الحماية الاجتماعية تحذّر من التعامل مع باعة استمارة الشمول

خطوط هاتفية لنجدة الأطفال تربط بوزارة الداخلية
بغداد – الصباح الجديد:
حذرت هيئة الحماية الاجتماعية المواطنين من التعامل مع ضعاف النفوس الذين يحاولون بيع الاستمارة الالكترونية او استحصال مبالغ منهم مقابل ترويج معاملاتهم .
وقال المتحدث باسم هيئة الحماية الاجتماعية عمار منعم ان الهيئة سبق لها ان اطلقت استمارة الشمول باعانة الحماية الاجتماعية مجانا على الموقع الالكتروني لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية ، مشيرا الى انه بامكان المواطن ان يثبت بياناته من خلال الواجهة الالكترونية المتمثلة بالاستمارة ثم تقوم الوزارة بارسال طلبه الى اللجان الفرعية التي حددتها الوزارة لغرض البت بعملية الشمول.
واضاف ان الهيئة وردتها بعض الشكاوى على اصحاب المكتبات من ضعاف النفوس الذين يقومون ببيع استمارة الشمول لمن يرغب في التسجيل بمبالغ ترهق كاهل المواطن البسيط ، مؤكدا ان الاستمارة لا تباع ويمكن الحصول عليها مجانا عن طريق الموقع الالكتروني.
وبين منعم ان الاستمارة الالكترونية توفر دقة في البيانات وسهولة في التقديم ، بدلا من انتظار المواطنين ووقوفهم في طوابير امام دوائر الحماية الاجتماعية للتقديم على الشمول ببرنامج الحماية الاجتماعية ، مشيرا الى ان الآلية الجديدة سوف تقطع الطريق امام بعض المفسدين او المعقبين الذين يستغلون مثل هكذا حالات.
يذكر ان هيئة الحماية الاجتماعية التابعة لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية اطلقت في العاشر من نيسان الجاري الشمول بقانون الحماية الاجتماعية الجديد رقم 11 لسنة 2014 الذي يعتمد معيار خط الفقر كاساس في استهداف الاسر الفقيرة ، كما قررت الهئية اطلاق اعانة الحماية للمشمولين في بغداد والمحافظات كل شهرين بدلا من ثلاثة اشهر .
من جهة اخرى شكلت هيئة رعاية الطفولة التابعة لوزارة العمل لجنة لدراسة انشاء خطوط هاتفية لنجدة الطفل في العراق تضم ممثلين عن وزارات (الداخلية والتربية والصحة والثقافة) .
وقال منعم ان مدير مكتب هيئة رعاية الطفولة رئيسة اللجنة المشكلة الدكتورة عبير الجلبي ترأست اجتماعا للجنة جرى فيه بحث العديد من القضايا ذات الصلة بخطوط نجدة الطفل منها الجوانب القانونية والاجتماعية التي يجب اخذها بنظر الاعتبار.
وبين منعم ان المجتمعين خرجوا بعدة توصيات من اهمها تخصيص رقم هاتف لنجدة الطفل وربطه بوزارة الداخلية وايضا الاطلاع على تجربة خط نجدة الطفل المعمول بها في اقليم كردستان للاستفادة منها.
واشار منعم الى ان اللجنة اتفقت مع منظمة اليونيسيف على تدريب الملاكات التي ستعمل في برنامج خطوط نجدة الطفل فضلا عن التنسيق مع المنظمة الدولية لخطوط مساندة الطفل .
الى ذلك ابدت وزارة العمل استعدادها لدعم مؤسسات المجتمع المدني لتنفيذ مشاريع وبرامج متنوعة خاصة برعاية اليتامى وتأهيلهم من خلال الدورات التدريبية التي تنظمها المراكز التابعة لها.
وقال منعم ان دائرة التدريب المهني عقدت اجتماعا مع مؤسسة العين للرعاية الاجتماعية تمت خلاله مناقشة امكانية تقديم الدعم الى المؤسسة في مجالات عدة منها المساعدة في مجال بناء قدرات الملاكات التدريبية في مركز التأهيل والتدريب التابع للمؤسسة الذي ما يزال قيد الانشاء.
واضاف منعم ان الدائرة ستقدم المشورة للمؤسسة في مجال تقطيع ابنية المركز الى مجموعة من الورش حسب معايير البنى التحتية المعتمدة وعلى ضوء المهن المطلوبة في سوق العمل ، مبينا ان الدائرة ابدت استعدادها لتقديم العون في مجال البرامج والمناهج التدريبية الجاهزة المتوفرة لديها.
واوضح ان الاجتماع تطرق الى امكانية مساعدة المؤسسة في رعاية اليتامى المسجلين في قاعدة بياناتها من خلال زجهم في دورات تدريبية بالمراكز التابعة للوزارة خلال العطلة الصيفية مع منحهم شهادة تخرج معترف بها تؤهلهم للانخراط في سوق العمل مستقبلا خدمة لليتامى وسعيا من الوزارة لرعاية هذه الشريحة من المجتمع .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة