«نقابة المعلمين» تدعو إلى شمول «التربية» بالإصلاح وإبعادها عن المحاصصة

للنهوض بقطّاع التعليم لبناء أجيال قادرة على مواجهة التحديات
بغداد – الصباح الجديد:
دعا المجلس المركزي لنقابة المعلمين العراقيين الى شمول وزارة التربية بجميع مفاصلها بالاصلاح وابعادها عن المحاصصة .
واوضح نقيب المعلمين العراقيين عباس كاظم السوداني في مؤتمر صحفي عقده في مقر النقابة حضرته « الصباح الجديد « ان المجلس المركزي للنقابة اعلن تضامنه وتأييده لكل ماجاء بورقة الاصلاح التي طالبت بها جماهير المعتصمين من اجل غد مشرق للوطن الذي افسد فيه المفسدون وعبث فيه العابثون من اجل الخروج بالمؤسسات الحكومية من خانة المحاصصة الحزبية التي الحقت الضرر الكبير بمسيرة البناء والتقدم والرقي المنشود لوطننا العزيز .
واكد نقيب المعلمين على ضرورة شمول وزارة التربية بجميع مفاصلها بالاصلاح واخراجها الى المساحة الوطنية الكبيرة باختيار العنصر الوطني المستقل لقيادة مرحلة اعادة النهوض بقطاع التربية والتعليم من اجل بناء اجيال قادرة على مواجهة
التحديات .
وطالب نقيب المعلمين رئيس مجلس الوزراء ان يكون التغيير شاملا وكاملا لجميع مفاصل الحكومة والوزارات ومن دون تمييز والبحث عن الشخصيات الوطنية من دون النظر الى الانتماء القومي او المذهبي او الحزبي .
واشار النقيب الى المشاركة الفاعلة للنقابة في اجتماعات اتحاد المعلمين العرب الذي عقد في القاهرة مؤخرا وحظي برعاية الرئيس المصري والامين العام لجامعة الدول العربية حيث جدد المشاركون وقوفهم الى جانب القضية الفلسطينية بصفتها قضية العرب المركزية وادانة المؤامرة التي دبرت ضد محور المقاومة ودول الممانعة ومحاولاتها في تصنيف حزب الله اللبناني بانه منظمة ارهابية هذا الحزب الذي بايعه الشعب العربي فصيلا عربيا مقاوما وممثلا شرعيا لارادة الامة .
فيما اكد المشاركون في هذه الاجتماعات دعمهم للاقطار العربية التي تواجه الارهاب بكل اشكاله ومسمياته وفي مقدمتها سورية واليمن وتونس والعراق ومصر وليبيا كما دان المشاركون دخول القوات التركية الاراضي العراقية وعدم انسحابها منها والذي يعد عدوانا مباشرا على سيادة العراق .
وشدد المشاركون على ضرورة الاهتمام بالمعلم العربي والارتقاء بواقعه المعاشي والاجتماعي والمهني وضرورة تطوير المناهج ومنظومة التربية والتعليم لشتى المراحل وضرورة تحسين البنية التحتية للمدارس والتجهيزات الحديثة و تطويرها والاهتمام بالتعليم التقني والمهني ، ومواجهه الفكر الظلامي التكفيري المتطرف .
من جانب اخر اكد ناصر كاظم ناصر المتحدث باسم نقابة المعلمين العراقيين على ضرورة اشراك النقابة في المناقشات والعمل المشترك من خلال حضور ممثل النقابة في هيئة الراي في وزارتي التربية والتعليم العالي لنقل التصورات والافكار والدفاع عن المعلمين وطرح هموم الوطن والمعلم الذي يرتكز عليه المستقبل وبناء العراق الجديد .
وقال ناصر ان نقابة المعلمين اذ تبارك خطوات الاصلاح والتغيير الحكومي المنشود ، وتؤكد على اهم مبدأ من مبادى الديمقراطية وهي المشاركة في المناقشات والعمل المشترك .
من جهه اخرى اعلن امين سر النقابة عدي العيساوي مشاركة النقابة باعمال اتحاد المعلمين البريطانيين في برمنكهام حيث تم التباحث امكانية عقد مذكرة تفاهم لتنظيم دورات تدريبية للمعلمين العراقيين ومساعدة النقابة في اعادة هيكلية ثلاثة فروع في الانبار وصلاح الدين و والموصل .
على صعيد متصل اعلن عضو الهيئة الادارية للنقابة احمد جسام سعي النقابة لاعادة المديرية العامة للتعليم المهني بعد قرار نقلها ، مشددا على اهمية التعليم المهني في دعم عجلة الاقتصاد الوطني .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة