«بغداد الدولي»: مشاركة عربية وأجنبية «ضعيفة»

التجارة تستكمل الاستعدادات لفعاليات المعرض
بغداد ـ الصباح الجديد:
اعلنت وزارة التجارة، أمس الثلاثاء، عن مشاركة اكثر من عشر دول عربية واجنبية في معرض بغداد ضمن دورته 43، مبينة ان المعرض سيتضمن ايضا اقامة فعاليات ثقافية وفنية.
وقال مدير عام الشركة العامة للمعارض والخدمات التجارية العراقية في وزارة التجارة هاشم محمد حاتم في بيان صحافي، ان «الشركة اكملت استعدادها وجاهزيتها لإقامة الدورة 43 لمعرض بغداد الدولي والتي ستبدأ فعالياتها في الاول من شهر تشرين الثاني المقبل بمشاركة أكثر من عشر دول ومئات الشركات المحلية والعربية والاجنبية».
يذكر ان دولاً عربية وأجنبية وشركات كانت شاركت في مهرجان بغداد الدولي في دورته الـ 42 السابقة بلغ عددها نحو 23 دولة و600 شركة محلية ودولية.
وأضاف حاتم أن «ابرز الدول المشاركة في المعرض هي مصر وفلسطين واليابان وإيران وتركيا والمانيا وهولندا والهند وأوكرانيا وتونس ومئات الشركات المحلية والعربية والعالمية».
ومضى الى القول، أن «جميع الاستعدادات لفعاليات المعرض قد استكملت وهناك تنسيق عالي المستوى بين وزارة التجارة والوزارات والهيئات المساندة لظهور فعاليات المعرض بأفضل حال من خلال تطوير البنى التحتية وإدامة جميع قاعات العرض, فضلاً عن حملة كبيرة لزيادة المساحات الخضر بهدف استقبال المواطنين والظهور بصورة تؤكد مكانة بغداد لاستقبال اكبر الملتقيات الاقتصادية». ولفت حاتم الى ان «المعرض سيسجل مشاركة محلية ودولية لأبرز شركات العالم في الاختصاصات العلمية والصناعية والزراعية والتجارية وتقنيات الاتصال، فضلًا عن عروض لمنتجات جديدة وهناك سوق مفتوحة يتبضع منها المواطن ما يحتاجه من المنتجات التي تعرض في اروقة المعرض».
وبين حاتم ان «المعرض سيتضمن اقامة فعاليات ثقافية وفنية، فضلًا عن ندوات ولقاءات اقتصادية بين القطاع الخاص المحلي وشركات القطاع الخاص الدولي بهدف تبادل المعلومات وإقامة شراكة حقيقية والمشاركة في عملية البناء والاعمار والاستثمار التي يشهدها العراق في اطار التنمية الاقتصادية الشاملة لتطوير مرافق الحياة التجارية والاقتصادية والاجتماعية».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة