«التصميم والمشاريع« تطرح إنتاجها الجديد من الكونكريت الجاهز

نفّذت مشاريع لصالح شركة مصافي الوسط
حسين حسن
كشفت الشركة العامة للتصميم وتنفيذ المشاريع احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن عن انتاجها الجديد من الكونكريت الجاهز في كلا مصنعيها الاول والثاني.
وقال مدير مركز الاعلام والعلاقات العامة في الوزارة عبد الواحد الشمري,ان ملاكات الشركة الفنية والهندسية انجزت اعمالها في مجال انتاج الكونكريت الجاهز في مصنعيها الاول والثاني وبطاقات انتاجية متباينة حيث انتج المصنع الاول(1200) م3 بالساعة الذي يعمل بثلاثة سايلوات في حين انتج الثاني(60) م3 بالساعة ويعمل بسايلوين سعة الواحد منهما (100) طن وان اضافة المحسنات المطلوبة الى الكونكريت حسب طلب الجهات المستفيدة التي ترتقي الى المواصفات الفنية العالمية.
وبين الشمري ان الكونكريت المنتج خاضع للفحص المختبري ويمتلك المصنعان اسطولا من السيارات الحوضية المخصصة لنقل هذه المادة الى حيث المستهلك , مشيراً الى ان الشركة على استعداد تام لنصب معامل متحركة لانتاج هذه المادة الى مواقع العمل للكميات الكبيرة المطلوبة.
على صعيد متصل تنفذ الشركة عدة اعمال لصالح شركة مصافي الوسط في موقع مصفى الدورة.
وبين الشمري ان الشركة وبجهود ملاكاتها العاملة انجزت وضمن المخطط الزمني تنفيذ الاعمال المدنية للمحطة الغازية وتسليمها الى الجهة المستفيدة ، مشيرا الى ان تلك الاعمال شملت تنفيذ الابنية الخدمية كبناية السيطرة وبناية السويج كير والهيكل لوحدة معالجة الوقود وقواعد الخزانات الكونكريتية حجم 650م3 وقواعد خزانات الماء حجم 400م3 واسس المحولات والمحولات المساعدة ، مضيفا بأن العمل متواصل على تنفيذ اعمال خنادق القابلوات والانابيب وقواعد المعدات واسس البويلرات والشوارع الخدمية في موقع المشروع .
واشار الشمري الى ان الشركة انجزت ايضا اعمال مشروع بناية هيئة المشتقات الخفيفة وقسم تكنولوجيا المعلومات بمدة تنفيذ 360 يوما فيما تقوم بتنفيذ الاعمال المدنية لنصب الكابسات حيث يتضمن العمل صب قواعد الكابسات K404 وG1 مع المسقفات الحديدية للكابسات، مؤكدا على ان العمل جار لانجاز هذه المشاريع بالكامل .
يذكر بأن الشركة سبق ان قامت بأنجاز العديد من المشاريع في موقع مصفى الدورة من بينها مشروع تنفيذ بناية الهيئة الهندسية والفنية وتنفيذ ورشة المكائن الدوارة في شركة مصافي الوسط اضافة الى تنفيذ بناية المحطة الكهربائية في الشركة العامة للمعدات الهندسية الثقيلة .
من جانبه التقى وزير الصناعة والمعادن المهندس محمد صاحب الدراجي في مبنى مدراء التسويق في شركاتها العامة لغرض تذليل المشكلات التي تواجه عملية التسويق ووضع حلول مناسبة لحلها.
وقال الدراجي خلال اللقاء يجب ان يكون هناك ابداع في عملية التسويق وتحويل المنتج الى سيولة نقدية وان يكون متداولا في الاسواق المحلية وضرب المنتج الاجنبي عن طريق تجهيز القطاع الخاص والعام وهذا يجب ان يسري لجميع منتجات الشركات كافة , مشيراً ان مدير التسويق الناجح ينبغي ان يكون على تماس مع الاسواق من اجل الاحتكاك بالجهات المستفيدة لتسويق الانتاج, مطالبا بوضع خطةعمل تحد فيها المعوقات خلال فترة اقصاها اسبوع لتشخيص المعوقات التي قد تحدث .
ووجه الوزير بالميول والاستعانة بالقطاع الخاص والعام لترويج المنتج الوطني من خلال الدعاية والاعلان, مؤكداً على تسويق جميع منتجات الشركات الراكدة وتحويلها الى كاش, مشيراً الى اعتماد مندوبي للتسويق عبر شركاتكم ووضع خطة عمل للتسويق في الشركات.

*اعلام الصناعة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة