ألمانيا تفشل في حل عقدة برلين وتخسر من إنجلترا ودياً

لوف يوضّح أسباب حرمان هوت من المشاركة في يورو 2016
ميونيخ ـ وكالات:
قلب منتخب انجلترا تأخره صفر / 2 أمام مضيفه منتخب ألمانيا إلى فوز مستحق 3 / 2 في المباراة الودية التي جرت بينهما أول أمس بالعاصمة الألمانية برلين في إطار استعداداتهما للمشاركة في بطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2016) المقرر إقامتها بفرنسا الصيف المقبل.
وافتتح توني كروس التسجيل لألمانيا في الدقيقة 43، فيما أضاف ماريو جوميز الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 57، قبل أن ينتفض المنتخب الانجليزي ويسجل ثلاثة أهداف عن طريق هاري كين والبديل جيمي فاردي وإيريك داير في الدقائق 61 و75 والأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني.
ويلعب المنتخب الألماني (بطل العالم) في المجموعة الثالثة بالدور الأول لليورو برفقة منتخبات أوكرانيا وبولندا وأيرلندا الشمالية، حيث يستهل مسيرته في البطولة بمواجهة أوكرانيا في 12 حزيران المقبل، قبل أن يلاقي منتخبي بولندا وأيرلندا الشمالية يومي 16 و21 من الشهر نفسه على الترتيب.
في المقابل، أوقعت القرعة منتخب انجلترا في المجموعة الثانية بجانب منتخبات ويلز وروسيا وسلوفاكيا، حيث يخوض مباراته الأولى في المسابقة أمام روسيا في 11 حزيران ، فيما يواجه منتخبي ويلز وسلوفاكيا يومي 16 و20 من الشهر ذاته على الترتيب.
يذكر أن هذا هو الفوز السادس عشر لانجلترا في تاريخ مواجهاتها المباشرة مع ألمانيا مقابل 12 فوزا لمنتخب الماكينات وستة تعادلات.
الى ذلك، أنهى المدير الفني للمنتخب الألماني يواخيم لوف، النقاش حول عودة مدافع فريق ليستر سيتي الإنجليزي روبرت هوت إلى صفوف المانشافت، بعدما أعلن أن روبرت هوت لا يدخل ضمن أولوياته.. وسبق لروبرت هوت أن لعب للمنتخب الألماني في 19 مباراة دولية سجل خلالها هدفين.
وجاءت أغلب المشاركات الدولية لهوت تحت قيادة المدرب السابق للمنتخب الألماني يورغن كلينسمان، إلا أن لوف، الذي خلف كلينسمان في منصب المدير الفني بعد مونديال 2006، اكتفى باستدعاء هوت لمباراتين وديتين فقط في 2009 أمام المنتخبين الصيني والإماراتي. ومنذ ذلك الحين يغيب هوت عن صفوف المنتخب الألماني.
وقال يوخيم لوف في مؤتمر صحفي في برلين متحدثاً عن هوت: «إنه مدافع جيد، وأنا سعيد بما يحققه في الدوري الإنجليزي مع فريقه ليستر سيتي». بيد أن المدير الفني للمنتخب الألماني عاد وأكد أنه يفضل «الاعتماد على لاعبين شباب»، في إشارة إلى مدافع فريق ليفركوزن يوناتان تاه.
كما شدد لوف في الوقت نفسه على أن روبرت هوت لا يناسب طريقة اللعب التي يعتمدها. وقال مدرب المنتخب الألماني «فريق ليستر سيتي يلعب بنهج دفاعي، فيما نحن نلعب بشكل مغاير»، مبرزا أنه يفضل المدافعين الذين يساهمون في بناء العمليات الهجومية.
واختتم صاحب جائزة أفضل مدرب لعام 2014 حديثه عن هوت بتوقع إحرازه لقب الدوري الإنجليزي مع فريقه ليستر سيتي، مؤكدا في نفس الوقت أنه «إذا حصلت بعض الأشياء غير المنتظرة، فإن هوت يبقى لاعبا مهما يمكن الاستفادة من خدماته». وهو الأمر الذي يعتبر بعيد التحقق في ظل وجود عدد كبير من المدافعين تحت تصرف لوف.
ويعيش المدافع الألماني روبرت هوت، البالغ من العمر 31 عاماً، موسماً رائعاً مع فريقه ليستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي. ويلعب قلب الدفاع الألماني دورا محوريا في المسيرة المذهلة لفريقه ليستر سيتي الذي أصبح قاب قوسين أو أدنى من إحراز لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.
وإلى جانب أدائه المتميز في خط الدفاع، حيث استطاع فريق ليستر سيتي بقيادة هوت الحفاظ على نظافة شباكه في تسع مباريات في آخر 13 مباراة في الدوري، تمكن المدافع الألماني من تسجيل أهداف حاسمة ساهمت في تثبيت ليستر سيتي في صدارة الدوري الإنجليزي.
يشار إلى أن روبرت هوت تخطى إنجاز ديتمار هامان الذي كان يحمل الرقم القياسي لأكثر اللاعبين الألمان مشاركة في الدوري الإنجليزي برصيد 269 مباراة، بعدما تجاوز «جدار برلين»، كما يحلو للصحف الإنجليزية أن تقلب هوت حاجز الـ280 مباراة.
ولعب هوت في صفوف أندية تشيلسي وميدلسبره وستوك سيتي قبل أن ينتقل للعب في صفوف ليستر سيتي بداية الموسم الحالي في عقد يمتد حتى صيف 2018.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة