«ألعاب القوى» يختتم معسكره في سلاف ويتوجّه إلى بدكوش

ذهبيتان للعراق في ملتقى توران
وارشو ـ ميثم الحسني

اختتم منتخب شباب العراق بألعاب القوى معسكره القصير في مدينة انورو سلاف وتوجه صباح اليوم الى مدينة بدكوش البولندية للمشاركة في بطولة العالم التي تقام للفترة من ١٩ ولغاية ٢٥ من شهر تموز الجاري وبمشاركة ٢١٤ دولة حيث بدأت الوفود تتوافد على المدينة التي تحتضن البطولة ، واستمر معسكر المنتخب أسبوعا كاملا خاض من خلاله وحدتين تدريبيتين صباحية ومسائية لإكمال جاهزية اللاعبين للمشاركة في بطولة العالم.
وحظى اللاعبون بفرصة التأقلم على الأجواء البولندية الباردة من خلال المعسكر حيث اجتهد المدربون لتطبيق الوحدات التدريبية برغم تساقط الأمطار على مدار الأيام الثلاث الماضية . ووصف المدربون المعسكر بالمثالي الا انه قصير جدا وكانوا يأملون ان ينطلق المعسكر في بداية الشهر الجاري مثلما خطط اتحاد اللعبة ،لكن تأخير وصول سمات الدخول تسبب في تعطيل المعسكر عشرة ايام مع ذلك يعد المعسكر برغم قصر مدته فرصة طيبة للاعبين لتحسين أرقامهم وتحضيرهم نفسيا وبدنيا للمنافسة.
كما شارك لاعبان من منتخبنا في ملتقى توران الدولي الذي نظم في مدينة توران التي تبعد عن مقر معسكر المنتخب مسافة تبلغ ٤٠ كيلومتر حيث اشترك اللاعبان محمد سعد في سباق ١١٠ م حواجز وحسين ثامر في رمي الطرقة وحقق الاثنين المركز الاول وتوجا بذهبية السباق الذي شاركت من خلاله خمسة دول هي بولندا ونيوزلندا واوكرانيا والكويت بالاضافة الى الى العراق وحظر السباق بحضور طيب كون اغلب المنتخبات المشاركة في بطولة العالم تواجدت لمشاهدة الملتقى، وحقق محمد سعد الذهبية بعد ان قطع المسافة بزمن بلغ ١٤،٠٩ ثانية ليحل اولا بينما تمكن زميله حسين ثامر من تحقيق ذهبية المطرقة برميته التي بلغت مسافة ٦٦ م فيما فضل المدربون الآخرون عدم المشاركة في الملتقى تجنبا لإرهاق اللاعبين قبل انطلاق البطولة.
وقال اللاعب حسين ثامر: ان الملتقى مثل فرصة طيبة للاحتكاك قبل المشاركة في بطولة العالم وتحقيق الذهبية يمنحني حافز لتحقيق رقم مميز في بطولة العالم منوها الى ان الملتقى لاشك انه يختلف عن بطولة العالم حيث سيشترك في البطولة أفضل لاعبي العالم وستكون محك على مستوى عالي أسعى من خلاله تحقيق رقم مميز.
بينما أكد زميله محمد سعد بان المشاركة في الملتقيات التي تسبق البطولة تعد محطة لاستكشاف مدى التطور بعد التدريبات المستمرة في المعسكر كما انها فرصة للاحتكاك والتأقلم على اجواء السباقات الدولية.. وأشار الى ان الرقم الذي تحقق اهم بكثير من الوسام الذهبي كون منافسات العاب القوى رقمية والانجاز يتحقق بتطور الرقم وانا أسعى من خلال مشاركتي لتحطيم الرقم العراقي سيما وإنني بت قريبا جدا من هذا الرقم وسيكون طموحي في بطولة العالم تحطيم الرقم العراقي.
ومن المؤمل ان يصل في وقت متأخر من ليلة أمس رئيس الاتحاد العراقي الدكتور طالب فيصل الذي تواصل مع الوفد بشكل يومي من خلال الاتصالات المتكررة للاطمئنان على سير المعسكر التدريبي .
وأكد فيصل انه تلقى اتصال هاتفي من رئيس الاتحاد الآسيوي دحلان الحمد قدم من خلاله تعازيه بعد حادث تفجير الكرادة الاجرامي والذي قدم من خلاله اتحاد ألعاب القوى شهيدا هو اللاعب الشاب علي ناهض ويعد من الطاقات الشبابية التي كان يعول عليها الاتحاد لتحقيق نتائج مميزة .

* موفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة