الأخبار العاجلة

وزارة الثقافة تحتفي بالروائية العراقية انعام كجه جي

بمناسبة فوزها بجائزة (لاغاردير)
بغداد- الصباح الجديد:
بالتنسيق مع دار الثقافة والنشر الكردية، تنظم لجنة المرأة في وزارة الثقافة العراقية، احتفالية بمناسبة فوز الروائية العراقية انعام كجه جي بجائزة (لاغاردير) العالمية، وذلك على قاعة دار النشر والثقافة الكردية الكائنة في منطقة الوزيرية ببغداد، اليوم الاربعاء 21 /9/2016 الساعة العاشرة صباحاً.
وكان قــد اعلن فــي العاصمــة الفرنسية باريس عن فوز الروائية العراقية انعام كجه جي بجائزة (لاغاردير) العالمية عن روايتها طشاري. وتمنح الجائزة للأعمال المكتوبة بالفرنسية، والمترجمة إليها، وقد تحقق فوز رواية (طشاري) بعد ترجمتها إلى الفرنسية، مما يشكل إضافةً مهمة إلى الأدب العالمي.
سيقدم الحفل الاعلامية افراح شوقي رئيسة لجنة المرأة ويتحدث عنها كل من زميليها الإعلامي عدنان حسين مدير تحرير جريدة المدى البغدادية، والصحفية مها البياتي التي زاملت كجه جي في مرحلة من مراحل حياتها الإعلامية والأدبية، وسيتضمن الحفل كذلك قراءة في سيرة حياة كجه جي واهم رواياتها ومسيرتها الإعلامية والأدبية.
طشّاري هي الرواية الثالثة للصحافية والروائية العراقية إنعام كجه جي، صدرت الرواية لأوّل مرة عام 2013 عن دار الجديد في لبنان. حصلت على منحة “الصندوق العربي للثقافة والفنون – آفاق”، ودخلت في القائمة النهائية “القصيرة” للجائزة العالمية للرواية العربية لعام 2014، وهي النسخة العربية لجائزة “بوكر” العالمية للرواية.
يذكر ان إنعام كجه جى، صحفية و روائية عراقية ولدت في بغداد عام 1952 وفي جامعتها درست الصحافة. عملت في الصحافة والراديو العراقية قبل انتقالها إلى باريس لتكمل أطروحة الدكتوراه في جامعة السوربون.
تشتغل حاليا مراسلة في باريس لجريدة الشرق الأوسطي لندن ومجلة “كل الأسرة” في الشارقة٬ الإمارات العربية المتحدة. نشرت إنعام كجه جي كتابا في السيرة بعنوان “لورنا” عن المراسلة البريطانية لورنا هيلز التي كانت متزوجة من النحات والرسام العراقي الرائد جواد سليم.
كمـــا نشــــــرت كتابـــا بالفرنسيــة عن الأدب الذي كتبتــه العراقيات في سنوات المحنة والحروب. في عام 2004 أعدت وأخرجت فيلماً وثائقياً عن الدكتورة نزيهة الدليمي، أول امرأة أصبحت وزيرة في بلد عربي، عام 1959.
لها من الروايات “سواقي القلوب” (2005) و”الحفيدة الأميركية” (2008) التي وصلت إلى القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية عام 2009 وصدرت بالإنجليزية والفرنسية والصينية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة