع مزيد من الثورات لاحقاً.
فيما يتركّز قدرٌ كبير من الاهتمام، في هذه الأيام، على الولايات المتحدة وسياساتها في الشرق الأوسط، من السهل أن يغفل عنّا أن المنطقة هي بصورة أساسية رهنٌ بديناميكياتٍ بالكاد ترتبط بالأميركيين أو نزواتهم.
وخير دليل على ذلك القرار الذي اتخذته الإمارات العربية المتحدة والبحرين مؤخراً بإعادة فتح سفارتَيهما في دمشق، مستأنفتَين بذلك علاقاتهما مع الحكومة السورية. الدولتان حليفتان مقرّبتان من السعودية، ولذلك يمكن الافتراض، من دون مجازفة، بأن قرارهما حظيَ بموافقة الرياض. وهذا يُسلّط الضوء على أن السعوديين أنفسهم ينوون تطبيع العلاقات مع نظام الرئيس بشار الأسد، بغض النظر عن الجرائم الجماعية التي ارتكبها خلال الصراع السوري. حتى إن أحد التقارير أشار إلى أن علي المملوك، رئيس مكتب الأمن الوطني السوري، زار المملكة قبل بضعة أيام. وكانت مصر قد أعادت فتح سفارتها في العاصمة السورية في أعقاب الانقلاب العسكري ضد الرئيس السابق محمد مرسي في العام 2013، ومنذ ذلك الوقت، تتحدّث تقارير عن تعاون عسكري مصري مع نظام الأسد. كذلك، ألمحت الكويت إلى أنها قد تحذو حذو شركائها في الخليج عبر إعادة دبلوماسييها إلى سورية.
وقد حملت الزيارة التي قام بها مؤخراً الرئيس السوداني عمر البشير إلى دمشق، مؤشراً إضافياً عن أن الأسد يشقّ طريقه للعودة إلى الحضن العربي، حتى ولو أن البشير، الذي أدانته المحكمة الجنائية الدولية بارتكاب جرائم حرب، يُقدّم صورة وافية عمّا تعنيه عودة سورية إلى الحضن العربي. ما نشهده الآن كان متوقّعاً، أي تجمهُر قوى الثورة العربية المضادة حول مبدأ القضاء على ما تبقّى من زخم المعارضة في المنطقة. إذ تلوح في الأفق أجواءٌ قمعية أكثر بعد في عدد كبير من البلدان العربية، اذ لم يُحلّ حتى الآن أيٌّ من المشكلات التي أدّت إلى اندلاع انتفاضات العام 2011. لابل إن الدرس الذي تبنّته الأنظمة العربية هو أنها لم تمارس ما يكفي من العنف لخنق مجتمعاتها بالكامل، وهكذا قد يتحوّل لجوء الأسد إلى المجازر الجماعية انموذجاً يقتدي به في المستقبل القادة المتمسّكون بمناصبهم مهما كان الثمن. ماذا تعني، في هذا السياق، الخصومة بين بعض الدول العربية وإيران؟ يُعتبر المجهود العربي للتقرّب من النظام السوري تكراراً لسلوكٍ تجلّى قبل بضع سنوات عندما استخدمت الدول العربية المكافآت لمحاولة إبعاد سورية عن طهران. ومن شأن ذلك أن يُتيح لبشار الأسد الحصول مجدّداً على تنازلات – بما في ذلك تمويل عربي لإعادة إعمار سورية، وربما تجدُّد النفوذ السوري في لبنان – حتى لو لم يفعل الكثير لتلبية الرغبات العربية.
غالب الظن أن قدرة الأسد على خداع الدول العربية ستؤدّي بنحو كبير إلى بقاء الدور الإيراني في سورية على حاله. وقد تبذل الدول العربية جهوداً لتعزيز الحضور الروسي في سورية بغية إرساء ثقل موازن مقابل الوجود الإيراني. لكن الروس، شأنهم في ذلك شأن الأسد، غير مستعدّين لأن يكونوا أداةً تستعملها الأنظمة العربية ضد إيران. بعبارة أخرى، تُعدّ قدرة الدول العربية على احتواء إيران محدودة اليوم، مثلما كانت قبل ثماني سنوات، قبل أن تقلب الانتفاضات العربية المنطقة برمتها رأساً على عقب. لكن ماذا عن الدول غير العربية؟ ظلّ خصوم إيران من العرب يتطلّعون، لوقتٍ طويل، إلى الولايات المتحدة لنجدتهم وإنقاذهم. فقبل عقدٍ من الزمن، ناشد العاهل السعودي آنذاك، الملك عبد الله، واشنطن «قطع رأس الأفعى» عبر قصف البنى التحتية النووية الإيرانية. وفيما تكتفي إدارة ترامب بإبداء استعدادها لفرض عقوبات على إيران، تحوّلت الآمال العربية نحو جهة فاعلة أخرى غير عربية هي إسرائيل. لقد حقّق الإسرائيليون، عبر شنّ هجمات على أهداف إيرانية داخل سورية، بعض الرغبات العربية، حتى فيما يُصفّق داعمو إسرائيل في الولايات المتحدة للرئيس دونالد ترامب لأنه أعطى الإسرائيليين الهامش المطلوب لتنفيذ ذلك.إذاً نبدو الآن أمام نظام إقليمي يستند إلى ركائز ذاتية الترسّخ تتمثّل في سلطوية عربية أكثر تصلّباً، وتكيّف مع حقبة ما بعد أميركية اذ يُتوقَّع أن تؤدّي إسرائيل دوراً موسَّعاً في كبح إيران، وتجدُّد الزخم الروسي مع قيام موسكو بالتلاعب بجميع الأفرقاء سعياً إلى تحقيق نفوذ إقليمي أوسع. يغيب الأميركيون عن هذا المشهد، حتى ولو أدّوا دوراً أساسياً في ظهوره. بيد أن السؤال الأساس هو: إلى أين سيقود هذا كله؟ هل سيسهم في نشر الاستقرار في الشرق الأوسط، أم على النقيض، سيولّد ديناميكيات جديدة ومدمِّرة؟
في منطقةٍ عاجزة أصلاً عن تلبية حاجات مواطنيها اليومية، من الصعب أن نتخيّل نتيجةً أخرى غير المزيد من الخراب. إذ إن الاستبداد، مقروناً بالتدهور الاقتصادي الواسع النطاق وذكرى احتجاجات 2011، لن يجلب الطمأنينة والهدوء. وقد يولّد الاعتماد على إسرائيل، التي سيكون دورها، على نحوٍ أساس، حماية الأنظمة في معظم البلدان الخليجية من إيران، مشكلات خطيرة على مستوى الشرعية، نظراً إلى أن بقاء هذه الأنظمة سيصبح مرتبطاً بتضحيات الفلسطينيين. كما أن مكانة موسكو المعزَّزة ستُشكّل عاملاً مزعزعاً، لأنه ستكون للروس، على الرغم من أنهم يدّعون أنهم يعملون على تثبيت الأوضاع، مصلحة في استغلال الانقسامات بين شركائهم الإقليميين لتعزيز نفوذهم. لا أحد يعرف كيف ستخرج إيران من هذه المعمعة. إذ تتخبّط الجمهورية الإسلامية، وهي ليست أقلّ همجية من جيرانها العرب، في أزمة اقتصادية كبرى، فيما يناهز قائدها الثمانين من العمر ويُشرف على الخروج من منصبه، وتتسبّب المنظومة بإحباط شعبي غير مسبوق. وسيواجه النظام تحدّيات وجودية جديدة، إنما من الممكن جدّاً كذلك أن تولّد الظروف الرديئة في العالم العربي فرصاً تستخدمها إيران للتخفيف من تأثير هذه التحديات.
إزاء هذه الأوضاع غير السويّة التي تسود بكثرة في المنطقة، يجب الابتعاد عن قراءة الأمور بطريقة تختزل كل شيء بتوسّع النفوذ الإيراني. لا شك في أن صعود إيران هو عامل أساسي من عوامل زعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط، لكنه أيضاً من عوارض تدهور منظومة الدول العربية، بشكلٍ يشبه إلى حد كبير صعود تنظيم الدولة الإسلامية. في الوقت الراهن، يرصّ الأفرقاء في هذه المنظومة صفوفهم للإبقاء على الحكم السلطوي، لكن آلياته تعاني من الانحلال. لذا، ترقّبوا انتفاضات جديدة، فتوازن الطغاة يعني في معظم الأحيان فقداناً تامّاً للتوازن.

مركز كارنيغي للشرق الاوسط

]]>
http://newsabah.com/newspaper/174753/feed 0 174753