فنانون وإعلاميون عراقيون وعرب ينعون المعمارية زها حديد

بغداد ـ الصباح الجديد:
فارقت الحياة الخميس الماضي المهندسة العراقية العالمية زها حديد عن عمر ناهز 65 عاماً إثر نوبة قلبية في إحدى مستشفيات مدينة ميامي الأميركية، وتعدّ حديد من أبرز المهندسين المعماريين في العالم، حيث شكلت نقلة نوعية في تصاميمها وأفكارها العمرانية العصرية، وحصلت على عدة جوائز وأوسمة وألقاب عالمية.
وعقب انتشار خبر رحيل حديد على مواقع التواصل الإجتماعي بشكل واسع، نعى مشاهير العراق والوطن العراقي الراحلة عبر صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.
وقال الفنان كاظم الساهر: “نتقدم بأحر التعازي في رحيل المهندسة المعمارية العراقية زها حديد. انا لله و انا اليه راجعون”.
فيما قالت الفنانة شذى حسون: “كنتِ وستبقين فخر العراق والعراقيين.. لطالما كنت مصدر فخر بالنسبة للعراقيين.. رفعت اسم العراق عالياً في المحافل الدولية وكنت نبراساً يضيء الدروب المظلمة.. لترقد روحك بسلام”.
الإعلامية العراقية سهير القيسي قالت: “استعجلت الرحيل.. ورحلت في غير أوانك هنا خطوط أيديك.. صمتك.. صدى صوتك.. عنفوانك هنا ضحكت.. هنا بكيت، ابكيك اليوم يا نبراسي، ابكي لاني لم اقبل تلك الوجنة الجميلة التي تضيء درب الناجحين، جرحني رحيلك”.
بدورها قالت الفنانة اللبنانية اليسا: “حزينة جداً أننا فقدنا شخصية عظيمة بنت العالم الذي نعيش به، سوف تبقين أكبر مثال عن الكمال”.
الإعلامي اللبناني زاهي وهبي قال: “وداعاً زها حديد، وكان لها من اسمها نصيب، زهو الابداع الاستثنائي وعزم سيدة عراقية في جيناتها إرث الرافدين العظيم”.
وكتبت الاعلامية رابعة الزيات: “المعمارية التي أدهشت العالم وسحرته بتصاميها الخيالية، زهاحديد، ارقدي بسلام”.
فيما بينت الإعلامية السعودية مهيرة عبد العزيز: “احزنني خبر وفاة المهندسة المعمارية العالمية عراقية الاصل زها حديد، رحمها الله”.
وقالت الإعلامية اللبنانية ريما مكتبي: “وداعا زها حديد، امرأة وعربية، هذا وجه العرب الحقيقي، ابداع وتميز وعالمية”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة