العراق يطالب بدعم دولي لإدراج الأهوار والآثار بلائحة التراث العالمي

بغداد ـ الصباح الجديد:
طالب الوفد العراقي المشارك في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة لشؤون البيئة المجتمع الدولي بدعم الجهود التي تبذلها وزارة الصحة والبيئة للارتقاء بالواقع البيئي في العراق والعمل على إنجاح مساعيه الرامية لإدراج أهواره وآثاره ضمن لائحة التراث العالمي.
وذكر بيان للوزارة ورد الى “الصباح الجديد” أمس السبت أن “رئيس الوفد العراقي جاسم الفلاحي الوكيل الفني لوزارة الصحة والبيئة طالب في مباحثاته مع رؤساء الوفود المشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة لشؤون البيئة طالب بتعزيز التعاون البيئي المشترك وضرورة دعم العراق في تأهيل واقع البيئة العراقية ولا سيما في المناطق التي تأثرت بالحروب الأخيرة مع عصابات داعش الإرهابية”.
وأضاف أن “الفلاحي ناقش في مباحثاته مع مدير عام البيئة في الاتحاد الأوروبي بناء القدرات في مجال التغيرات المناخية وموضوع تأهيل الشرطة البيئية”، مبينا أن “رئيسة الوفد الإيراني معصومة ابتكار نائب الرئيس الإيراني لشؤون البيئة أبدت دعمها لمقترح الوفد العراقي بضرورة دعم جهوده بيئيا”.
وكان وزير الخارجية السعودي أكد في تصريحاته أن “قاسم سليماني والحرس الثوري وفيلق القدس مدرجون على قائمة الإرهاب”.
وقال الجبير إن “الحرس الثوري يحارب الشعب السوري، يحارب في العراق، ويقوم بأعمال تخريبية في أنحاء أخرى من العالم”، مشددا على أن “ما يقوم به سليماني والحرس الثوري في العراق مرفوض” من قبل المملكة.
ونفى الجبير أن يكون وجود سليماني في العراق نتيجة تنسيق أميركي– إيراني، مرجحا أن يكون بسبب تنسيق بين بغداد وطهران، مضيفا أن “ما يزعج المملكة هو عدم احترام إيران مبدأ حسن الجوار”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة