الصين تتبنّى محطات نووية متنقلة في بحرها الجنوبي

بكين ـ أ ب ف:
قد تلجأ الصين الى بناء محطات نووية متنقلة في بحر الصين الجنوبي وفق ما افادت وسائل اعلام صينية بعد ايام من قرار محكمة التحكيم الدولية رفض ادعاءات الصين باحقيتها في هذه المنطقة الاستراتيجية.
وكتب موقع «غلوبال تايمز» الحكومي نقلا عن تقرير للمؤسسة الوطنية النووية الصينية ان بناء المنصات النووية البحرية سيستخدم لدعم سيطرة الصين الفعلية في بحر الصين الجنوبي.
ونقلت «غلوبال تايمز» عن التقرير ان «المنصات البحرية للطاقة النووية ستستخدم» في جزر وشعاب سلسلة سبراتلي في المنطقة المتنازع عليها «لتوفير المياه العذبة».
تم مسح التقرير الاساسي من موقع المؤسسة النووية الصينية على موقع التواصل الاجتماعي «ويتشات» الجمعة وقال موظف في المؤسسة لفرانس برس ان المعلومات الواردة فيه بحاجة الى تدقيق.
ونقلت «غلوبال تايمز» عن التقرير «في الماضي لم يكن من الممكن توفير المياه العذبة للقوات المتمركزة في بحر الصين الجنوبي وكان يمكن فقط نقلها في براميل على متن السفن. في المستقبل ومع تعزيز شبكة الكهرباء في بحر الصين الجنوبي، ستسرع الصين التنمية التجارية لمنطقة بحر الصين الجنوبي».
عمدت الصين خلال الاشهر الماضية الى تحويل الحيود المرجانية في البحر الى جزر اصطناعية واقامت عليها مرافق مدنية وعسكرية.
ويأتي التقرير بعد ان ايدت محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي الثلاثاء مطالب الفيليبين في المنطقة المتنازع عليها في بحر الصين الجنوبي واعتبرت ان انشطة الصين تسبب ضررا كبيرا للشعاب المرجانية وللانواع البحرية النادرة.
وقالت الصين انها لا تعترف بقرار المحكمة وحذرت من ان ممارسة الضغط عليها قد يشعل الحرب.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة