ويليس المصنّف 772 يحقق انتصاراً خيالياً في ويمبلدون

فوز سهل لفيدرير .. والجزيري يودّع
لندن ـ وكالات:
أثبت ماركوس ويليس المصنف 772 عالميًا أنه بطل الجماهيـــــــر البريطانية، في بطولة ويمبلدون للتنس أول أمس بفوزه 6-3 و6-3 و6-4 على ريكارداس بيرانكيس الذي يتفوق عليه بأكثر من 700 مركز في التصنيف العالمي.. كانت الجماهير تبحث عن انتصار للاعب بريطاني في اليوم الأول للبطولة، وأظهر ويليس الشجاعة والذكاء اللذين ساعداه على تخطي دورين للتصفيات.
وبفوزه في الدور الأول سيحصل ويليس البالغ عمره 25 عاما على 50 ألف جنيه استرليني (66 ألف دولار) لذا فليس هناك مفاجأة في أنه كان يحتفل بكل نقطة يفوز بها ضد منافسه الليتواني المصنف 54 عالميا كأنه يحمل كأس البطولة.. وأنقذ خمس فرص لكسر الإرسال في الشوط الثامن من المجموعة الثالثة قبل أن ينهيها لصالحه وسط احتفاله مع اصدقائه وعائلته.
من جانبه، بدأ روجر فيدرير مشاركته الـ18 على التوالي في بطولة ويمبلدون للتنس، بالفوز بثلاث مجموعات متتالية على الأرجنتيني جيدو بيا ، لكنها لم تكن مباراة سهلة على اللاعب السويسري الذي واجه صعوبات قبل الانتصار 7-6 و7-6 و6-3.. ولم ينجح المصنف الثالث – الذي يسعى للفوز بلقبه الثامن في ويمبلدون وهو في سن الـ34 – في البداية في فرض ايقاعه على منافسه قبل أن يهيمن في النهاية على اللقاء.
والأهم من ذلك لم يظهر فيدرير أي علامات على إصابة في الظهر أجبرته على الغياب عن فرنسا المفتوحة لتنهي سجله الرائـــــع بالظهور 65 مرة على التوالي في بطولة من الأربع الكبرى.وأبلغ فيدرير الصحفيين: “عملت بكل قوة للمشاركة في هذه النسخة”.
وتابع: “أتمنــى أن أكون في كامل لياقتي هنا. لا أحد يدري ما الذي سيحدث. حتى أنـــــا لا أستطيع توقع الأشيــــاء بالنســبة لنفسي لكن دعونا ننتظر لنرى”.وسيواجه فيدرير في المباراة المقبلة البريطاني ماركوس ويليس المصنف 772 عالميا.
وفي سياق اخر، قدم الياباني كي نيشيكوري عرضا قويا من خلال التسديدات القوية من الخط الخلفي ليفوز على الأسترالي سام جروث 6-4 و6-3 و7-5، في مواجهة مثيرة في الدور الأول لبطولة ويمبلدون للتنس اول أمس.. واستمتعت الجماهير بعرض رائع من اللاعبين، حيث اعتمد جروث على التقدم إلى الشبكة بعد إرسال قوي وصلت سرعته أكثر من 140 ميلا في الساعة في بعض المرات.
لكن اللاعب الأسترالي لم يستطع التفوق على نيشيكوري المصنف الخامس، وخسر إرساله في الشوط الخامس بعد سلسلة من الأخطاء السهلة ليوضح لماذا يبتعد بأكثر من مئة مركز في التصنيف خلف اللاعب الياباني.واستطاع نيشيكوري الحفاظ على مستواه بشكل ثابت في المجموعة الأولى وأظهر في الثانية سلسلة من الضربات القوية. وكسر إرسال جروث ثلاث مرات.
وعاشت جماهير نيشيكوري بعض اللحظات المقلقة في نهاية المجموعة الثانية بعد أن طلب اللاعب الياباني وقتا للعلاج.وانسحب نيشيكوري من بطولة هاله الشهر الحالي بسبب إصابة في الضلوع وشارك في ويمبلدون، قائلا: “لست في حالة بدنية جيدة مئة في المئة”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة