بيونسيه تخطف بريق النجومية في جوائز «أم تي في»

نيويورك ـ أ ف ب:
كانت بيونسيه الرابح الأكبر خلال حفلة توزيع جوائز «أم تي في» للموسيقى، حاصدة الجائزة الرئيسية عن فيديو كليب أغنية «فورمايشن» الذي تتناول فيه عنف الشرطة ضد الأميركيين السود.
وأشعلت بيونسيه التي كانت الأوفر حظاً للفوز والمرشحة عن 11 فئة، صالة «ماديسون سكوير غاردن» في نيويورك مع أداء مبهر، وأهدت جائزتها إلى سكان مدينة نيو أورلينز الواقعة في جنوب الولايات المتحدة والتي استوحت منها فيديو كليب «فورمايشن» من إخراج ميلينا ماتسوكاس متناولة الإعصار «كاترينا» وثقافة ولاية لويزيانا.
وكانت أغنية «فورمايشن» الواردة في ألبوم «ليمونايد» أثارت جدلاً ووضعت المغنية الأميركية في إطار سياسي أكثر من العادة.
وفازت بيونسيه الملقبة «كوين بي» بثماني جوائز في الحفلة لتعادل بذلك أكبر عدد من الجوائز في ليلة واحدة إلى جانب الأميركية ليدي غاغا وفرقة «أها» النروجية التي ألهبت حلبات الرقص في ثمانينات القرن العشرين.
وأظهرت بيونسيه موهبتها وحيويتها على المسرح في عرض استمر أكثر من عشر دقائق. وفي المقدم تظهر شابات بفساتين بيضاء يسقطن الواحدة تلو الأخرى في شعاع ضوء أحمر يشبه بركة دماء. واصطحبت النجمة (34 سنة) معها الأحد إلى حفلة «أم تي في» أمهات شباب سود قتلوا برصاص عناصر من الشرطة في السنوات الأخيرة. وبعد ذلك خلعت المغنية معطفها الأبيض لتظهر بملابس مثيرة منشدة أغنية «هولد آب» التي فازت عنها بجائزة أفضل فيديو في فئة النساء، والتي تتناول اكتشاف امرأة خيانة زوجها لها. وهو موضوع يشكل محور البوم «ليمونايد» في إشارة محتملة إلى خيانة زوجها مغني الراب الشهير جاي-زي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة