جهد هندسي كبير يتوجّه لتطهير الطريق الدولي بين طريبيل وبغداد

بعد تحرير قضاء الرطبة
بغداد ـ مشرق ريسان:
تواجه القوات المسلحة المشتركة المكلفة بعملية تحرير قضاء الرطبة (310 كم غرب الرمادي) عقبة انتشار العبوات الناسفة التي زرعها عناصر تنظيم داعش الإرهابي في عموم مناطق وشوارع القضاء. فيما أقرّ مسؤول عسكري رفيع بأن المعركة في قضاء الرطبة الغربي هي معركة “هندسة عسكرية”.
ويقول المسؤول العسكري، وهو ضابط برتبة عقيد في حديث مع “الصباح الجديد”، إن “القوات المسلحة المشتركة وأبناء العشائر يتواجدون الآن في منطقة الميثاق التابعة لقضاء الرطبة”، مشيراً إلى إن “القوات مستمرة في تطهير الشوارع، وتمكنت اليوم (أمس) من تفجير عجلة ملغمة بواسطة دبابة أبرامز، فيما فجرت أمس (أمس الأول) عجلتين ملغمتين في منطقة حي الانتصار”.
ويضيف العقيد، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، إن “المعركة في قضاء الرطبة هي معركة هندسة عسكرية – لكثرة الألغام والعبوات الناسفة- ومعركة صد العجلات الملغمة”. ويوضح إن “القوات فككت نحو 40 عبوة ناسفة زرعها عناصر التنظيم الإرهابي حتى الآن”.
وفي خطوة لتعزيز القطعات العسكرية المشاركة في عملية تحرير قضاء الرطبة الغربي. أوعز وزير الدفاع الدكتور خالد العبيدي- حسب بيان ورد لـ”الصباح الجديد”- بـ”إرسال جهد هندسي إضافي إلى الرطبة لتعزيز القطعات في تطهير الطريق الدولي باتجاه منفذ طريبيل الحدودي”.
ويأتي ذلك في وقت علمت “الصباح الجديد” من مصادر أمنية عزم قيادة قوات حرس الحدود المباشرة بتطهير الطريق بين منفذ طريبيل الحدودي مع الأردن وقضاء الرطبة من الألغام والعبوات الناسفة، وتأمينه بنحو كامل عبر نشر قوات ونقاط تفتيش على طول الطريق الذي يبلغ نحو (135 كم).
وقررت السلطات العراقية إغلاق منفذ طريبيل الحدودي في تموز عام 2015، قبل أن يعلن محافظ الأنبار صهيب الراوي في (20 نيسان 2016) موافقة رئيس الوزراء حيدر العبادي على فتح المنفذ تمهيداً لعودة التبادل التجاري ودخول السلع والمواد الغذائية ونقل المسافرين.
وأعلنت خلية الإعلام الحربي التابعة لقيادة القوات المشتركة انطلاق عملية تحرير قضاء الرطبة في (16 أيار الجاري) بمشاركة قوات من الشرطة الاتحادية وجهاز مكافحة الإرهاب والفرقة 16 الجيش العراقي، وشرطة الانبار، إضافة إلى الدبابات والمدفعية والهندسة العسكرية وقوات حرس الحدود والحشد العشائري، وإسناد من القوة الجوية وطيران الجيش وطائرات التحالف الدولي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة