تضارب الأنباء حول مقتل الإرهابي وهيب

بغداد ـ الصباح الجديد:
اعلنت خلية الاعلام الحربي، عن عدم دقة التصريحات العسكرية بشأن مقتل الارهابي في “داعش” شاكر وهيب، فيما حذرت جميع الجهات الامنية والعسكرية من إصدار تصريحات غير دقيقة تزيد الشائعات ولا تستند لمعطيات حقيقية.
وقالت الخلية في بيان ورد الى “الصباح الجديد” انها ” تتابع التصريحات العسكرية والامنية التي تكررت بخصوص مقتل الارهابي شاكر وهيب”، مبيناً انه “تبين عدم دقة تلك التصريحات”.
وأضافت الخلية ان “المدعو شاكر وهيب مجرم لا يستحق هذا الاهتمام سواء عاش أم قتل فمصيره إلى جهنم”، مشيرة الى ان “هذه التصرفات تأتي ضمن تسرع اصحاب هذه التصريحات التي أربكت الرأي العام واضعفت مصداقية الجهات العسكرية والامنية التي تسابقت للاعلام للإعلان عن مقتله”.
وتحذر الخلية “جميع الجهات الامنية والعسكرية من إصدار تصريحات غير دقيقة تزيد من الشائعات ولاتستند الى معطيات حقيقية”، داعية وسائل الاعلام الى “ان تأخذ الأخبار من مصادرها الرسمية المخولة بإصدار الأخبار العسكرية والامنية”.
يذكر ان قيادة عمليات الانبار أكدت، يوم الجمعة الماضي، مقتل القيادي في تنظيم “داعش” شاكر وهيب بقصف جوي في مدينة الرطبة غرب الرمادي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة