(عروس تودغى) نصوص قصصية لزايد جرو

محمد حجاجي
(عروس تودغى) هو عنوان النصوص الحكائية لمؤلفها الكاتب الاردني زايد جرو، بعنوان فرعي: “نصوص قصصية من الجنوب الشرقي”.
الكتاب في 152 صفحة من القطع المتوسط، صادر سنة 2015، عن مطبعة بلفقيه بالرشيدية. لوحة الغلاف للفنان رشيد عديدو.
يشتمل المؤلف على مقدمة وخمس عشرة قصة/حكاية، من عناوينها: عروسي من تودغى، أعجلي نتقبيلت، العربي جْراد، الأستاذ العادي، مدرستي شقاوتي، صباط الباشا…
من المقدمة، هذه الإضاءة:
“الكتاب نصوص قصيرة من سفوح الجنوب الشرقي، اختلط فيها السيرالذاتي والفكري، بالقصصي والروائي، كما اختلط فيها الواقعي بالخيالي. كما يتضمن الكتاب فضاءات وأمكنة هي ملهاة ومأساة، صمدت صمود الأصنام أمام صروف الأزمان، تحمل الداء والعافية في أحشائها، أنتقل فيها من مكان لآخر دون عد الزمن… وهذه الأمكنة هي لسان حالي وحال كل من مروا قبلي أو بعدي، بغير اتساق نمطي. وهي وعي شقي باللامساواة الاجتماعية، وسخرية من حياة لم تعرف البهجة إلا لماما”….
الكاتب جرو من مواليد منطقة الريصاني. باحث في التربية والتراث المحلي وفاعل جمعوي ومراسل صحفي لعدة منابر. نشرت له أبحاث ومنشورات مختلفة، منها (أوراق من تودغى: نصوص حكائية)، بمثابة كتاب أول، تتمته هذا المؤلف الذي بين أيدينا (عروس تدغى).

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة