النزاهة تسترجع قرابة مليوني يورو بعد فتحها ملفات المصرف العراقي للتجارة

بغداد ـ الصباح الجديد:
اعلنت هيئة النزاهة،امس الثلاثاء، عن استرجاع قرابة مليوني يورو إلى خزينة الدولة كانت بذمة إحدى الشركات الأهلية، بعد فتح ملفات المصرف العراقي للتجارة ، مشيرة الى ان قاضي التحقيق قرر استقدام عدد من الشخصيات المتهمة بينهم مديرة المصرف حمدية الجاف.
وقالت الهيئة في بيان ورد الى “الصباح الجديد”، إن “الهيئة افصحت عن إجراءاتها المتخذة بصدد المخالفات الحاصلة بالتسهيلات المصرفية الممنوحة من قبل المصرف العراقي للتجارة (TBI لشركة الشمال لتحضير اللحوم والدواجن”، مؤكدة أن “إجراءاتها أسفرت عن استعادة مبلغ (1,879,984) يورو كان بذمة الشركة إلى خزينة الدولة، وذلك بعد قيام الهيئة بإحالة الأوراق التحقيقية الخاصة بالقضية إلى محكمة الموضوع”.
واضافت الهيئة، أن “التفاصيل تشير إلى إحالة قضية منح المصرف تسهيلات مصرفية بقيمة (6000,000) يورو إلى الشركة المذكورة إلى قاضي التحقيق المختص”.
بدوره، قرر قاضي التحقيق “استقدام المتـهمين كل من مديرة المصرف حمدية الجاف و (ت.ج) و (ل.ص.ف) و (ع.ع.ع) على وفق أحكام المادة (331) عقوبات، حيث تم تدوين أقوالهم وإطلاق سراحهم بكفالة”.
وتابعت الهيئة، أن “قاضي التحقيق المختص بقضايا النزاهة قرر إحالة الأوراق التحقيقية إلى المحكمة المختصة، لإكمال التحقيق، وأعقب هذه الإجراءات المتخذة من قبل الهيئة وفريقها الميداني قيام شركة الشمال لتجهيز اللحوم والدواجن بتسديد ما بذمتها للمصرف الذي أعلم بدوره الهيئة بتسديد الشركة ما بذمتها من مبالغ”.
وكانت هيئة النزاهة قد أعلنت في منتصف كانون الأول الماضي عن تأليفها فرقاً ميدانية تحقيقية وتدقيقية، لمراجعة ملفات وزارتي العدل والصحة والمصرف العراقي للتجارة “TBI”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة