الوطني يواجه الأردن ودياً.. والأولمبي يعسكر في إسبانيا

اليوم.. الجوية يواجه الوحدات في دور الـ 16 آسيويا
بغداد ـ الصباح الجديد:
ذكر مشرف المنتخب الأولمبي العراقي كاظم سلطان، أن المدير الفني للمنتخب عبد الغني شهد، استدعى 25 لاعبا لمعسكر المنتخب الذي سيقام في مدينة برشلونة الإسبانية أوائل شهر حزيران المقبل تحضيرا لنهائيات دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في البرازيل.
وأضاف سلطان في تصريحات صحافية محلية «القائمة الجديدة ضمت اللاعبين فهد طالب ومحمد حميد وكرار إبراهيم لحراسة المرمى ووليد سالم وحمزة عدنان وعلي فائز وسعد ناطق ومصطفى ناظم ولي عدنان وضرغام إسماعيل وهوبير مصطفى وعلاء علي مهاوي لخط الدفاع».
موضحا أن «المدرب دعا أيضا اللاعبين سعد عبد الأمير وياسر قاسم وعلي حصني وهمام طارق ومهدي كامل وعلي قاسم وبشار رسن وعمار عبد الحسين وأمجد عطوان لخط الوسط فيما سيلعب في خط الهجوم كل من مهند عبد الرحيم وشيركو كريم وأيمن حسين وعبد القادر طارق عزيز».
وكانت قرعة فعالية كرة القدم في نهائيات الألعاب الأوليمبية المقبلة في البرازيل أوقعت العراق ضمن مجموعة ضمت إلى جانبه منتخبات البرازيل والدنمارك وجنوب إفريقيا.
أعلن الاتحاد الأردني لكرة القدم عن توصله رسميًا لاتفاق بإقامة مباراتين وديتين لمنتخب النشامى، الأولى ستكون أمام نظيره العراقي 31 آب المقبل في عمان، والثانية مع نظيره البحريني 6 أيلول في المنامة.
وقال فادي زريقات الأمين العام للاتحاد، في تصريح للموقع الرسمي للاتحاد الأردني، إن إقامة المباراتين جاءت بعد اتصالات مع الاتحادين العراقي والبحريني بحيث تندرجان ضمن التجمع التدريبي الثاني للمنتخب الوطني في سياق تحضيراته المطولة لتصفيات نهائيات كأس آسيا – الإمارات 2019.
وأكد زريقات أن الاتحاد بهيئته التنفيذية وأمانته العامة وكافة كوادره، ينطلق من توجيهات الأمير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية لتوفير كل متطلبات العمل أمام المنتخب سعيًا لإيجاد أجواء مثالية خلال تحضيراته للتصفيات القارية، ما يلبي بالتالي الطموحات الكبيرة.
إلى ذلك أجرى منتخب الأردن على ملعب البولو مساء أول أمس تدريبًا جديدًا في سياق تحضيراته التي تسبق المشاركة في بطولة كأس ملك تايلاند المقررة مطلع حزيران المقبل وحتى 7 من الشهر ذاته.. وأشرف الجهاز الفني بقيادة عبدالله أبو زمع المكلف بإدارة شؤون المنتخب على التدريب الذي أقيم بحضور 20 لاعبا. من جانب اخر، يلعب في الساعة السابعة من مساء اليوم بتوقيت بغداد، فريق القوة الجوية امام الوحدات الاردني في ملعب الوكرة القطري ضمن جولة دور الـ 16 لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي بكرة القدم.. ويعاني القوة الجوية من فوضى وتحديداً على صعيد جهازه الفني ، فبعد تعيين أحمد دحام لقيادة الفريق تبين بأنه لا يمتلك شهادة التدريب الآسيوية « A «، ليضطر مجلس الإدارة بعد ذلك إلى تكليف مدرب حراس المرمى هاشم خميس لتولي قيادة الفريق أمام الوحدات وهذا ما أكدته مصادر مقربة من البيت الجوي.
كما أن إدارة القوة الجوية تسعى جاهدة لحل إشكالية اللاعبين السبعة الذين لم يتحصلوا على تأشيرات الدخول وهم سامح سعيد وحسين علي وكوتي ومؤيد العجان واسامة علي وماجد جواد وبشار رسن، حيث يتوقع أن يتم حلها خلال الساعات المقبلة.
تلك الفوضى سيكون لها انعكاسات سلبية على جاهزية الفريقين للمباراة، فالتدرب بصفوف ناقصة وتكليف مدرب الحراس لقيادة القوة الجوية، وعدم حصول مدرب حراس مرمى الوحدات على تأشيرة الدخول، اشكاليات لم تكن تدور بحسبان أحد.
وينظر القوة الجوية والوحدات للمواجهة بعيون الأهمية كون الفوز سيعزز من حظوظهما في المنافسة على اللقب الآسيوي ولا سيما أن كلاهما لم يسبق له الظفر باللقب، حيث تعتبر مشاركة القوة بالبطولة هي الأولى في مسيرته بينما تعد التاسعة بالنسبة لفريق الوحدات.
وفي رده على استفسارات الصحافة، أكد زياد شلباية، مدير نشاط كرة القدم، في نادي الوحدات والذي يرافق فريق كرة القدم للعاصمة الدوحة، بأنه تم تأمين تأشيرة الدخول للحارس محمود قنديل الذي سيصل الدوحة الأحد، في حين سيصل رئيس الوفد عبدالرحمن النجار الإثنين، فيما لم يصدر حتى الآن تأشيرة العراقي أحمد جاسم مدرب حراس مرمى الوحدات.
الى ذلك، يلعب نفط الوسط في الساعة الثالثة والنصف من عصر يوم غدٍ الاربعاء مباراته في الدور ذاته امام فريق الجيش السوري في ملعب باس الإيراني.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة