الأخبار العاجلة

خبراء صحة: لعبة «بوكيمون جو» تزيد من اللياقة وتشجّع على الحركة

لندن – د ب أ:
قال خبراء علم نفس ولياقة :إن لعبة البوكيمون جو، التي اجتذبت قطاعاً واسعاً من المستخدمين خلال الأيام الماضية ، مفيدة للصحة، ونقلت صحيفة «ديلي ميل « البريطانية عن جيه جراهام توماس ، مساعد أستاذ الطب النفسي والسلوك البشري في مركز البحث بشأن التحكم في الوزن بمستشفى ميريام القول : « أعتقد أنه تطور مثير ، لفترة طويلة كانت التكنولوجيا والألعاب الإلكترونية مرتبطة بخفض النشاط البدني، وهذا نجمت عنه مشكلات صحية كثيرة «.
وأضاف « أن ترى التكنولوجيا والألعاب الإلكترونية تتغير بصورة تعزز النشاط البدني والتواصل مع الآخرين أمر جيد للغاية «، ووصف جون جروهول، مؤسس شبكة الصحة العقلية اللعبة « بالثورية «، وقال « لم أشاهد مثل هذا في حياتي «.
وتابع ان « البحوث أظهرت فوائد التمرينات البسيطة في تحسين المزاج «، وأوضح «القائمون على تطوير لعبة البوكيمون لم يقصدوا اختراع لعبة للصحة الذهنية ،ولكنهم فعلوا ذلك،وتأثيرات ذلك إيجابية للغاية».
وقد سجل برنامج « كارديوجرام « الذي يرصد النشاط البدني، وتم تصميمه لصالح ساعة آبل ، ارتفاعاً واضحاً في الحركة منذ صدور لعبة البوكيمون، وسجلت شركة فيت بيت ، المعنية بتصنيع أجهزة لرصد النشاط البدني ،أيضاً ارتفاعاً في النشاط البدني لمستعملي اللعبة.
وقد قال أحد مستخدمي اللعبة « لقد سرت لمسافة 13 كيلومتراً لاصطياد أحد شخصيات البوكيمون ..هذه اللعبة تجعلني استعيد لياقتي «، وقالت «ديلي ميل « : إن الأطباء مثل توماس يعتقدون أن اللعبة توفر خدمة قيمة لا يستطيع القطاع الطبي تقديمها.
وأضافت الصحيفة « أحياناً لا يمتلك القطاع الطبي والباحثون الموارد الكافية لتطوير شيء معقد مثل بوكيمون لحث المواطنين على التحرك».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة