الأخبار العاجلة

العبادي يتعهّد بالمضي في عملية الإصلاح والتغيير ومحاربة الفساد

بغدادـ الصباح الجديد:
تعهّد رئيس الوزراء حيدر العبادي، “بالمضي” في عملية الإصلاح والتغيير ومحاربة الفساد، في حين أكّد أنه تم الإبقاء على وزارتي الدفاع والداخلية من دون تغيير لدواعي الأمن والحرب ضد “داعش”.
وقال العبادي في بيانٍ ورد إلى “الصباح الجديد”، “لقد أثبت شعبنا العراقي العزيز مرةً أخرى قوة إرادته وعزيمته وقدرته على إدارة أزماته بنجاحٍ وتحقيق الإصلاحات والانتصارات، وأكّد عمق العلاقة السائدة بين المواطنين والمتظاهرين والقوّات الأمنية”، واصفاً هذا التلاحم بأنه “نصر لنا جميعاً”.
وأضاف العبادي، أن “التغيير الوزاري الذي قدمناه اليوم إلى مجلس النوّاب والكتل السياسية هو جزء من برنامج الإصلاح الشامل الذي يستجيب لتطلعات شعبنا”، موضحاً أنه “اشتمل على ترشيق مجلس الوزراء من 22 وزارة الى 16 وزارة، وترشيح 14 وزيراً مع الإبقاء على وزارتي الدفاع والداخلية لدواعي الأمن والحرب المستمرة ضد داعش”.
وبيّن العبادي، أن “مواقف شعبنا وقواه السياسية شكّلت زخماً جديداً لإدامة انتصارات قوّاتنا البطلة وتحرير ما تبقى من المدن”، وتابع “نجدد عهدنا لشعبنا العزيز بالمضي في عملية الإصلاح والتغيير ومحاربة الفساد”.
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي سلّم، يوم الأول من أمس الخميس، تشكيلته الوزارية الجديدة المكوّنة من 16 وزيراً في ملفٍ مغلقٍ إلى رئيس مجلس النوّاب سليم الجبوري.
وحدد رئيس البرلمان سليم الجبوري، مهلة عشرة أيام لمناقشة الوزارات وشهر لحسم الهيئات والمناصب الأمنية، فيما أكد أن البرلمان سيعمل مع الحكومة في سبيل إنجاز ذلك في المدة المحددة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة