ذي قار: 250 مليار دينار ديون للشركات والمقاولين

بغداد ـ الصباح الجديد:
اكد النائب عن محافظة ذي قار علي الصافي، امس الاثنين، أن المحافظة مطلوبة 250 مليار دينار كديون للشركات والمقاولين، فيما دعا الحكومة الاتحادية الى معالجة الواقع المتردي في المحافظة وتسديد الديون.
وقال الصافي في مؤتمر صحفي عقده بمجلس النواب، «اكدنا مرارا بأن محافظة ذي قار تعاني من واقع خدمي مترد في كل المجالات، وتلكؤ وتعطيل كل المشاريع بسبب عدم وجود غطاء مالي لانجاز تلك المشاريع الخدمية التي تخص حياة الناس».
وأضاف أن «ذي قار تتشرف بأنها قدمت وتقدم قوافل الشهداء من ابناءها حالها حال كل المحافظات الاخرى دفاعا عن العراق، في الحرب ضد عصابات داعش الارهابية».
ومضى الصافي الى القول، أن «المحافظة مهددة بخطر الاغراق في الديون التي بلغت 250 مليار دينار ترتبت على الحكومة المحلية كديون للشركات والمقاولين والذين لم ينجزوا مشاريعهم، والتي تعاقدوا لانجازها مع الحكومة المحلية في المحافظة بسبب عدم استلامهم مستحقاتهم المالية»
وتابع الصافي، أن «الحكومة ملزمة بمعالجة هذا الواقع المتردي في المحافظة الذي يحتاج لوقفة حقيقية من خلال صرف مبالغ للمحافظة تستطيع الحكومة المحلية من خلالها تسديد ولو جزء بسيط من الديون المترتبة عليها وتشغيل بعض المشاريع المعطلة، وكذلك زيادة تخصيصات المحافظة في الموازنة المقبلة للنهوض بالواقع الخدمي المتردي في المحافظة ووفاء لابناء المحافظة».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة