الأخبار العاجلة

نزالات ودية بالمصارعة تعويضاً على إيقاف بطولات الفئات العمرية

المركز الوطني للموهبة الرياضية يفتح أبوابه أمام الأندية والمنتديات
بغداد ـ علية عزم

في خطوة اعتبرت ردا من المركز الوطني لرعاية الموهبة الرياضية بالمصارعة على قرار الاتحاد العراقي المركزي باللعبة القاضي بايقاف تنظيم البطولات في جميع الفئات العمرية والذي اتخذه الاتحاد مؤخراً وجاء انعكاسا للمشكلات الداخلية التي يعاني منها الاتحاد .. بادر المركز الوطني للمصارعة الى استضافة براعم منتدى شباب الصدر بحضور خبراء دوليين محترفين في لعبة المصارعة بينهم أفضل مدرب محترف في غرب اسيا ثابت نعمان مدرب المنتخب اليمني بالمصارعة منذ سنوات عدة.
وقال مدرب فئة البراعم في المركز الوطني قاسم حنون لاعلام المراكز الوطنية ان الانعكاسات السلبية لقرار الاتحاد العراقي المركزي باللعبة بتعليق تنظيم البطولات على مستويات اللاعبين دفعت الملاك التدريبي في المركز الى المبادرة بإقامة نزالات ودية تنشيطية بهدف المحافظة على مستويات مصارعي المركز الجيدة وابقاءهم في جو المنافسات الذي لم يفلح الاتحاد المعني بذلك في خلقه على امتداد الأشهر الماضية من العام الحالي٢٠١٦.
وتابع حنون ان ادارة فريق منتدى شباب الصدر تلقت دعوة المركز الوطني للمصارعة بإقامة نزالات ودية وفي مقدمتها مدرب الفريق علي محمد وهو احد ابطال العالم السابقين بفئة الاشبال واحد نجوم المصارعة العراقية المعروفين ، تلقى دعوتنا بترحيب بالغ وحضر الى المركز برفقة ٢٠ لاعبا من ٢٠ وزنا ضمتها هذه النزالات في فئة المصارعة الحرة ، وكانت نتيجة اللقاءات تقدم مصارعي المركز بثمانية أوزان مقابل اثنين فقط للضيوف .
وأضاف ان بطولة براعم بغداد التي كان المركز الوطني قد أنهى التحضيرات اللازمة لإقامتها ، ولكن للاسف جرى شمولها بقرار الإيقاف ، قد شكلت بالفعل حافزا للملاك التدريبي في المركز لإجراء هذه الاستضافات للفرق ونعمل على استضافة فريق نادي سامراء مستقبلا وضمن نفس الإطار ، وبين قاسم حنون ان المناشدات باسم مدربي الفءات العمرية بالمصارعة قد رفعت الى اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية لغرض التدخل وحل المشاكل الداخلية في الاتحاد المركزي باللعبة ، لكي لايكون مصارعونا الصغار ضحية لتلك المشاكل .
النزالات كانت شيقة والهبتها الحماسة وهتافات التشجيع للمصارعين البراعم ، واللاعبون تفاعلوا بشدة مع جو المنافسة الودية وانعكس ذلك رضا واستحسانا من اللجنة المشرفة على تنظيم وتحكيم النزالات وقد ضمت الى جانب الخبير الايراني المدرب شيرزاد سعيدي ، نجم المصارعة العراقية والعربية السابق والمدرب المحترف للمنتخب اليمني بالمصارعة ، ثابت نعمان الذي ذكر لاعلام المراكز الوطنية ان هذه هي زيارته الاولى للمركز الوطني لرعاية الموهبة الرياضية بالمصارعة ولقد صبر القائمون على رياضة المصارعة في العراق لعبا وتدريبا منذ عقود طويلة وجاءت نتيجة ذلك الصبر خيرا كبيرا بوجود قاعة المركز الوطني للمصارعة الشاملة والمجهزة بكل مايحتاجه اللاعب من دميات تدريبية وبسط على وفق المواصفات العالمية باللعبة ، هذا فضلا عن مستوى النظافة العالي في القاعة وتدريب اللاعبين والإشراف عليهم من قبل ملاك تدريبي كفوء ، واعتبر ثابت نعمان ان وجود المركز الوطني للمصارعة مفخرة للمصارعة العراقية وكل ذلك يجري وسط اهتمام اداري تنظيمي واضح وتغطية اعلامية قائلا :» كنّا نفتقر الى كل ذلك حين كنّا صغارا في عالم المصارعة «، مشيرا الى ان مستويات لاعبي المركز الوطني جيدة والبعض منهم موهوب بالفعل ، متوقعا لهم مستقبلا باهرا .
المدرب المحترف ثابت نعمان تمنى على القائمين على القطاع الرياضي في وزارة الشباب والرياضة ان يعززوا التفوق الذي يشهده المستوى المهاري في لعبة المصارعة في المركز الوطني بدعم مادي اكبر وشمول اللاعبين بالتغذية اللازمة ولابأس من تقديم مساعدات مالية بسيطة للاعبين خاصة وان اغلب عشاق المصارعة في بلدنا ينحدرون من مناطق شعبية وتعاني العوز المادي ، واعتبار ذلك الدعم كحوافز تشجيعية للاعبين يضاف الى التجهيزات الرياضية التي يقدمها لهم المركز وهذه الأمور تدفع المصارعين في المركز الى التمسك باللعبة والابداع فيها حاضرا ومستقبلا .

* إعلام المركز الوطني

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة