الأخبار العاجلة

معرض فوتوغرافي لساحات القتال

بغداد – الصباح الجديد:
نظّم البيت الثقافي البابلي في دائرة العلاقات الثقافية إحدى تشكيلات وزارة الثقافة والسياحة والآثار بالتعاون مع جمعية المصورين العراقيين، فرع بابل معرضا فوتوغرافيا للمصور الحربي أنمار خليل المشايخي.
وقال المشايخي بدأت رحلتي مع التصوير منذ عام 2013 وهدفي هو إيصال الحقيقة عن انتصارات القوات الأمنية والحشد الشعبي والصورة هي التي تحكي الانتصار وهدفي التواجد مع المقاتلين لمواكبة الأحداث العسكرية في الخطوط الأمامية.
يذكر أن المشايخي صوّر وأرشف أغلب المعارك الوطنية الفاصلة التي خاضتها القوات الأمنية، وقوات الحشد الشعبي ضد زمر الإرهاب، وعصابات الضلالة، والكفر ليرسم بريشة عدسته لحظات الشجاعة والبسالة ابتداء من تحرير ناحية جرف النصر، مرورا بتحرير صلاح الدين وقرى بشير في ديالى، إلى الأنبار، والفلوجة، وجزيرة الخالدية، كما خصص المصور الحربي أنمار المشايخي جناحا خاصاً داخل المعرض الفوتوغرافي للشهيد المصور الحربي فاضل الكرعاوي الذي استشهد في عمليات تحرير قضاء الفلوجة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة