الأخبار العاجلة

إيران تُوقّع اتفاقات مع شركات أجنبية لدراسة حقول نفط

الخام يرتفع مع تعطل إنتاج أميركي وتكهنات بتحرك أوبك
متابعة الصباح الجديد:
نقل موقع معلومات وزارة النفط الإيرانية على الإنترنت (شانا) عن رئيس شركة النفط الوطنية الإيرانية علي كاردور قوله أمس الثلاثاء إن إيران وقعت سبعة اتفاقات أولية جديدة مع شركات نفط أجنبية.
وأضاف كاردور أن العقود المتعلقة بدراسة حقول نفط إيرانية وقعت مع شركات من بينها أو.إم.في النمساية وتوتال الفرنسية وفينترشال الألمانية وبرتامينا الاندونيسية إلى جانب لوك أويل وزاروبجنفت من روسيا.
وتحتاج إيران استثمارات أجنبية لاصلاح وتحديث حقول النفط والغاز وتسعى لنقل التكنولوجيا إلى قطاعها النفطي بعد عزلة استمرت نحو عشر سنوات.
ولا يزال الكثير من شركات النفط الغربية والآسيوية ينتظر إعلان طهران عن شروط عقود النفط والغاز الجديدة.
على مستوى الأسعار عالمياً، ارتفعت هذه في العقود الآجلة أمس الثلاثاء بدعم من تعليق بعض الإنتاج في الخليج الأميركي بسبب عاصفة استوائية متوقعة وتكهنات بأن يعمل المنتجون خلال اجتماعهم بالجزائر الشهر المقبل على تعزيز الأسعار.
وجرى تداول خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة بسعر 49.73 دولار للبرميل بزيادة 47 سنتا عن الإغلاق السابق.
وزاد سعر خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 45 سنتا إلى 47.43 دولار للبرميل.
وأوقفت شركات عاملة في قطاع النفط والغاز بخليج المكسيك إنتاجا يساوي 168 ألفا و334 برميلا من النفط يوميا و190 مليون قدم مكعبة من الغاز الطبيعي يوميا كإجراء احترازي من عاصفة استوائية حسبما ذكر المكتب الأميركي للسلامة وحماية البيئة يوم الاثنين.
كما تلقت أسعار النفط دعما من التكهنات بأن اجتماع كبار المنتجين الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) الشهر المقبل في الجزائر قد يسفر عن اتفاق بشأن مستويات الإنتاج لدعم الأسعار.
وكان وزير الطاقة السعودي خالد الفالح قال لرويترز الأسبوع الماضي إنه لا يعتقد أن التدخل في أسواق النفط ضروري نظرا لأن «السوق تتحرك في الاتجاه الصحيح».
وفي العراق الذي رفع صادراته من الخام هذا الشهر من موانئه الجنوبية عن مستواها في تموز قال وزير النفط إن بلاده ستواصل زيادة الإنتاج.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة