ذي قار: مطالبات «مدنية» بتشكيل هيئة لإدارة المياه وقانون للأراضي

بغداد ـ الصباح الجديد:
طالبت المنظمات المدنية في محافظة ذي قار بتشكيل هيئة تتولى إدارة المياه وسن قانون خاص بالأراضي والأهوار في العراق، فيما حذر المركز الإنمائي للطاقة والمياه من «نكبة جفاف شديدة» خلال الصيف المقبل.
وقال المركز في بيان له، إن «منظمات المجتمع المدني في ذي قار طالبت في احتفالها باليوم العالمي للأراضي الرطبة الذي عقدته برعاية محافظ ذي قار بتشكيل هيئة مستقلة لإدارة المياه وسن قانون خاص بالأراضي والأهوار بالعراق».
ونقل البيان عن رئيس المركز ليث شبر قوله إن «الظروف المائية الحرجة التي تمر بها البلاد تدفعنا للإسراع بتشكيل الهيئة المستقلة للمياه وسن قانون لها يضمن الحصص المائية وفق سياسة مائية مدروسة ويسمح للمفاوض العراقي بالضغط على تركيا لإطلاق حصصه المائية المقبلة». وحذر شبر، بحسب البيان، من أن «نكبة الجفاف التي تعرضنا لها منتصف السنة الماضية ستكون أشد وطأة وكارثية في الصيف المقبل».
وأكد أن «ما نشهده اليوم من انتعاش مائي في بعض المناطق إنما هو انتعاش مؤقت بسبب عدم وجود سياسة مائية شفافة وطويلة الأمد، وأكبر دليل هو اللغط الحاصل في الحديث عن المخاطر الجدية لسد الموصل».
الى ذلك، اعلنت وزارة الموارد المائية عن ارتفاع مناسيب الاهوار الى 50% نتيجة سقوط الامطار، مشيرة الى ان نسب تركيز الملحية في شط العرب انخفضت هي الاخرى.
وقال المستشار مهدي رشيد مهدي في بيان، ان «نسب الاغمار في الاهوار العراقية اليوم ارتفعت الى 50% بعد ان كانت نسبتها 29.5% خلال تشرين الثاني الماضي».
وأضاف مهدي ان «ارتفاع المياه في الاهوار من شانه ان يؤدي الى تحسين بيئة الاهوار العراقية وإعادة الحياة اليها، اضافة الى خفض نسبة التركيز الملحية فيها وفي شط العرب».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة