العراق يطالب السعودية بتوضيح بشأن جمع مواطنيها التبرعات لـ”داعش”

بغداد ـ الصباح الجديد:
طالب العراق السعودية بتوضيح التصريحات التي نقلها الناطق باسم وزارة الداخلية السعودية بجمع تبرعات لعصابات داعش الإرهابية في الفلوجة.
وذكر بيان لوزارة الخارجية ورد الى “الصباح الجديد” “ننتظر توضيحاً من الحكومة السعودية لما ذكره المتحدث باسم وزارة داخليتها في تصريحاته الصحفية بخصوص ( وجود حملات تبرعات مالية داخل المملكة لصالح تنظيم داعش الارهابي سببها تعاطف بعض الاشخاص معه ) ، لما تمثله هذه الحالة من خرق واضح لقرارات مجلس الامن ذات الصلة وتجاوز لمبادئ حسن الجوار”.
واضاف “نكرر ان الجهود الحقيقية للقضاء على التنظيمات الارهابية المجرمة لا بد ان تتضمن القضاء على مصادر تمويلها والحواضن الفكرية المتعاطفة معها”.
و تابع البيان “نعبّر ايضاً عن رفضنا الشديد لما تضمنته تصريحاته من تجاوز غير مسموح به بحق الحشد الشعبي ، وهو هيئة رسمية تعمل بإمرة القائد العام للقوات المسلحة وتحصل على تمويلها من موازنة الدولة على وفق ما اقره مجلس النواب العراقي .”
وكانت وزارة الداخلية السعودية كشفت يوم امس الأول ان مواطنين سعوديين يجمعون تبرعات الى تنظيم داعش في العراق.
وقال المتحدث باسم الوزارة اللواء منصور التركي لصحفيين أميركيين عبر مؤتمر صحفي على الهاتف نظمته سفارة السعودية في واشنطن أمس أن “مشاركة الحشد الشعبي العراقي في معركة استرداد الفلوجة من تنظيم داعش فتحت الباب للتبرعات للتنظيم الإرهابي”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة