الأخبار العاجلة

مكتب العبادي: من اعتدى على مؤسسات الدولة أقليّة ولا يمثّلون التظاهرات

بغدادـ الصباح الجديد:
عدّ مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، أن من اعتدى على مؤسسات الدولة واقتحمها “أقليّة ولا يمثلون الخط العام للتظاهرات، فيما أكد أن العبادي لم يعمم وصف “المندسين والبعث” على المتظاهرين بل على أقلية”. وقال المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء، سعد الحديثي في حديث متلفز تابعته “الصباح الجديد”، إن “كل البيانات والمواقف التي أعلنت عنها الجهات السياسية والاجتماعية التي تدعم التظاهرات وتشارك فيها كانت تركّز على ثوابت في هذه التظاهرات”، مبيناً أن “تلك الثوابت تتمثل في عدم الاحتكاك او الاصطدام مع عناصر القوّات الأمنية وعدم الاعتداء على المال العام او اقتحام مؤسسات الدولة”. وأضاف أن “رئيس الوزراء عندما وصف من قام بأعمال الشغب والاعتداء على المؤسسة الأمنية واقتحام مؤسسات الدولة ،كان ينطبق على الذين هم أقلية ولا يمثّلون الخط العام للتظاهرات”.
مشيرا الى أن “من يريد أن يدفع التظاهرات من خطها السلمي القائم على احترام الدستور والعمل على مسارات الإصلاحية الدستورية الى خط الصدام مع القوّات الأمنية والتأثير على مسار الحياة العامة في بغداد وإثارة الهلع لدى المواطنين وتعطيل العمل في مؤسسات الدولة، كل ذلك لا يمكن أن يصبّ عمله في مسار الإصلاح، وهو على النقيض من إرادة المتظاهرين”.
وأكّد الحديثي أن “الحكومة مع التظاهرات وتحاول تحقيق الجزء الأكبر من مطالبها المتوفرة والمتاحة ضمن الظروف الأمنية والمالية الحالية”، لافتا الى أنه “ليس من مصلحة أحد ان تنجرف التظاهرات من خطها العام السلمي الى الصدام مع القوّات الأمنية والقوّات المسلّحة العراقية التي تواجه الإرهاب”.
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي عدّ في كلمة له الجمعة الماضية، أن هناك “مندسين” يقومون بجرّ البلاد للفوضى والهجوم على القوّات الأمنية في بغداد، مؤكّداً أن ما حصل من اقتحام لمؤسسات الدولة في المنطقة الخضراء لا يمكن القبول به والتهاون مع مرتكبيه.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة