العبادي مهنئاً برمضان: العام الحالي سيشهد القضاء على “داعش”

بغداد ـ الصباح الجديد:
هنأ رئيس الوزراء حيدر العبادي،أمس الاثنين، الشعب العراقي والامة الاسلامية والمقاتلين بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، وفيما دعا الى الوقوف مع القوات الامنية ووحدة الكلمة والموقف، اكد ان العام الحالي سيشهد القضاء على العصابات الارهابية.
وقال العبادي في بيان نشر على موقعه الالكتروني واطلعت عليه “الصباح الجديد” “نتقدم باحر التهاني والتبريكات للشعب العراقي وللامة الاسلامية وبالاخص مقاتلينا الابطال بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك”، مبيناً ان “شهر رمضان شهر الانتصارات والخير والبركة يحل علينا، وابناؤنا يخوضون معارك الشرف لتحرير مدينة الفلوجة وتحرير اهلها من العصابات الارهابية”.
ودعا العبادي الجميع الى “مساندة القوات الامنية والوقوف معهم لتحرير كل بقعة دنسها الارهابيون”، مشيراً الى ان “بلدنا يحتاج في ضوء التحديات التي يواجهها الى وحدة الكلمة والموقف”.
وعدّ العبادي ان “حلول شهر رمضان فرصة لنبذ الخلافات ورص الصفوف”، مشدداً على ضرورة “الوقوف يداً واحدة لتحرير اراضينا واعمار بلدنا وتوفير كل مستلزمات العيش الرغيد والامن والاستقرار لابناء شعبنا”.
واكد العبادي ان “النصر اصبح باليد”، لافتاً الى ان “العام الحالي سيشهد القضاء على العصابات الارهابية وسنحرر الفلوجة قريباً جداً والموصل وماضون قدماً بمحاربة الفساد، واجراء الاصلاحات الشاملة وبناء دولة المؤسسات ولن نألو جهداً لتحقيق كل ما يتمناه ابناء شعبنا”.
وأعلن ديوان الوقف السني العراقي، ، أن يوم أمس الاثنين هو أول أيام شهر رمضان المبارك.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة