الأحرار: لم نوقّع على وثيقة الإصلاح والبقاء بحكومة محاصصة هو فساد

بغداد ـ الصباح الجديد:
اعلنت كتلة الاحرار النيابية، انها لم توقع على وثيقة الاصلاح، مبينة ان ما تنقله بعض الفضائيات من صور تظهر مشاركة النائب ضياء الاسدي باجتماع قادة التحالف الوطني هي ارشيفية قديمة، فيما عدت ان البقاء بحكومة محاصصة جديدة هو عملية انتاج “للفساد والفشل” مرة أخرى. وقالت الكتلة في بيان ورد الى “الصباح الجديد” ان “العراق يمر بمنعطف تاريخي مهم من اجل تصحيح مسار العملية السياسية”، مبينة انه “لابد من نقل الحقيقة والصورة الواضحة لعامة الشعب وخاصة القناة الفضائية”.
وأضافت الكتلة انه “من خلال ملاحظاتنا على بعض القنوات تظهر صوراً او مادة فلمية من الارشيف لإجتماع قادة التحالف بضمنهم ضياء الأسدي مع الخبر الشائع توقيع وثيقة الإصلاح من قبلهم وكثر التساؤل من قبل عامة الناس عن وجود تمثيل للأحرار متمثلة بالأسدي”، مشيرة الى ان “الصور المتداولة والمصاحبة لخبر توقيع وثيقة الإصلاح قديمة”.
وتابعت الكتلة انها ” لم توقع على تلك الوثيقة”، لافتة الى ان “الموقف واضح وهو عدم الحضور ورفض المحاصصة الجديدة”.
وأكدت الكتلة ان “الغاية من إظهار تلك الصور او المادة الفلمية، هو لإيهام عامة الناس وإظهار ان الأحرار بموقف حرج ومخالف لتوجيهات سماحة السيد القائد أعزه الله وطموح أبناء الشعب العراقي”، عادة ان “البقاء في حكومة محاصصة جديدة هو عملية انتاج للفساد والفشل مرة أخرى، وهذا دليل على وضوح التيار الصدري امام الشعب العراقي”.
يذكر ان وزراء كتلة الأحرار اعلنوا، تقديم استقالاتهم الى رئيس الوزراء حيدر العبادي ابتداءً من يوم أمس، عادين البقاء في حكومة محاصصة جديدة بأنها عملية “انتاج للفساد والفشل مرة اخرى”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة