كريستيانو رونالدو يظهر في لندن.. والأقاويل تنتشر في مدريد

خينتو يحثّ «الدون» وبيل على التعاون
العواصم ـ وكالات:
أثار ظهور النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في لندن ظهر أول أمس، الكثير من الأقاويل حول الغرض من هذه الزيارة الغريبة، خاصة وأن فريقه ريال مدريد يستعد لمباراته الأخيرة في الليجا والتي سيواجه فيها ديبورتيفو لاكورونيا يوم السبت المقبل، وبالموعد نفسه مباراة برشلونة مع غرناطة، حيث يحتاج ريال مدريد لتحقيق الفوز على أمل تعثر برشلونة بالتعادل أو الخسارة لضمان الفوز باللقب.
ويبدو أن كريستيانو يقضي إجازة قصيرة في لندن، حيث أظهرته صور التقطت له وهو خارج من أحد المطاعم برفقة حارس شخصي يحمل مظلة لحمايته من الأمطار التي كانت تسقط بغزارة، وذلك حسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.
وكان رونالدو قد طمأن جماهير الميرنجي على جاهزيته بعد أن سجل هدفين في المباراة الأخيرة التي واجه فيها فالنسيا وحقق فيها الملكي الفوز 3-2 بصعوبة.
كريستيانو أثار العديد من التكهنات حول سبب سفره إلى لندن في هذا الوقت الحساس في مسيرة فريقه، والذي تنتظره مواجهة من العيار الثقيل في نهائي دوري أبطال أوروبا في الثامن والعشرين من الشهر الحالي أمام جاره اللدود أتلتيكو مدريد.
من جانب اخر، يعتقد أسطورة ريال مدريد فرانشيسكو خينتو، أن الفريق الملكي سيكون أكثر نجاحا إذا عمل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وزميله الويلزي جاريث بيل بشكل أفضل، وقام كل منهما بمساعدة الآخر على أرض الملعب.
وأضاف خينتو البالغ من العمر 82 عاما في تصريح نشره موقع «بليتشر ريبورت»، أن رونالد وبيل لاعبين كبيرين، وهناك القليل من اللاعبين أمثالهما، لكن لو كانت الروابط بينهما أفضل قليلا سيفعلون الكثير وسيحققون نتائج أفضل.
خينتو لاعب الجناح السابق في ريال مدريد حقق 12 لقبا للدوري الإسباني و6 كؤوس أوروبية خلال مسيرته التي امتدت 18 عاما مع الملكي، يرى أن مسيرة رونالدو مع ريال مدريد لا تتناسب نهائيا مع قدراته ونجوميته، حيث اكتفى بتحقيق لقب الدوري الإسباني مرة وحيدة ومثله لقب دوري أبطال أوروبا منذ انضمامه للنادي عام 2008.
ويبدو أن هناك فتورا في العلاقة بين النجم البرتغالي وزميله الويلزي، حيث أكد كريستيانو في أكثر من مناسبة أنه لا يقضي أوقات خاصة مع بيل خارج الملعب، وعلى العكس من ذلك، هناك علاقات وثيقة بين ثلاثي برشلونة ميسي ونيمار وسواريز.
وأكدت العديد من المصادر الإعلامية أن هذه العلاقة انعكست على تعاون ثلاثي برشلونة في تسجيل 127 هدفا في الموسم الحالي حتى الآن، مقابل 96 هدفا للثلاثي كريستيانو رونالدو وبنزيمة وجاريث بيل.
الى ذلك، يستعد نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، لاتخاذ خطوات جادة للغاية لدعم خط دفاعه بصفقة من العيار الثقيل بالتفاوض مع مدافع ريال مدريد ومنتخب فرنسا رافائيل فاران.
وأشارت تقارير صحفية إلى أن إدارة المانيو تجهز عرضاً مالياً قيمته 25 مليون جنيه إسترليني لإقناع ريال مدريد ببيع فاران، الذي ابتعد كثيراً عن المشاركة في المباريات هذا الموسم، وبات الخيار الثالث في خط دفاع الملكي خلف الثنائي سيرجيو راموس وبيبي.
وأضافت أن مانشستر يونايتد حاول ضم فاران منذ 5 سنوات عندما كان أليكس فيرجسون مدرباً للفريق عام 2011، ولكن المدرب الأسطوري وقتها تحرك لضم فيل جونز من بلاكبيرن روفرز مقابل 16 مليون جنيه إسترليني.
ولفتت صحيفة «ميرور» إلى أن فاران انضم إلى ريال مدريد قادماً من لانس الفرنسي في 2011 بتوصية من المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الذي تشير تقارير عديدة إلى اقترابه من تدريب مانشستر يونايتد صيف العام الجاري، مما يعيد التعاون مجدداً بين فاران ومورينيو.. وخاض رافائيل فاران 23 عاماً بقميص ريال مدريد 46 مباراة الموسم الماضي، ولكن تراجعت مشاركته كثيراً هذا الموسم.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة