روسيا تؤجل إدانة مجلس الأمن لتجارب كوريا الشمالية الصاروخية

الأمم المتحدة ـ وكالات:
قال دبلوماسيون أمس الاول الثلاثاء إن إدانة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لتجارب كوريا الشمالية الصاروخية تأجلت بسبب تعديلات روسية على بيان اتفقت عليه الدول الأعضاء الأخرى بالمجلس.
وقال نائب سفير بريطانيا لدى الأمم المتحدة بيتر ويلسون «يحتاج مجلس الأمن للرد سريعا ومن ثم لا نفهم لماذا تؤخرنا روسيا في حين أن الأعضاء الآخرين في المجلس بما في ذلك الصين المحاذية لكوريا الشمالية يمكنهم الاتفاق.»
وقال سفير روسيا لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين الاثنين الماضي إن موسكو أضافت «بعض المعلومات القيمة جدا» لمسودة بيان المجلس وإن الولايات المتحدة تدرس الأمر «بعدم رضا».
وأضاف تشوركين «نحن بحاجة إلى أن نسمي الأشياء بأسمائها ونعتقد أن مطالبة الأطراف المعنية بتقليص نشاطها العسكري في المنطقة مهم للغاية» في إشارة إلى تحركت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.
وكانت تجارب الصواريخ الأسبوع الماضي هي الأحدث في سلسلة من مظاهر استعراض القوة والتي بدأت في كانون الثاني بتجربة نووية رابعة وإطلاق صاروخ طويل المدى.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة