صفارة فرنسية لإدارة مواجهة الريال ووارسو بدوري الأبطال

اليوم.. جولة جديدة والإصابات تضرب يوفنتوس ودورتموند
العواصم ـ وكالات:

اختير الحكم الفرنسي رودي بوكيه، لإدارة مباراة ريال مدريد الإسباني وليجيا وارسو البولندي، مساء اليوم، ضمن منافسات الجولة الثالثة من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا، على ملعب سانتياجو برنابيو.
وسيكون هذا أول لقاء، يديره الحكم الفرنسي للريال، الذي يحتل وصافة المجموعة السادسة برصيد 4 نقاط مثل بوروسيا دورتموند المتصدر بفارق الأهداف.
وقام بوكيه، بالتحكيم للمرة الأولى في دوري أبطال أوروبا موسم 2014-2015 بإدارة لقاء مالمو السويدي وسبارتا براج التشيكي في الجولة الثالثة من دور المجموعات، وفي نفس النسخة، أدار مباراة بورتو البرتغالي وشاختار الأوكراني.
وفي النسخة الحالية، ستكون هذه المواجهة الثانية التي يديرها بوكيه، عقب لقاء يانج بويز السويسري وشاختار في ثالث أدوار التصفيات المؤهلة للبطولة الأوروبية.
من جانبه، تدرب الكولومبي خاميس رودريجيز، لاعب ريال مدريد، أول أمس، بشكل جيد، على أمل تعافيه من إصابته العضلية ليشارك في مباراة الملكي أمام ليجيا وارسو البولندي، بدوري أبطال أوروبا، اليوم، على ملعب سانتياجو برنابيو.
وأجرى الفريق الملكي، مرانه صباح أول أمس، عقب عودته من إشبيلية، حيث كسر سلسلة تعادلاته المتتالية، وفاز على مضيفه ريال بيتيس بنتيجة 6-1، مساء أمس، على ملعب بنيتو فيامارين، في إطار الجولة الثامنة من دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.
وقام اللاعبون الأساسيون، في مباراة أمس بتدريبات خفيفة، بينما أجرى باقي الفريق مرانا مكثفا بمشاركة خاميس الذي تعرض لإصابة عضلية، خلال الإحماء قبل مواجهة إيبار.. وشارك في المران، لاعبون من الفريق الرديف وهم لويس ميجيل كيثادا وأليكس سالتو وبورخا سانشيز وفرانثيسكو مانويل تينا وكريتسيان ثيدريس.
ويواصل راموس ومودريتش وكاسيميرو، تعافيهم من إصاباتهم، فيما أجرى البرتغالي فابيو كوينتراو مرانا فرديا على الملعب.
على جانب آخر، أسندت مهمة تحكيم مباراة دينامو زغرب الكرواتي وإشبيلية الإسباني اليوم، أيضًا للحكم الإنجليزي مايكل أوليفر.
من جهة اخرى، تأكد غياب جورجيو كيلليني، مدافع فريق يوفنتوس الإيطالي، عن لقاء فريقه أمام ليون الفرنسي اليوم في دوري أبطال أوروبا، بعد تعرضه للإصابة في مران فريقه صباح السبت الماضي.
وخضع اللاعب لفحوصات طبية دقيقة، لتحديد مدة غيابه عن الملاعب، وأكدت استحالة تواجده في لقاء ليون، اليوم، ضمن الجولة الثالثة من دور المجموعات، ولكن الإصابة ليست خطيرة، وسيعود بعدها لمباريات فريقه، حسب ما ذكر موقع «توتو يوفي»، المهتم بأخبار فريق السيدة العجوز.
وتسببت الإصابة الأسبوع الماضي في خروج كيلليني من معسكر المنتخب الإيطالي لمباراتي إسبانيا ومقدونيا، في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018، قبل أن ينتظم في تدريبات فريقه استعدادا لمواجهة أودينيزي في الدوري مساء السبت.
ثم تعرض المدافع الدولي لإصابة جديدة صباح يوم المباراة، واضطر على إثرها المدرب ماسيمليانو أليجري إلى استبعاده من القائمة، واستدعاء زميله بونوتشي بدلا منه، علما بأن حامل لقب الدوري الإيطالي فاز في المباراة بنتيجة 2-1.
كما، أعلن نادي بوروسيا دورتموند الألماني لكرة القدم، أنه سيفتقد جهود مدافعه مارسيل شميلزر لمدة أسبوعين، إثر إصابته بتمزق عضلي، خلال المباراة التي انتهت بالتعادل مع هيرتا برلين 1-1.
وذكر النادي، من خلال حسابه بموقع شبكة التواصل الاجتماعي تويتر، أن اللاعب تعرض لمشكلة في العضلة الضامة وانضم إلى قائمة الإصابات بالفريق، التي تضم ماركو ريوس وجونزالو كاسترو ورافاييل جيريرو.
جاء ذلك في الوقت الذي يستعد فيه بوروسيا دورتموند لمواجهة سبورتينج لشبونة البرتغالي مساء اليوم بدوري أبطال أوروبا ومواجهة إنجولشتات في الدوري الألماني يوم السبت المقبل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة