الأخبار العاجلة

ألكسندر بوشكين

ألكسندربوشكين أمير شعراء روسيا كاتب روائي و مسرحي، ولد في موسكو في 6 حزيران عام 1799م.
نشأ في أسرة من النبلاء كانت تعيش حياة الترف وكان والده شاعرًا بارزًا فاسهم ذلك على إنماء موهبته الشعرية.
ترجع جذوره إلى أصول حبشية والدته ناديشد أوسيبافنا كانت حفيدة إبراهيم جانيبال أفريقي ومن الضباط المقربين لدى القيصر بطرس الأول، ورث بعض الملامح الإفريقية، حيث امتلك شعراً أجعد، وشفتين غليظتين.
يعد بوشكين من أعظم الشعراء الروس في القرن التاسع عشر، وقد لقب بأمير الشعراء,ودراسة هذا الشاعر تدفع إلى دراسة الأدب الروسي جملة، ومعرفة مراحل القيصرية الروسية منذ بطرس الأول حتى نيقولا الأول، وكذلك معرفة الحوادث التاريخية التي وقعت في النصف الأول من القرن التاسع عشر, سميت فترة إنتاجه بالعصر الذهبي للشعر الروسي، وهو عصر التقارب بين الأدب الروسي من جهة والآداب العربية والشرقية من جهة أخرى.
عرف أيضاً عصره بالاستبداد الاجتماعي حيث كانت السلطات مركزة بين القيصر والنبلاء.
وكان بوشكين بإنتاجه الشعري يعبر عن انحلال وسطه، ويطالب بحرية الشعب، بوصفه المرجع الأول والأخير للسلطة، وكان أول من دعا إلى الحد من سيادة النبلاء في روسيا، وكان ناقماً على مجتمعه مطالبًا بتقييد الحكم القيصري وإعلاء شأن النظام الديمقراطي بين الناس.
وبالرغم من أن بوشكين لم يعش أكثر من 38 عامًا من جراء نقمه على أحد اصدقاء زوجته وهو البارون داتين أحد اشراف الفرنسيين , لاسيما بعد أن اقترن البارون بأخت زوجته ناتالي ليسهل عليه الاتصال بناتالي وانتهى الامر بالمبارزة وفي الساعة التي اتفقا فيها على المبارزة اطلق النار عليه مرتين فأصاب الشاعر بأصابات خطيرة فقضى نحبه، توفي عام 1837م، فإنه قد ترك الكثير من الآثار الأدبية, لدرجة أن قراءه يشعرون أنه قد عمَّر كثيرًا.
عد الشاعر بوشكين العرب والمسلمين أمة ذات تراث عريق وأخلاق نبيلة.اذ يتناول الشاعر في قصيدة الرسول قصة نزول الوحي على النبي محمد (صلى الله عليه وسلم)، وقد أرفقها بمجموعة من القصائد المشفرة دلالة على تحديه للكنيسة الأرثوذكسية المتشددة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة