بابل: 30 مليون دينار شهرياً حاجة المحافظة لتنفيذ المشاريع الزراعية

بغداد ـ الصباح الجديد:
عدّ مدير زراعة بابل علاء كبة، أمس السبت، أن المديرية باتت «شبه مشلولة»، في تنفيذ برامجها الاعتيادية، عازيا السبب الى ضائقة مالية، في حين لفت الى أن المديرية بحاجة لـ30 مليون شهريا لكي تطور واقع الزراعة في المحافظة.
وقال كبة في حديث صحافي، إن «المديرية باتت شبه مشلولة في تنفيذ برامجها الاعتيادية بسبب الضائقة المالية التي تمر بها المديرية».
واوضح أن «بعض البرامج الزراعية التي أشرفت المديرية على تطويرها تراجعت، بينها تطوير محاصيل البطاطس والطماطم».
وأضاف كبة، أن «المبلغ المخصص من الوزارة لا يكفي لسد كلفة وقود مولد المديرية وبعض التنقلات اللازمة للإشراف ورش المبيدات»، مبينا أن «برامج تطوير المحاصيل الزراعية واستصلاح أراضي زراعية جديدة بحاجة لتوفير ثلاثين مليون دينار شهريا لسد كلفتها».
ومضى كبة الى القول، أن «مجلس محافظة بابل قرر صرف مبلغ خمسة ملايين للمديرية لإعانتها في تنفيذ طلعات قسم البحوث الزراعية لكنها لا تكفي».
ولفت الى أن «المديرية طالبت وزارة الزراعة بإسعاف المديرية بمبالغ تجعل المديرية قادرة على تنفيذ واجباتها الاعتيادية».
وكانت مديرية زراعة محافظة بابل قالت، في منتصف حزيران الماضي، انها نجحت في تطوير محصولي البطاطا والطماطم في ارض غير مستصلحة، مبينة أنها ستعمم هذا المشروع على جميع الأراضي في المحافظة.
وقال مدير زراعة المحافظة، إن «المديرية اختارت مساحة عشرة دونمات في قضاء المحاويل، (15 كم شمالي بابل)، كنموذج لاستصلاح الأرض وإقامة مشروع تطوير محاصيل البطاطا والطماطم بغية تعميم المشروع لاستغلال آلاف الدونمات غير المستصلحة في عدد من مناطق المحافظة».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة