الأخبار العاجلة

معصوم يدعو لإجراء حملة إصلاحات إدارية “عاجلة” والقضاء على “آفة خطيرة”

بغداد ـ الصباح الجديد:
دعا رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، أمس الثلاثاء، إلى إجراء حملة إصلاحات إدارية “عاجلة وشاملة” في أجهزة الدولة البيروقراطية، والقضاء على “آفة خطيرة” تنتج فسادا بات يهدد مستقبل البلاد، فيما حث اللجان البرلمانية على تعديل التشريعات السائدة.
وقال معصوم في بيان صدر على هامش استقباله مديرة المعهد الكندي للحوكمة ماري انطوانيت، وتلقت “الصباح الجديد”، نسخة منه، إن “العراق بحاجة ماسة إلى حملة إصلاحات إدارية عاجلة وشاملة تعيد الحيوية والفعالية لأجهزة الدولة البيروقراطية في كل مناطق العراق دون استثناء”، داعيا اللجان البرلمانية المختصة إلى “تعديل التشريعات السائدة أو إصدار تشريعات جديدة لهذا الغرض فضلا عن ضرورة الاستفادة من تجارب الدول الأخرى بشأنه”.
وأضاف معصوم أن “العراق بمواجهة أخطار جسيمة إذا لم ينجح في القضاء الفعلي والسريع على داء الكسل الإداري والروتين البيروقراطي غير المبرر والترهل والإهمال والبطء والتقاعس في انجاز معاملات المواطنين الذي بات آفة خطيرة تنتج فسادا بات يهدد مستقبل البلاد”، مشيرا إلى أن هذه الظواهر تتفاقم أكثر فأكثر في دوائر الدولة بما فيها الأكثر علاقة بالحياة اليومية للمواطنين”.
وكان مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي أكد، أمس الاثنين، تحقيق “العديد” من فقرات برنامج الإصلاح الحكومي، وفيما أشار إلى أن الحكومة اجتازت “صعاباً كثيرة” ونجحت في مواجهة تحديات عدة فرضتها الأزمة المالية، لفت إلى أن الحكومة أمنت الغطاء المالي المطلوب لتوفير الرواتب لنحو سبعة ملايين موظف.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة