العثور على الصندوق الأسود للطائرة المصرية المنكوبة

باريس ـ وكالات:
أعلنت فرنسا عثور محققيها على الصندوق الأسود للطائرة المصرية المنكوبة، أمس الأربعاء، بعد تأكدهم أن الإشارات التي رصدتها سفينة فرنسية تعود فعلاً لطائرة مصر للطيران.
وقال مدير التحقيقات والتحاليل في الطيران المدني الفرنسي، ريمي جوتي، إن «الإشارة من أحد الصندوقين الأسودين التقطتها أجهزة شركة السيمار الموجودة على سفينة لابلاس من البحرية الوطنية».
وكانت لجنة التحقيق في حادث الطائرة قد أعلنت من قبل عن ورود تقارير من الأقمار الصناعية بتلقي إشارة استغاثة إلكترونية تحدد موقعاً محتملاً لسقوط الطائرة رصدته الأقمار الصناعية، وبدأت الجهات المعنية بتكثيف البحث بتلك المنطقة.
وكانت الطائرة إيرباص 320 التابعة لشركة مصر للطيران، التي أقلعت من مطار شارل ديجول الفرنسي إلى القاهرة، قد اختفت فجر الخميس 19 مايو، وكان على متنها 66 راكباً، وقد عثر على حطام الطائرة فيما بعد في مياه البحر المتوسط شمال مدينة الإسكندرية على مسافة 290 كم.
يـذكــر أن فــرنســا قد أرسلت قطعة بحرية، قادرة على التقاط إشارات الصندوق الأسود، ذلك لمساعدة القوات المسلحة في العثور عليه، بعد أن تم اكتشاف بعض الحطام، والمتعلقات الخاصة بالراكبين، بالإضافة إلى بعض أشلاء للضحايا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة