حكومة جنوب السودان توافق على نشر قوة حماية إقليمية

أديس أبابا ـ رويترز:
قالت الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق أفريقيا (إيجاد) إن حكومة جنوب السودان وافقت امس الاول الجمعة على السماح بنشر قوة حماية إقليمية عقب اندلاع القتال العرقي في العاصمة جوبا الشهر الماضي.
وكان نشر تلك القوة مطلبا أساسيا للنائب السابق لرئيس جنوب السودان ريك مشار وهو زعيم أحد الفصيلين اللذين نشبت بينهما المعارك الشهر الماضي. وقالت إيجاد إن الاتفاق تم التوصل له في اجتماع قمة عقد في إثيوبيا بحضور قادة الدول الثمانية الأعضاء في إيجاد.
وقال محبوب معلم السكرتير التنفيذي لإيجاد للصحفيين عقب الاجتماع «قبلت حكومة جنوب السودان (نشر قوات) بدون شروط.»
واندلعت معارك في تموز بين القوات الموالية للرئيس سلفا كير والقوات الموالية لمشار الذي كان نائبا للرئيس لكنة ترك جوبا مع اندلاع القتال. وقد أقيل من منصبه واستبدل منذ ذلك الحين. وشغل مشار منصب نائب الرئيس من قبل أيضا في عام 2011 عندما استقلت جنوب السودان حتى أقاله كير في 2013 وبعد عامين من القتال بين قواته وقوات كير عاد مشار لجوبا في نيسان لاستئناف مهام منصبه كنائب للرئيس في إطار اتفاق للسلام.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة