قاذفات (بي 52) الأميركية تشارك في قتال “داعش”

متابعة الصباح الجديد:
أرسل الجيش الأميركي قاذفات من طراز “بي 52” إلى قطر للمشاركة في الحرب ضد تنظيم داعش في العراق وسوريا.
ووصلت القاذفات التي توصف بأنها “أيقونة الحرب الباردة”، يوم أمس الاحد، إلى قاعدة “العديد” الجوية العسكرية فـي قطر، ودخلت أحدث طائرات “بي 52” الخدمة عام 1962.
وقالت القيادة المركزية للقوات الجوية الأميركية، في بيان، إنها المرة الأولى، التي تنشر فيها هذه الطائرات للمشاركة في عمليات قتالية، في منطقة الشرق الأوسط ، منذ نحو 26 عاماً، بالسعودية خلال عملية “عاصفة الصحراء”.
وقال قائد القيادة المركزية للقوات الجوية الجنرال تشارلز براون: “تظهر القاذفة بي 52 عزمنا المتواصل على الضغط بنحو مستمر على داعش والدفاع عن المنطقة خلال أي طارئ قد يحدث في المستقبل”.
وأشار براون إلى أن القاذفات يمكنها حمل أسلحة موجهة وتنفيذ عدد متنوع من المهام منها الهجمات الاستراتيجية والدعم الجوي واعتراض الطائرات والعمليات البحرية، ولم تعلن القيادة الجوية الأميركية عن عدد القاذفات التي أرسلتها إلى قطر.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة