ذي قار تشكّل غرفة عمليات لمكافحة زهرة النيل في هور أبو زرك

بمشاركة برمائيات وزوارق وحاصدات أعشاب مائية
ذي قار – علي حسين:

اكدت ادارة محافظة ذي قار انتشار زهرة النيل على مساحة 36 كم مربع من هور ابو زرك شرقي الناصرية ، فيما اكدت تواصل العمل لمكافحتها ، مشددة على أهمية مواصلة عمليات المراقبة والمتابعة الدورية في ظل توفر الظروف المناخية الملائمة لانتشار النبتة المذكورة.
وقال النائب الأول لمحافظ ذي قار عادل الدخيلي ان نحو 36 كم2 من مساحة هور ( أبو زرك ) البالغة 118 كم2 تعاني من انتشار نبتة زهرة النيل» .
واضاف النائب الاول ان « ألاعمال الميكانيكية واليدوية متواصلة من قبل مشاريع ري وبزل ذي قار لإزالة النبتة بمشاركة برمائيات وزوارق وحاصدات اعشاب مائية « ، متوقعا استكماله مطلع الأسبوع المقبل في المسطح المائي الأيسر من هور ابو زرك في ناحية الاصلاح ( 45 كم شرقي الناصرية ) « ، مشددًا على أهمية مواصلة عمليات المراقبة والمتابعة الدورية في ظل توفر الظروف المناخية الملائمة لانتشار زهرة النيل .
واكد الدخيلي تشكيل غرفة عمليات لمكافحة انتشار زهرة النيل في اهوار المحافظة ، مطالباً المنظمات الدولية ووسائل الإعلام وسكان المناطق بالوقوف إلى جانب الحكومة المحلية لمكافحة أنتشار هذا النبات الخطير .
واوضح الدخيلي ان مراحل انجاز العمل وصلت نحو 65% وسينتهي العمل مطلع الأسبوع المقبل في المسطح المائي الأيسر من الهور تفادياً لانتشاره إلى اهوار الجبايش والحمّار ، مشددًا على أهمية مواصلة عمليات المراقبة والصيانة الدورية في ظل توفر الظروف المناخية الملائمة لانتشار زهرة النيل .
وتابع نائب المحافظ سير العمل لإزالة النبات برفقة عدد من منظمات المجتمع المدني ، معلناً عن تشكيل غرفة عمليات لمكافحة انتشاره في اهوار المحافظة ، مطالباً المنظمات الدولية ووسائل الإعلام وسكان المناطق بالوقوف إلى جانب الحكومة المحلية لمكافحة أنتشار هذا النبات الخطير .
على صعيد متصل انجزت الملاكات الفنية والهندسية في الهيئة العامة لتشغيل مشاريع الري والبزل /شعبة بعقوبة بالتعاون مع مديرية صيانة مشاريع ديالى احدى تشكيلات وزارة الموارد المائية اعمالها بتطهير وتنظيف مبزل الرئيس من نبات زهرة النيل ولمسافة (8كم) بهدف فتح الاختناقات والحفاظ على سهولة جريان المياه .
كما تضمن العمل استعمال الحفارات ذات الذراع الطويل اضافة الى الاليات الساندة لها في انجاز هذه الاعمال .
وكان وزير الموارد المائية حسن الجنابي، اعلن يوم الخميس قبل الماضي عن مكافحة الوزارة لآفة زهرة النيل ومنع وصولها الى مناطق أهوار الناصرية، فيما عزا أسباب انتشار الآفة الى تلوث وملوحة مياه جنوبي العراق، مؤكدا قدرة الوزارة على مكافحتها جذرياً خلال الشهرين المقبلين.
وكانت ادارة محافظة ذي قار، حذرت، في ايلول الماضي من مخاطر زهرة النيل على اهوار الناصرية ، فيما اكدت انتشارها بصورة واسعة في هور ابو زرك ونهر الغراف خلال المدة الاخيرة، داعية الحكومة المركزية والمنظمات الدولية الى «التعجيل بايجاد الحلول الجذرية للقضاء عليها».
يذكر أن نبات زهرة النيل ذو شكل جميل ويحمل أزهاراً ذات لون ارجواني، ويطفو في الماء على كتلة من الجذور، ويصنف ضمن النباتات العشبية الاسفنجية، ولا فائدة منه إطلاقاً، بل العكس له مخاطر كثيرة جداً.
وكانت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) وافقت، على ضم الأهوار والمناطق الأثارية فيها، إلى لائحة التراث العالمي بعد تصويت جميع الأعضاء بالموافقة.
وبموجب قرار منظمة اليونسكو، فإن الأهوار والمواقع الآثارية التي أدرجت على لائحة التراث العالمي هي أور وأريدو وهور الحمار والحويزة والأهوار الوسطى في ذي قار وميسان ، الوركاء في المثنى، وهور الحمار الشرقي في البصرة .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة