تقرير بريطاني: قوة داعش قد تآكلت بشدة في العراق وسوريا

بغداد ـ الصباح الجديد:
نشرت صحيفة الإندبندنت تقريراً تقول فيه إن قوة تنظيم “الدولة الإسلامية” قد تآكلت بشدة في العراق وسوريا وإن التنظيم ربما تكون قواته الآن نحو 15 الف مقاتل، وأنه خسر نحو 45 الف مقاتل.
تنقل الصحيفة عن القائد العسكري الأميركي الجنرال شين ماكفرلاند القول إن الضربات العسكرية ضد تنظيم الدولة قد اضعفته بشدة وإن عدد مقاتليه الآن ربما يكون 15 الف مقاتل.
وتضيف الصحيفة نقلا عن ماكفرلاند أن العدد الإجمالي يصعب الآن حصره، لكنه يقدر بنحو 15 – 20 الف مقاتل.
ويقول ماكفرلاند إن التنظيم فقد نحو 45 الف مقاتل منذ بدء العمليات التي تقودها الولايات المتحدة ضده.
وينخفض هذا العدد عن التقدير السابق لقوات التنظيم والذى تراوح من 19 – 25 الف مقاتل، بحسب الصحيفة.
كما أن مستوى المقاتلين انخفض ايضاً، بحسب ماكفرلاند.
وقال ماكفرلاند إن القوات في سوريا والعراق، وبدعم من الولايات المتحدة، تتقدم “والعدو يتراجع على جميع الجبهات. أعرف جيداً أنه اصبح من الأسهل لنا الآن أن نذهب إلى مكان ما، مقارنة بما كان عليه الحال منذ عام، وأن العدو لم يعد يقاتل كما كان في السابق.”
وتقول القوات التي تساندها الولايات المتحدة في منبج في سوريا إنها تسيطر على 90 في المائة من المدينة.
ويقول ماكفرلاند إن القوات العراقية تستعد لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل شمالي العراق، التي تعد معقلا مهماً للتنظيم منذ عام 2014.
لكن الولايات المتحدة ما تزال تقوم ببعض الأعمال في قاعدة الجيارة الجوية شمالي العراق قبل القيام بهذا الهجوم، بحسب الصحيفة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة