الرئيس البولندي يتفقّد منتخب بلاده.. وإيطاليا تثير القلق

قبل بدء نهائيات أمم أوروبا 2016
العواصم ـ وكالات:
تفقد الرئيس البولندي اندري دودا أول أمس معسكر تدريب منتخب بلاده استعدادًا للمشاركة في كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016).
ولم يدل دودا بتوقعاته حيال البطولة، ولكنه قال للاعبين إنه يريد حضور النهائيات.. وقال دودا للمدرب آدم ناوالكا ولاعبين في المعسكر الواقع في آرلاموف « أنا فخور بكم، لقد قمتم بعمل رائع في مرحلة التصفيات».. وأضاف أنه سوف يدعم الفريق في المباريات التي سوف تقام في فرنسا في إطار البطولة بين العاشر من حزيران الجاري وتموز المقبل، بغض النظر عن النتيجة.
وأتم «أريد أن أتابعهم في النهائيات»، معربا عن أمله في أن يقطع المنتخب كل الطريق إلى المباراة النهائية الحاسمة في إستاد فرنسا.
هذا،جاء الفوز بهدف نظيف على اسكتلندا وديا قبل أسبوعين من المواجهة الأولى للمنتخب الإيطالي في يورو 2016 بفرنسا، ليمنح بعض الراحة للمدرب انطونيو كونتي، وذلك قبل ساعات قليلة من الإعلان عن القائمة النهائية لفريقه في كأس الأمم الأوروبية.
وخلال المباراة امام اسكتلندا التي جرت مساء الأحد في مالطا، ظهر بعض التوتر في صفوف المنتخب الإيطالي، حيث غلب البطء على أداء الفريق واعتمد بنحو كبير على الكرات الطولية التي نادرا ما سببت إزعاجاً لدفاعات الخصم.
وسجل جراتسيانو بيليه مهاجم ساوثهامبتون الإنجليزي هدف الفوز للمنتخب الإيطالي في الدقيقة 57، ليؤكد جدارته بارتداء قميص منتخب بلاده بعدما ندرت مشاركاته مع الفريق بجوار المهاجم الأخر ايدير.. وشارك لورينزو انسيني وسيموني زازا بعد ذلك في الخط الأمامي للازوري، لكنهما لم ينجحا في زيادة القدرات الهجومية للفريق.
وقال كونتي بشأن المباراة امام بلجيكا في 13 حزيران الجاري في يورو 2016: «لا يمكنني أن أستطلع الغيب، لكن يمكننا أن نستخلص الكثير من الإيجابيات من هذه المباراة». وأضاف: «على سبيل المثال فإن شباكنا لم تهتز ولم نسمح لهم بالتسديد ولو لمرة واحدة على مرمانا، كما أننا نجحنا في العودة إلى طريق الانتصارات (بعد الهزيمة ودياً أمام ألمانيا 1-4 في آذار الماضي)». وأوضح كونتي «نعمل بشكل شاق وعلينا أن نواصل الطريق ذاته، أعجبتني الطريقة التي قدم بها اللاعبون أنفسهم، لقد أظهروا الكثير من التصميم والرغبة في الفوز، مازال هناك الكثير من العمل أمامنا، وندرك أن أمامنا طريق صعب ينتظرنا».
وأجرى كونتي حصة تدريبية مع اللاعبين الذين لم يشاركون في ودية اسكتلندا مباشرة بعد المباراة، وأجرى محادثات مع طبيب الفريق انريكو كاستيلاكي حول مدى جاهزية لاعبي الوسط دانيلي دي روسي وريكاردو مونتوليفو وتياجو موتا.
وكان دي روسي فقط هو من شارك في مباراة الأمس رغم معاناته من مشاكل في وتر أخيل، بينما يخضع مونتوليفو وتياجو موتا لفحص مستمر.
وفي الوقت الذي خرج فيه كلاوديو ماركيزيو وماركو فيراتي من قائمة يورو 2016 الأول بعد خضوعه لجراحة في الركبة والثاني بسبب تعرضه لفتق، يبدو أن كونتي قرر أيضا استبعاد المخضرم أندريا بيرلو، مما يهدد فاعلية خط وسط الفريق خلال البطولة الأوروبية. وأوضح بيليه بعد تسجيل الهدف الخامس خلال 12 مباراة مع منتخب إيطاليا «لدينا الكثير من المجالات للتحسن، نعمل كثيرا على الجانبين الفني والجسدي، ونعرف أهدافنا جيدا». وفي الوقت الذي سيتم فيه استبعاد سبعة لاعبين من القائمة الحالية التي تضم 30 لاعبا قبل إعلان القائمة النهائية التي تضم 23 لاعبا ليورو 2016 فإن بيليه يبدو واثقا من وجود مقعد شاغر له في البطولة الأوروبية بجانب الحارس جيانلويجي بوفون والمدافعين الثلاثية أندريا بارتزالي وليوناردو بونوتشي وجورجي كيليني.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة