جهاز مكافحة الإرهاب يكشف عن مقتل نحو 772 داعشياً واعتقال 23 آخرين

منذ بدء عمليات (قادمون يا نينوى) وتحرير أقضيةٍ ونواحي
بغداد – أسامة نجاح:
أعلن جهاز مكافحة الإرهاب ،أمس الاثنين ان قوات جهاز مكافحة الإرهاب والأجهزة الأمنية الأخرى مستمرة في عملياتها العسكرية لاستعادة المناطق الجنوبية والشرقية من مدينة الموصل مركز محافظة نينوى من دون توقف ، فيما أشار إلى أن، مجموع القتلى من العناصر الإرهابية منذ بدء العمليات العسكرية على الموصل إلى حد ألان بلغ أكثر من 772 شخصاً والقبض على 23 آخرين .
وقال الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي قائد محور جنوب شرق الموصل لقوات جهاز مكافحة الإرهاب إن “قوات مكافحة الإرهاب انطلقت منذ فجر يوم أمس الاثنين لتحرير مناطق (طوب زاوة وخزنة وغزاوية) في الجهة الشرقية من مدينة الموصل لاستعادتها” ، مشيراً الى أن” القوات الأمنية منذ بدء العمليات العسكرية في الموصل قتلت اكثر من 772 إرهابياً وإلقاء القبض على(23) آخرين .
وأضاف الساعدي في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘إن “القطعات العسكرية تقدمت من محورين باتجاه قريتي طوب زاوه وخزنه شرقي الموصل لتحريرهما من عصابات داعش الإرهابية”.
وتابع أن “الساعات المقبلة ستشهد تحرير هذه القرى واستعادتها بسواعد القوات الأمنية ، لافتاً الى ان” القوات الخاصة لجهاز مكافحة الارهاب وصلت على مشارف القوسيات أولى مناطق محافظة الموصل الشمالية.
من جانبه كشف عضو مجلس محافظة الموصل يحيى الناصري بأن” القوات الأمنية باشرت بتنفيذ عملية عسكرية واسعة لتحرير ثلاث قرى تابعة لناحية برطلة شرقي الموصل .
وقال الناصري لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “قطعات جهاز مكافحة الإرهاب باشرت صباح يوم امس الاثنين، بعملية عسكرية واسعة لتحرير قرى (خزنة تبة وبازوايا والموفقية) التابعة لناحية برطلة شرقي الموصل من سيطرة داعش الإرهابي”.
ونوه عضو الحكومة المحلية أن “العملية العسكرية انطلقت من محورين محور قرية خزنة تبة ومحور قرية الموفقية وتمكنت خلال الساعات الأولى من كسر خطوط الصد لداعش وقتل العشرات منهم”.
الى ذلك أعلنت قيادة قوات الشرطة الاتحادية، أمس الاثنين، عن انجاز 70 % من مهمتها في محور جنوب الموصل.
وقالت القيادة في بيان لها تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه ان “الشرطة الاتحادية استعادت السيطرة على 57 قرية من مجموع 84قرية ضمن محور جنوب الموصل وبهذا انجزت 70% من مهمتها”.
وأضافت ان “قوات الشرطة قتلت ارهابياً ودمرت عجلة مفخخة واستولت على مخزن للمقذوفات الحربية في قرية زحلفة”،فيما اعلنت “تحرير قرية زحلفة بالكامل قبل قليل”.
ولفتت الى ان “قوات الشرطة تقدمت10كم مربع شمال ناحية الشورة وبدأت بالاقتراب من حمام العليل”.
مؤكدة “قتل الارهابي محمد موسى احد قيادات داعش في الشورة”.
وتابعت إن “قطعات الشرطة تمكنت من تحرير قرية زحلفة ضمن القاطع الجنوبي للموصل” ، لافتة الى أن “القوات تواصل تقدمها لتحرير ما تبقى من قرى”.
وأعلن فريق الإعلام الحربي التابع للحشد الشعبي،أمس الاثنين، عن تحرير قريتين، جنوب الموصل.
وقال الفريق في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “قوات الرد السريع بمساندة الحشد الشعبي نجحت في تطهير قريتي عين النمرود والنعمانية جنوب الموصل” ، مشيراً الى انها” حررت قريتي الخفسان ودور الطاقة جنوب الموصل”.
وأضاف إن “قطعات الفرقة 15 من الجيش العراقي والشرطة الاتحادية هم الذين شاركوا في هذه العملية والان متوجهين صوب قرية المنيرة ضمن القاطع الجنوبي للمدينة”.
ودخلت قوات الجيش العراقي ، الى ناحية كرمليس شرق مدينة الموصل والتي كان يسكنها غالبية من المكون المسيحي قبل نزوح السكان منها بعد أحداث حزيران 2014.
وذكر بيان لخلية الإعلام الحربي تلقت ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، أن “قطعات الفرقة التاسعة تستحكم الطوق على ناحية كرمليس المحاذية لقضاء الحمدانية ضمن المحور الجنوبي الشرقي”.
وأضاف ان “طلائع القوات بدأت بالدخول الى مركز الناحية،” متوقعاً “خلال الساعات القليلة إعلان تحريرها بالكامل من المجاميع الارهابية”.
وكان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي اعلن، يوم الاثنين، (17 من تشرين الأول 2016)، انطلاق عملية تحرير مدينة الموصل (405 كم شمال بغداد) من سيطرة تنظيم (داعش) الارهابي، وأكد أن العملية هي بقيادة الجيش والشرطة الاتحادية، أشار الى إفشال جميع المحاولات لمنع انطلاق العملية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة