الأخبار العاجلة

عراقي بلا ذراعين وساقين يشارك في أولمبياد ريو

متابعة ـ الصباح الجديد:
يستعد سباح في استراليا من أصل عراقي ولد بلا ذراعين ولا ساقين للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية التي ستنطلق في مدينة ريو ديجانيرو البرازيليلة الشهر المقبل.
وكانت مويرا كيلي قد تبنت أحمد وشقيقه من ملجأ للأيتام في بغداد عام 1998، ووصل إلى أستراليا وهو يحلم بالالتحاق بالمدرسة كأقرانه. واليوم بات حلم التتويج الأولمبي يداعب مخيلة أحمد بعد أن بلغ من العمر 24 عاماً، بحسب موقع ياهو.
ويقول أحمد الذي ينحدر من أسرة عانت من التشوهات الخلقية: “دخلت في البداية إلى الماء لتحقيق أهداف صغيرة، ما لبثت أن تحولت إلى أحلام كبيرة، وحملنى القدر على دخول حوض السباحة وتقديم أفضل ما لدي”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة