“داعش” ينفّذ حملةً كبيرةً لمصادرة “الستلايتات” في الموصل

بغداد ـ الصباح الجديد:
كشف مصدر محلي في محافظة نينوى، عن تنفيذ عناصر تنظيم “داعش” حملة كبيرة في مدينة الموصل لسحب أجهزة “الستلايت” بالتزامن مع العمليات العسكرية واشتداد القصف الجوي على مواقع التنظيم، فيما أشار إلى أن الخطباء التابعين للتنظيم دعوا خلال خطب صلاة الجمعة الى “النفير” والالتحاق بمعسكرات التدريب.
وقال المصدر في حديث لـ السومرية نيوز، إن “خطباء داعش دعوا خلال خطبة صلاة الجمعة، اليوم، إلى النفير والالتحاق بمعسكرات التدريب بهدف حماية المدينة من تقدم القوات الأمنية بعد انطلاق العمليات العسكرية الشهر الماضي”، مشيراً إلى أن “احد الخطباء انتقد تقاعس الاهالي في الدفاع عن مدينتهم في وقت يقوم فيه المسلحون العرب والاجانب بالدفاع عنها”.
وأضاف المصدر ، أن “التنظيم عمد الى نشر صبية لا تتجاوز اعمارهم الـ11 عاماً وكبار السن في نقاط التفتيش والشوارع بعد سحب مقاتليه دون معرفة الاسباب”، لافتا إلى أن “عناصر داعش بدأوا بالتزامن مع تلك الإجراءات بتنفيذ حملة كبيرة لمصادرة اجهزة الستلايت بوصفها مفسدة للدين وتؤثر سلباً على معنويات المقاتلين”.
وكان وزير الخارجية الأميركي جون كيري أعلن، في وقت سابق من اليوم الجمعة (8 نيسان 2016)، عن خسارة تنظيم “داعش” 40% من الأراضي التي سيطر عليها، فيما أكد أن تحرير مدينة الموصل يحتل رأس الأولويات بالنسبة لبلاده.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة