كافاني يقود أوروجواي للصدارة والأرجنتين تواصل صحوتها

في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة إلى المونديال
العواصم ـ وكالات:
استغل منتخب أوروجواي لكرة القدم كبوة نظيره الإكوادوري وانتزع صدارة جدول تصفيات أمريكا الجنوبية لكرة القدم والمؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بفوزه الثمين 1-صفر على منتخب بيرو (فجر أمس الأربعاء) في الجولة السادسة من التصفيات.
وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم سجل إدينسون كافاني الهدف الوحيد للمباراة في الدقيقة 51 ليقود منتخب بلاده إلى إحراز ثلاث نقاط ثمينة رفعت رصيده إلى 13 نقطة ليتقدم الفريق إلى صدارة جدول التصفيات بفارق الأهداف فقط أمام المنتخب الإكوادوري الذي خسر 1-3 أمام مضيفه الكولومبي في افتتاح مباريات هذه الجولة من التصفيات.
وتجمد رصيد بيرو عند أربع نقاط في المركز الثامن بجدول التصفيات بعدما مني بالهزيمة الثانية له في آخر ثلاث مباريات خاضها بالتصفيات.
من جانبه، اكتفى المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم بهدفين ليحقق فوزه الثالث على التوالي في تصفيات أميركا الجنوبية بكرة القدم والمؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بفوز ثمين 2-صفر على ضيفه البوليفي (فجر أمس الأربعاء) في الجولة السادسة من التصفيات.
ورفع المنتخب الأرجنتين الملقب بـ (راقصي التانجو) رصيده إلى 11 نقطة ليقفز إلى المركز الثالث بفارق نقطتين خلف منتخبي أوروجواي والإكوادور وتجمد رصيد بوليفيا عند ثلاث نقاط في المركز التاسع قبل الأخير بجدول التصفيات.
وأنهى المنتخب الأرجنتيني الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين سجلهما جابرييل ميركادو وليونيل ميسي في الدقيقتين 20 و30 من ضربة جزاء ولم يستطع الفريق زيادة رصيده من الأهداف في الشوط الثاني بعدما تسابق لاعبوه في إهدار الفرص التي سنحت لهم.. ومنح ميسي قدرا من الاطمئنان والتفاؤل لجماهير برشلونة الأسباني بعدما ظهر بمستوى رائع في هذه المباراة قبل المشاركة مع برشلونة السبت المقبل في لقاء القمة (كلاسيكو) أمام ريال مدريد في الدوري الأسباني.
هذا وبلغ المهاجم الأرجنتيني الشهير ليونيل ميسي حاجز الخمسين هدفا مع منتخب بلاده بالهدف الذي سجله في مرمى المنتخب البوليفي من ضربة جزاء في الجولة السادسة من تصفيات أميركا الجنوبية بكرة القدم والمؤهلة لكأس العالم 2018.
وأحرز ميسي الهدف من ضربة جزاء في الدقيقة 30 ليعزز تقدم المنتخب الأرجنتيني الذي أنهى الشوط الأول من المباراة متقدما بهدفين نظيفين، وهي النتيجة التي انتهت عليها المباراة.
وكان ميسي سجل هدفه الدولي الأول مع الفريق في مباراة ودية أمام المنتخب الكرواتي في آذار 2006 ضمن الاستعدادات لكأس العالم 2006 بألمانيا ثم سجل هدفه رقم 50 بعد عشر سنوات من الهدف الأول.
وعزز ميسي نجم برشلونة الأسباني وضعه في المركز الثاني بقائمة أفضل هدافي التانجو الأرجنتيني على مدار التاريخ وذلك بفارق أربعة أهداف فقط خلف جابريل باتيستوتا الهداف التاريخي لراقصي التانجو.
كما كان هدفه في المرمى البوليفي هو رقم 499 في مسيرة ميسي الاحترافية بمختلف البطولات.
الى ذلك، انقذ الظهير الايمن المخضرم داني الفيس منتخب بلاده البرازيل من السقوط أمام الباراغوي في تصفيات اميركا الجنوبية لكرة القدم والمؤهلة إلى مونديال روسيا العام 2018.. وسجل لاعب برشلونة الاسباني هدف التعادل في الدقيقة الـ90 عندما كانت المباراة تلفظ انفاسها الاخيرة.
وتعادل راقصو السامبا مع مضيفهم 2-2 علما بأن النتيجة كانت 2-صفر لاصحاب الارض قبل حلول الدقيقة 79 عندما انعش ريكاردو اوليفيرا لاعب الجزيرة الاماراتي السابق الآمال بتسجيله هدف التقليص.
وتقدمت الباراغواي على ملعب ديفينسوريس ديل الشاكو الذي يتسع لـ45 الف متفرج بهدفين عن طريق داريو ليزكانو وادغار بينيتيز في الدقيقتين 40 و49، ولكن اوليفيرا والفيس كان لهما رأي آخر.
ويواصل المنتخب البرازيلي تحت قيادة المدرب دونغا عروضه المتذبذبة حيث تقدم في المباراة الاخيرة على الأوراجواي 2-صفر قبل ان يسقط بالتعادل ايضاً في المباراة التي خسر بسببها جهود نجمه نيمار لتلقيه بطاقة صفراء بلغ بها الحد الأعلى مما استوجب غيابه عن المباراة التالية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة