الأخبار العاجلة

المرجعية تشدد على بناء جيل من الطلبة ليكونوا مسؤولين أمناء

بغداد ـ الصباح الجديد:
دعت المرجعية الدينية العليا، الى بناء جيل من الطلبة “ليكونوا مسؤولين أمناء على البلد ويخدمونه لا قادة فاسدين”.
وقال ممثل المرجعية في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي، في خطبة الجمعة التي ألقاها من داخل الصح الحسيني الشريف، وتابعتها “الصباح الجديد” “مع اقتراب العام الدراسي الجديد نود ان نذكر عدة امور للأساتذة والمدرسين والمعلمين وأولياء الامور والجهات التعليمية الحكومية”.
وأضاف “على اساتذة الجامعات والمدرسين والمعلمين، ان يعلموا ان نسبة التعليم والتربية تمثلان في جوانبهما امتداداً لمهنة الانبياء والائمة في تعليم الناس وتربيتهم فاجعلوا مقصدكم والباعث لديكم هي النية الخالصة لله تعالى ليكون لكم بذلك الاجر وليجعل ساعات تعليمكم للطلبة في ميزان حسناتكم”.
وتابع “كما نأمل من الاستاذة والمعلمين الى ان يلتفتوا الى ان هؤلاء الطلبة أمانة في أعناقهم والمجتمع بأكمله قد سلم اليكم عقول وقلوب هؤلاء الطلبة تصوغونها فاعيدوا هذه الامانة صالحة في المبادئ والخلق الرفيع مصونة من الجهل والانحراف وتذكروا بان مهمتكم لا تقتصر على التعليم المهني في مجال اختصاصتكم بل هي التعليم والتربية وربوهم على الاخلاق الفاضلة والمواطنة الصالحة فلا ثمرة للتعليم من دون الاخلاق وتربية النفس على هذه القيم”.
وأشار الكربلائي الى، ان “الاستاذ الاكثر تأثيراً في طلبته هو الذي يبدأ بنفسه فيربيها ويعلمها على محاسن الاخلاق ويترجمها الى سلوك فعلي امام طلبته ومن ذلك حسن التعامل مع الطلبة في التواضع معهم وعدم التعالي عليهم وسعة الصدر والتحمل لسلوكهم وذلك بارشادهم بالحسنى والموعظة وتنبيههم على ضرورة الاهتمام باخلاقهم كاهتمامهم في الحصول على درجاتهم في الدروس”.
ودعا “المعلم الى ان يحترم جميع الطلبة وان يحاول إيصال المادة العلمية وان يوضح للطلبة بان النجاح في الدراسة ليس هو فقط معيارنا في النجاح بالحياة بان ننال الدرجات العالية في الدروس الاختصاصية وان النجاح في الحياة مفهوم أوسع وأكبر ونوضحه الى الطلبة حتى ننجح ونسعد في الدنيا والاخرى، وان النجاح في الدراسة مهم ولكنه جزء من النجاح”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة