أميركا: على العراق السيطرة على الجماعات المسلّحة قبل معركة الموصل

بغداد ـ الصباح الجديد:
دعا مبعوث الرئيس الأميركي للتحالف الدولي بريت ماكغورك الحكومة العراقية إلى السيطرة على الجماعات المسلحة قبل انطلاق معركة الموصل مؤكّداً توفر جميع العناصر لبدء المعركة. كما شدّد في الوقت نفسه على ضرورة تأمين الوسائل المطلوبة لاستقبال نحو مليون نازح.
ولفت خلال مؤتمر صحفي عقده في واشنطن إلى أن “الاتفاق السياسي بين بغداد وأربيل على استعادة السيطرة على الموصل موجود وعلينا اتخاذ إجراءات إضافية لحماية المدنيين”، مبيناً أن الولايات المتحدة تعمل مع الحكومة العراقية وحكومة إقليم كوردستان والمنظمات الإنسانية لتأمين استقبال نحو مليون نازح من المحافظة.
وأشار مبعوث الرئيس الأميركي للتحالف الدولي إلى أن القوات العراقية هي التي ستحدد ساعة الصفر لمعركة استعادة السيطرة على الموصل وطرد تنظيم الدولة (داعش) منها، مبيناً أن قوات التحالف الدولي ستدعم العراقيين في الوقت الذي يكونون فيه جاهزين للتحرك.
وأكّد أن طيران الجو العراقي سيلقي منشورات فوق المحافظة فضلاً عن دور المحطات الإذاعية التي ستوجه إلى الناس لإرشادهم نحو الطرق الآمنة وكيفية الحفاظ على أنفسهم والخروج من المناطق التي يسيطر عليها (داعش) وتجنب الأضرار العسكرية مضيفاً “نريد أن نعلم أين سيتحرك النازحون لأن داعش يحاول قتلهم”.
وتصر فصائل عراقية على اشتراكها في معركة استعادة السيطرة على الموصل على الرغم من الرفض المحلي والدولي لوجودها.
وأكّدت فصائل “حزب الله في العراق” الخميس الماضي أنها ستدخل الموصل قريباً مبينةً أنها لن تسمح لأية قوة أجنبية بالاشتراك في المعركة المرتقبة.
وقال المتحدث العسكري للفصيل جعفر الحسيني إن عناصر “حزب الله في العراق بدأوا عمليات تمهيدية استعداداً لمعركة الموصل مؤكّداً خلال مقابلة متلفزة أنهم يحملون مسؤولية الدفاع عن العراق”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة